السؤال

قبل 6 شهر (10 اجابه)
10 اجابه

ظروفي الماديه حاجز لتفكيري باي علاقه

انا عندي ٣١ سنة ولأن ظروفي المادية سيئة بخاف حتى مجرد الدخول في اي تجربة عاطفية مع اي انسانة لاني احب الالتزام يعني تصوري لنهاية اي علاقة لازم الزواج،وده طبعا مستحيل دلوقتي. ولأني مش مندمج مع الجنس الاخر فبمجرد التعامل مع اي واحدة فيها حاجة من المتطلبات اللي بحلم بيها في البنت اللي عايزها بنجزبلها علطول وده بيسببلي ضغوط اكبر .مش عارف اعمل اية .مع اني عجبتني بنت قبل كدة كانت زميلتي في الشغل قعدت ٣ شهوراحاول اتقربلها واحاول اكلمها ولم حصل وبقيت اكلمها بسهولة عبرتلها عن حبي ورغبتي في الارتباط بيها بس رفضت عشان ظروفي وهيا عندها حق.ايه الحل

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

تفكيرك سليم فمن الأفضل ان تتوج علاقة حب مع انسانة تحبها بالزواج. الظروف الماديه تقف حاجزا امام معظم الشباب. الحل هو ان تكمل العمل وتكون نفسك وتصبح اكثر استعدادا للارتباط. حاول لن تجد عملا اضافيا لتحسن وضعك المادي بشكل أسرع. من الممكن ايضا ان تجمعك الاقدار بفتاه تقنع بإمكانياتهم وتساعدك في انشاء أسرة وبيت. مع تمنياتي لك بالتوفيق.

قبل 6 شهر

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله أخي الفاضل.. أسال الله العظيم ان يفرجها عليك وان يرزقك من حيث لا تحتسب أخي.. الظروف الصعبه ليست حاجزاً أبداً ولا تجعل هذا الوهم يكون سداً بينك وبين تكملة حياتك ونصف دينك. أخي الفاضل، عليك بالمثابرة والبحث عن الرزق الحلال كما يفعل الكثير، كما انه من الممكن ان تجد فتاة طيبة ملتزمة ( من خلال معارفكم ) تريد الزواج ولديها وظيفة ويكون بينكما تعاون على امور الحياة وتكون البداية بسيط بينكما فراتبك وراتبها يسد حاجتكما مع المثابرة بإذن الله سوف يتغير الحال. وفقك الله للخير ورزقك الزوجة الطيبة الصالحة

قبل 6 شهر

يا اخي الظروف و الوضع الحالي صعبة على كل الناس لكن اذا الكل فكر بنفس طريقتك صدقتني ما احد رح يتزوج و لا احد رح يحقق شيء..الواحد لما بيفكر يتزوج بيبحث عن انسانة على مستواه و مستوى عيشته بحيث انها تقبل فيه كما هو و انت هيك لازم تعمل انك تبحث عن بنت تقدر ظروفك وتتحملها

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه