السؤال

قبل 8 شهر (272 اجابه)
272 اجابه

زوجي يطلب مني ان اخونه !!

زوجي يطلب مني ان اخونه !!

السلام عليكم انا زوجة مستائه ومحتارة من زوجي.بعد ان اكتشفت خيانة زوجي لي وعالجت مشكلتي بصبرعليه.وان لا اجعل هذه مرحلة تهدم بيتي استغرب من موقف زوجي بقوله لي ان اسمح لك بخيانتي بعد ماخنتك.غير انه اثناء العلاقه بيننا يصير ان اذكر له باني ع علاقه مع رجل غيره انه عندما يسمع مني يستثار وانه  يحب ان يروي تفاصيل خيانته لاثارته.ومؤخرا اصبعت استثار من تفاصيل خيانته.تفسير قول زوجي انه هذا مجرد كلام لطلب اثارة خلال العلاقه فقط..لا اكثر.ارجوكم فسروا لي حالته

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

سيدتي هؤلاء الرجال لديهم دافع خفي للتملك عندما يحسون بالخسارة، شعورهم بالخسارة وفي نفس الوقت بالقبول والتملك يزيد من قيمة حضورهم وقيمتهم فترتفع معنوياتهم، ويشعرون بالسيطرة، فينتشون أكثر. هذه ظاهرة معروفة سيدتي، فخيال هؤلاء الرجال يذهب الى تخيل امرأته مع أحد آخر، فيبدأ برؤيتها وكأنها يستعيدها من جديد له. شعور بالفقد والاسترجاع. هذا الشعور لديهم يكسر شعور الملل والتعود لديهم، وهذا عائد الى غريزية بحته، حيث العاطفة والمشاعر تتهيج مؤقتا وتذهب الحالة فورا بعد الانتهاء. هذه مسائل لها علاقة بالتربية المبكرة والطفولة وتربية الملكية الخاطئة، وطريقة مكافئة الطفل وعقابه. ضمن هذا الفهم بامكانك تفهم زوجك أكثر، وصيانة نفسك، ورسم طريق متروي لإعادة صياغة حبكما لبعضكما البعض. استغلي ضعفه لتبيان حبك وعشقك له، حولى العلاقة الى عاطفة ومشاعر حتى بعد الانتهاء. شكرا وسعادة حقيقية دائمة، نحو تصحيح المسيرة....بالتوفيق

الخيانة منبوذة في كل الاعراف والاديان والقيم ولذلك انت لن تخوني لانه اذلال لك ومس لكرامتك وضد الفطرة السليمة،،،اذا اراد او وافق هذا لايهم،،انت يجب ان ترفضيها احتراما لنفسك اما في الخيلات الجنسية هناك طرق مختلفة للرجال احيانا ماشيه واحيانا افرضي اسلوبك وتدريجيا ممكن ان تقوديه لعلاقة جنسية بدون اساءات او بشكل افضل

11 شهر

مع ان الخيانه من طبعكم فهذا اشي عادي بالنسبه لكم


11 شهر

سيدى الخبيير النفسى :عن أى خيلات تتحدث .. لو خيلات سيدى الخبيير لو نفذها على الواقع ولم يجد ما يسره منها كما تخيل .... ما الحل برأيك سيستمر بالخيانة بالطبع لا ... وكيف للزوجة تفرض أسلوبها تدريجياً وهى تفتقر للطريقة التى يطلبها زوجها بالجنس .... وشكرا لمعاليكم .. وفقتم ووفقكم الله .....


11 شهر

أصبري شويه وأقرأ القرءان وصلي وأدعي ربنا وحاولي تغيري طريقه وأسلوبك قربي منه شويه ثيري شهوته كثيرا حتي لا يجد كل ما يحب فيكي وأسأل الله التوفيق


11 شهر

ايناسبك ان تكوني كزوجك زانيه؟


9 شهر

ذا انسان ديوث يحب الشي ذا


9 شهر

الشخص ده مريض وبعدين ممكن تكون خطوه لاستدراجك لتبادل زوجات وفي الوقت نفسه تكوني وقعتي في نهر الرزيله ربنا يهديه ويصونك


9 شهر

لا بد هناك سبب يدعوه للخيانه ابحثي عنه واكثر شي يحبه الرجل من المراه الجنس كوني شهوانيه معه غيري وضعياتك لهفيه قبل الجماع


9 شهر

حكمي عقلك وتقدري ترجعي الأمور انتى


9 شهر

الله المستعان.


8 شهر

صدقت وبارك الله فيك. للأسف أنه إذا وقع في الحرام يهون عليه الحرام ويريد أن يوقعه في أهل بيته والعياذ بالله


8 شهر

نعم نعم نعم ... كلامك سليم. الكثير جدا من الزوجات في مجتمعنا العربي بعد سنوات من الزواج، تختلف من إمرأة إلى أخرى، تصبح تؤدي وظيفتها بكل مهارة وإتقان وإخلاص، بنفس الهيئة التي يؤدي فيها عم "حسنين" الغفير في دوار العمدة، وتريد إرضاء زوجها ولكن من باب "قول لي ماذا تريد أن أقول لك"، أما أن تجعل الأنوثة تأخذ طريقها الطبيعي في الحياة الزوجية، الجنسية حتى وغيرها، فهيهات... في كثير من البيوت العربية يمكن تمييز الزوجة عن الخادمة بأن الزوجة ليست من دولة أخرى وتتكام لغة العائلة بطلاقة وتصيح بالأولاد بنفس اللهجة المحلية ولهجة الأسرة عندها لا يبقى شك بأن هذه هي الزوجة، لبس المطبخ 22 ساعة في اليوم، رائحة طهي الطعام ما زالت في ثيابها ويرى الرجل في الشارع فتاة تصغر زوجته بخمس سنوات وتحافظ على مظهرها، ثم يعود للبيت، ماذا بقي ليرى من أنوثة في المرأة المتشحة في البيت، ماذا يفعل؟ شيء واحد، لو كان مقتدرا، فليتزوج ويغير نمط المرأة ويعيش حياته متوازنة. أما إذا لم يكن مقتدرا، فتلك بداية المصيبة.


3 شهر

عندك حق ربنا يحفظها من كل شر


3 شهر

معلم وعلمي الناس


2 شهر

التخيلات في العلاقة الجنسية حرااااام شرعااااا ...


قبل 11 شهر

لا استطيع ان اقول لك عزيزتي أن حاله زوجك طبيعيه ومنتشره بين الرجال ولكنها للأسف موجوده.وهي متطوره عند البعض لدرجه خطيره بأنه يطلب من زوجته أن تمارس العلاقه مع رجل غيره وهو يراقب ! في البدايه عليك أن تكوني شفافه مع زوجك وصريحه وتشعريه فعلا بعدم موافقتك على خيانته لك،وأنك من المستحيل أن تخونيه مهما كلف الأمر أو تقومي بأي علاقه مع رجل آخر حتى لو بموافقته ، ثم تطمئني قلبه بحبك له وأنك على استعداد بمجاراته في خيالات (sexual fantasy ) ولكن بشرط اعتبارها لم ولن تحصل معك ومعه بالحقيقة. وهو أمر طبيعي وليس بالعيب وعدم اعتبارها حاله دائمه بالعلاقة ولكن من باب التنويع

11 شهر

صح


المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه