السؤال

قبل 3 شهر (11 اجابه)
11 اجابه

لا أستطيع ان اعاملها كصديقة بعدما اعترفت بمثيليتها

السلام عليكم. ترددت كثيرا قبل ان اراسلكم بمشكلتي هذه. انا فتاة عمري 28 سنة من مدينة الدار البيضاء بالمغرب. حاصلة على شهادة تقني متخصص في الالكتروميكانيك و اشتغل الان بشهادتي في احدى شركات النسيج اشغل منصب تقني اليات... تكلمت عن عملي لان مشكلتي لها علاقة بشغلي. انا فتاة عادية لكن مؤخرا بعد عدة احداث اصبحت الاحظ بعض التغيرات على نفسي و التي ابذل قوة كبيرةلاصارعها و اتخلص منها لكن دون جدوى. مكان شغلي اغلب العاملين فيه بنات و نساء هناك فقط اربع او خمس رجال اما البقية المتبقية نساء. عند اشتغالي هناك تعرفت على العاملات هناك و اندمجت معهن. فتعرفت على رئيستهن و اصبحنا صديقات بعد سنة تقريبا اصبحت تتصرف بغرابة في البداية حسبت انها بس بتمزح لانها بتحب المزاح. لكن بعدين استغرب مزاحها مثلا كانت بتسلم علي بطريقة غريبة كأن تبوسني في فمي او تعانقني بقوة او تقول لي لو كان بايدي كنت اتزوجتك و كلام من هذا القبيل. فسالت واحدة عنها قالت لي هي بس بتمزح.... فبقيت اتفادا اني يكون في احتكاك بيني و بينها و بديت اعمل معها حدود لاني مكنتش مرتاحة لتصرفاتها. لكن هي فيوم كنت فغرفة تبديل الملابس فجاءت عندي و سالتني لم اصبحت اعاملها بهذه الطريقة قلت لها عادي بكون مشغولة و مابيكوونش عندي وقت للضحك و المزاح. فقالت لي انها بتحبني و انها مش مستحملة اني اعاملها بهذا البرود فقلت لها بصراحة انا اصبحت تخوفني تصرفاتها. فقالت لي انها مثلية و انها مغرمة بي. صدمت حينها فشعرت بشلل في حواسي لم اجد جوابا لها فاحتفظت بالصمت. بس الامور اتطورت بيننا و انا تجاوبت معها لحد الان لم افهم لم تجاوبت معها. لم اتوقع يوما اني قد اعيش هذا الموقف و خصوصا اني اعتبرتها صديقة لي كنا نخرج سويا و ناكل سويا بل كانت تزورني في بيتي و ازورها في بيتها . قلت لها خلي، صداقتنا تدوم . بس انا ماقدرتش اعاملها مثل الصديقة بعدما عرفت انها مثلية. هي تصرفاتها اتغيرت كما لو انها احترمت قراري بس نظراتها بتزعجني. و كلما اتذكر اللحظات اللي قضيتها معها و طريقة سلامها بتسري فيا احاسيس مش قادرة افهم ايه هي.

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

اولا نشكر لك ثقتك بنا لطرح المشكلة التي يبدو انها اخذة بالانتشار او ربما كانت موجودة ولم نكن نسمع عنها بسبب عدم وجود وسائل تواصل. لذا لا تقلقي وسيكون حل ان شاء الله تعالى. ما العلاقة الوظيفية بينما، يعني هل ترفعي لها تقارير عملك وهي مسؤولة عنك، وقرارات عملك بيدها؟؟ ام العكس؟؟ ام لا يوجد علاقة اصلا. واتمنى ان تكون الاخيرة، لانه في هذه الحالة لن تتضرري من تحجيم علاقتك بها، بحيث تكونين انت في عملك وهي في عملها ولن تؤثر عليك في شيء. الامر الاخر: عليك بمحاولة اثبات دليل على وضع شذوذها الجنسي بمحاولتها معك لتستخدمي هذا الدليل مستقبلًا ان حدث لك سوء. النصيحة ان تبتعدي عنها بهدوء لان مثل هؤلاء النسوة وخاصة لطبيعة عملها فهي مسترجلة قد تؤذيك، لا تخافي منها ولا تتذللي لها، ولا تخشيها دعيها تعرف انك قوية، فهن يخفن من القوية. كوني سليطة وجريئة ولا تتعذري لها، تحدثي معها بقوة، انك مشغولة ولا وقت لديك، وانه لك حياتك الخاصة.. انسحبي عنها بهدوء وقوة، وركزي على عملك. ابعثي برسالة الى قسم الموارد البشرية بالمصنع برسالة من مجهول واخبريهم فيها عما تفعل وببعض التفاصيل وانها شكوى من الفتيات ولكن بسبب خوفكن تردن الادارة ان تراقب وتكتشف ما تفعله لعلهم يفصلونها فتوقفي شرها عن باقي البنات. مثل هذه المرأة لا يجوز ان تكون في منطقة عمل بنات لانها ستنشر الفساد والخوف بينهن. ربي يعينك على عمل ما هو خير لمصلحتك ومصلحة البنات الاخريات. وفقك الله

لسلام عليكم شكرا جزيلا علئ العناية الممنوحة من طرفكم لمشكلتي هذه التي باتت تقض مضجعي. بالنسبة لسؤالك عن علاقتي الوظيفية بها... فهي ليست رئيستي في العمل بل نحن معا في نفس الرتبة الوظيفية الا ان مهامنا مختلفة و يجب عليها ان تمضي لي بعض التقارير اليومية كما انه يجب علي ان امضي لها بعض التقارير اليومية عن سيرورة عمل الالات... المشكل هو انه جمعت بيننا صداقة لمدة سنة... الاكثر من هذا هو انني يوم تحرشها بي في غرفة تبديل الملابس سايرتها في لحظة ضعف كما سبق و ذكرت و بادلتها القبل للاسف... مايؤرقني هو لماذا سايرتها؟ و هل بذلك اكون مثلية. و شكرا


لا اعتقد انك مثلية بدليل طرحك للمشكة وتعتبرينها مشكلة اتعبتك جدا قد تكون اثارتك جدا وتبعتي شهوتك وعندما انتهت المتعة ندمتي عليها . لا تجلدي نفسك اكثر ما حدث انتهى عليك بالقادم يجب ان بعدي عنها وعن اي شئ قد يثير هذه الرغبة فيك مستقبلا لانك جربتيها وقد تضعفي في يوم من الايام وتمارسيها حتى مع واحدة اخرى. انتبهي لنفسك وتعاملي بوعي.


قبل 11 يوم

اختي اذا كنت مسلمة فاعلمي بان كل من مشى في هذا الطريق ملعون من رب العالمين واعلمي ايضا اختاه ان الله غفور رحيم وانه ليس عيب ولا عار الوقوع في الخطا كوننا بشر لكن الحرام والذي يجلب غضب الله هو الاستمرار عليه تتسائلين لماذا تجاوبت معها _ اقول لك هي النفس الامارة بالسوء والشيطان الرجيم وبعدنا عن الله _ تقربي الى الله واكثري الاستغفار وان كنت تؤمني حقا بان الله هو الرزاق فابتعدي عن هذه الشركة حتى لا تضعف نفسك مرة اخرى وسيرزقك الله من حيث لا تحتسبين

قبل 2 شهر

اقطعي علاقتك فورا بهذه الشاذة ا حتى لا تدمري حياتك و تخسري دنيتك و آخرتك

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه