السؤال

قبل 4 شهر (3 اجابه)
3 اجابه

حملي زاد ضغوطاتي

قصتي بدأت مند وقت طويل بعد تخرجي وبدل أن أسعد بالوظيفة وأرتاح وجدتني أصارع ظروف الحياة الصعبة في الجبال وأملي في الانتقال يضمحل عاما بعد عام.وهذه السنة أكاد أصاب بالإكتئاب ابجاد فقد رزقت بمولود جديد ولله الحمد لكن حملي زاد فما عساي أفعل لوحدي هناك لا بيت يأوينا ولاظروف المكان تناسبنا ناهيك عن البرد لا أستطيع ترك عملي لأني يحاجة ماسة إلى موارده وعلي قروض عديدة ولا أستطيع الإستمرار لكون ابني لا يتجاوز عمره الشهر ولأني لم أعد أتحمل فلي الآن اربعة عشر سنة هناك بعيدة عن أهلي وزوجي ساعدوني أرجوكم.

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا ابنتي كم يسعدني انك تهتمين في البيئة المناسبة لتربية ولدك من الان. ويمكن ان توفري انت له البيئة المناسبة في البيت، فلا يهمك المكان كثيرا، اعملي على تعزيز قدراته وتدريبه منذ الصغر على كل العلوم والقراءة والثقافة العادات والاخلاق التي تريدينها في البيت، البيت هو مكان التربية الأول للطفل، وبعد عمر ست سنوات سينتقل ليتعلم من المدرسة وهناك عليك اختيار مدرسة مناسبة وتتكابق مع تعاليمك وطريقتك في تربية ولدك. لا تقلقي كثيرا لأن الحل بيدك لمدة ست سنوات قبل ان يدخل المدرسة، وحتى ذلك الحين يغيّر الله الحال من حال الى حال، وان شاء الله تكونين قادرة على العودة الى المدينة عند اهلك. وفقك الله

4 شهر

لكم أسعدني ردك وأثلج صدري بارك الله فيك لكن مشكلتي ليست في البيئة لأني ولله الحمد قادرة على التعامل مع الأمر ولكن مشكلتي تكمن في انعدام ظروف العيش الكريم لا بيت مناسب ولا أسواق قريبة ولا مستشفيات أو صيدليات ناهيك عن شدة برودة الجو والله لا يحتمل ن


قبل 4 شهر

لا اعرف ماذا اقول لكي لكن من الافضل ان ترجعي لعند اهلك لان الاهل سوف يساعدوكي لذلك انتي قرري ان ترجعي من اجل ابنتكو انتي ايضاُ

قبل 4 شهر

ما بعد الضيق الا الفرج , وكل مولود تاتي رزقته معه لذلك وكلي امرك لله و باذن الله كل شيء سوف يتحسن فانتي ابقي راضية بما كتب الله لك و لا تتذمري و الله لا ينسى احد

4 شهر

ربما فهمتوني خطأ فالحمد لله أنا لا أعاني من الظغوطات المادية فأنا لدي وظيفة حكومية قادرة لأني أشتغل بالتدريس والحمد لله لكن معاناتي مع صعوبة الإنتقال آلى وسط حضري مناسب لطفلي


المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه