السؤال

قبل 2 شهر (6 اجابه)
6 اجابه

لا استطيع نسيان خيانة زوجي ولا اريد الطلاق

السلام عليكم... انا سيده متزوجه من عشر سنوات..و انا وزوجي لدينا اربع اولاد وعلي وفاق الحمد لله... سافرت مره لعطله لاهلي وعندما رجعت اكتشفت انه اقام علاقه كامله مع واحده من الشارع دفع لها فلوس مقابل ليله... عندما واجهته بكي وندم ندم شديد ويزعم انها نزوه وانه اول مره يقوم بهذا الفعل وانه تاب ولن يعود لما كان عليه من معصيه ابدا.. يكرر ويكرر ويؤكد انه يحبني!!! .. لكن كيف؟ لا استطيع ان اثق به او اصدقه.. لا استطيع اتعامل معه كزوج لي..كلما جاء في مخيلتي كونه مع امرأه اخري يفعل معها كل ما يفعله مع زوجته من علاقه حميميه!! .. الم يفكر و لو للحظه في؟؟؟ وهو مقدم علي الزنا؟؟؟ .. الم يخطر في باله صورتي ولو للحظه؟ .. كيف لي ان اصدقه انه يحبني؟؟؟ .. وكيف تعود الحياه طبيعيه بيننا؟؟؟ .. لا استطيع ان لا اتخيله في هذا المشهد ابدا.. لا استطيع ان انسي او اسامح خيانته..ولا اريد الطلاق و خراب البيت. ماذا افعل ؟؟

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

الرجل في غراءزه ليس كالمراة وكونه اخطا واحس بخطاه واعتذر وطلب السماح هذا في صالحك وصالح علاقتكما،، نعم هو يحبك وهذا الامر لا يعني له شيئا ،،انه مجرد قضاء حاجة خطا نعم ،،، زنا. نعم ولكن لا توجد عواطف فيه وهو في وقتها يفصل الموضوع عنك لانه يعتبره غير مؤثر على حبكما وعلاقتكما ،،، لا تفكري كثيرا بالموضوع حتى لا يصبح جرحا مفتوحا وتتعودي عليه ولا تتساءلي لماذا كثيرا بل ماذا افعل لاحسن حياتي وحبي واوجهه للطريق الصحيح ،، خذي كلامه من باب الصدق واعتبريه حقيقة وتعاملي معها فقط كثرة اللوم والعتب قد لا تكون في صالحك ،،،احيانا المراة تستر زوجها وتسامحه ولو ترك الامر ندبة في مياتها وما اكثر الندبات التي نحملها فلا نجعل ندبة جديدة تدمر بيتي وعيلتي

قبل 1 شهر

لا تسالي نفسك كيف لم يتذكرني وهو معها بل اسالي نفسك كيف لم يتذكر الله وهو معها...

قبل 2 شهر

موضوع مؤلم فاصعب شىء الخيانة حاولى على قدر استطاعتك ان تتناسى على الاقل وتعيشين حياتك على طبيعتك حتى لايؤثر هذا الموضوع على نفسيتك ويحطمها

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه