السؤال

قبل 11 شهر (15 اجابه)
15 اجابه

زوجي اعترف بخيانتي ولن يتخلى عن عشيقته

انا وحده متزوجة من 3 سنوات و عندي بنت عمرها سنه تقريبا و اكتشفت ان زوجي يخوني مع وحده ثانيه متزوجه تخون زوجها مع زوجي , اكتشفته بالصدفة وواجهته فيها و ما انكر بالعكس قال انها حبيبته و صديقته من قبل لا يتزوجني و يحبها و ما يقدر يتركها بدون اي احرتام لي او لمشاعري و انها يبيها و متمسك فيها و ما راح يتركها , عيشني بحاله نفسيه مقرفة تعبت نفسيا من هالحالة و ما علمت اهلي بهالشيء و حيرانه وش بسوي , انا بين نار اكمل معه حياتي و بين اني اطلب الطلاق , اتقبل وضع انه يخوني كل مره و كل يوم معها و اذا وافقت على هالعيشه كيف بقدر اعيش مع زوجي و انا اعرف انه يخوني مع وحده يحبها اكثر مني ؟كيف بتكون حياتنا  ؟

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

من الصعب جدا ان تتحملي العيش معه وانت تعرفين انه لا يبالي بك ويصر على خيانتك. من الاجدر ان تتركي زوجك وتعيشي بكرامة فمن الواضح انه لا يقدرك. لكن انتبهي لطريقة طلب الطلاق فقد يكون من الأفضل ان تفعلي ذلك عبر المحكمة وبدليل الخيانه وادرسي كيف تضمنين حضانة ابنتك. انصحك ان تستشيري محامي طلاق وان تخبرني اهلك حتى يساندوك. من جهة اخرى، قد تريدين اعطاءه فرصه اخيرة للتوبة باخبار زوج عشيقته حتى تتركه. فكري جيدا وادرسي عواقب الأمور حتى تتخطي ازمتك. مع تحياتي

واجهيهه وهدديه لانهذه لعبة خطرة قد تدفعي ثمنها غاليا اساليه لم اذن يبقي عليك وما تكوني في حياته ومالذي ينتظره وانك لن تتنازلي عن حقوقك كامراة وزوجة وعليه الاختيار والقرار ،،، اسوء ما يمكن ان يحصل الطلاق بكرامتك وهو افضل من العيش بمذلة تجلب لك كل امراض الدنيا النفسية والجسدية

11 شهر

هذا الزوج ما يخاف الله كيف تريدينه ان يخاف عليك او على مشاعرك هو يزني مع امراة متزوجة و مصر على الخيانة احفظي كرامتك بالطلاق و ربي يعوضك بزوج يخاف الله


قبل 1 شهر

اتطلقي افضل ليكي ولدنياك واخرتك اليوم حضرتك مستحمله بكرة تقولي اعمل زيه مادام هو بيخوني اخون بكد تخسر نفسك الرجل اللي مش يعرف الحلال والحرام لايستهل انه يعيش ما واحد ه مثلك الطبيون لطبيات

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه