السؤال

قبل 4 شهر (15 اجابه)
15 اجابه

في داخلي نار لا تستطيع مياه العالم إطفائها

السلام عليكم وشكرا لمساهماتكم وتفاعلاتكم. انا متزوجة منذ 3 سنوات. قبل 6 اشهر كان بيني وبين زوجي مشاكل زوجية كادت ان تصل بنا الى الطلاق لولا تدخل بعض من افراد العائلة. التجربة ككل جعلتني اعيد النظر في علاقتي بزوجي و جعلتني ادرك انه علي ان ابذل جهدا مضاعفا حتى يتسنى لنا ان نبدا من جديد. بالفعل غيرت من سلوكاتي و اعدت ترتيب اولوياتي و ناقشت الموضوع مع زوجي. اعجبه التغيير وتلقاه بقلب رحب. زوجي يشتغل ويكمل دراسته في نفس الوقت. قبل ايام قال ان مدرسته نظمت رحلة الى احدى المدن و انه يريد الذهاب. ظننت انه سندهب سوية لكنه قال ان سياسة المدرسة لا تسمح بغير التلاميد للذهاب. لم اتفاجا ورحبت بالفكرة. بعد ايام كان لدي اجتماع عمل مع استاذ جامعي في نفس الكلية التي يدرس بها زوجي، انهينا الاجتماع وفي طريقنا الى الخارج التقينا استاذا اخر عرفني عليه استاذي على انه المسؤول عن مسلك الدراسات التي يدرس بها زوجي. لم اخبره ان زوجي يدرس لديه ولكني اخبرته انني مهتمة بمتابعة دراستي اخبرته انه كان بودي لو شاركت في الرحلة. اجابني بانني مرحب بي غير انه لا يعرف شيئا عن الرحلة. بعد ان انتهى لقاءنا ذهبت الى الادارة وسألت، اكدو نفس الشيء: ليست هنالك رحلة منظمة من طرف المدرسة. عدت الى المنزل وانا في حالة صدمة. اخدت هاتفي وبدات اقوم ببعض الاتصالات بحكم ان لدي علاقات كثيرة وجيدة بحكم مهنتي. اخيرا اكتشفت ان زوجي ذاهب الى رحلة مع وكالة اسفار صادف ان مديرها هو صديق لي وهو من اخبرني انه ذاهب في الرحلة لمدة ثلاتة ايام. صديقي اخبرني ان الرحلة تضم اناسا كثيرين لكنه لا يعرف ان كان ذاهبا بالتنسيق مع احداهن.صدمت واحسست اني طعنت من الخلف. جميع بني ادم خطاءون ولكن الخيانة ليست خطاء بقدر ماهي فعل عن سبق اصرار. كزوج ارتكب اخطاء فادحة ومع ذلك لم افكر يوما في الخيانة او اللعب من وراء ظهره لاني اقدر الالتزام والعلاقة الزوجية. لم افاتحه في الموضوع، ساعدته في جمع حقائبه و تمنيت له رحلة سعيدة بالرغم من كل الالم الذي كان يعتصر قلبي. السبب الذي جعلني لا اكلمه في الموضوع هو اني لا اعرف مع من سيذهب وان كانت هنالك امرأة اخرى ولا من تكون. فضلت الصبر لاني مؤمنة ان الله سيساعدني في مثل هدا الموقف. لكني في داخلي نار لا تستطيع مياه العالم إطفائها. لا اعرف ماذا افعل ! ساعدوني باراءكم من فضلكك وكونوا رحماء في تدخلاتكم. شكرا

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

عزيزتي، لا شك انك تتالمين فالشعور بالخيانه صعب. ربما كان الافضل لك لو واجهته بهدوء عن سبب سفره كي لا تشعري بكل هذا الغضب في داخلك ، اما وانك لم تفعلي ذلك فانتظرا عودته واسأليه بهدوء وصراحة. الخيانه غير مقبوله ولا يمكن السكوت عنها، ان سكت عنها مرة فاعلمي انها ستتكرر مرات عدة. واجهيه وافهمي الحقيقة ومن ثم اتخذي قرارك.

اتصلي به واطلبيمنه العودة لانك عرفت كل شيء يجب المصارحة لئلا يتورط اكثر والمناقشة وبحث الاسباب واهم شيء الصراحة بينكما وبعدها التقدير يكون لك هل يستحق المسامحة وهل تثقي به ثانية وهل يعدك بان يعوضك ويعرف قيمتك المهم لا تخافي ولا تتركي نفسك في الكبت والحزن والغضب فتمرضي انت اولا وكل شيء ياتي بعدها ولن تدعي اي شخص يكون محور حياتك

قبل 1 شهر

كان عليك ان تواجهيه قبل سفره وانه كذب عليك على الاقل كان سيتنكد في رحلته ولن يستمتع بها فلماذا تقهرين نفسك وتدفعين الثمن آخرتها ستنفجر الامور بينكم وكانت هذه فرصتك لانك تأكدتي من كذبه والآن إنتظري عودته وفاتحيه بالموضوع قبل فوات الاون

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه