السؤال

قبل 2 شهر (3 اجابه)
3 اجابه

لا شيء اسمه صداقة كل شيء مصالح !

مشكلتي اني كىلما دخلت في علاقة جديدة (صديقة)احبها بكل صدق واجعل منها اختي.لكن اصدم حتى الإكتئاب.لما اجدها فقط انسانة مصلحية.اخر وحدة ،جارتي تعرفت عليها لما جاءت لتسكن في الحي .ومرت الأيام وكلما كانت في حاجة لي لا أتأخر.مرضت واتصلن بها وأخبرتها بموعد العملية ومكانها.ولم تهتم ولم تتصل الا نعد ان خرجت من المستشفى .جاءتني للبيت ولم تكلف نفسها حتى ان تأتيني بشيء وهي تعلم اني اعيش وحيدة.من ذاك الوقت علمت جيدا انه ليس هناك شيء اسمه صداقة.بل اسبح كل شيء مصالح.

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا ابنتي التعميم خطأ، وهذه مغالطة التعميم المتسرَع والدليل عليه ها انت صديقة طيبة وخدومة ولا تريدين مصالح، ومثلك الكثير. ولكن لانك لم تعثري على صديقة طيبة لا يعني عدم وجودهم، ولكن لم تعثري عليها بعد. الامر الاخر اعتقد ان توطدين العلاقات بسرعة وتفتحين قلبك بسرعة وتحبين بسرعة تخلصين الى ابعد الحدود من جهتك،والطرف الاخر عادي، بل اقل من العادي وعندما يحصل موقف مثل هذا تنهارين انت من الخيبة وبالنسبة للطرف الاخر الموضوع عادي، رفع سقف التوقعات من طرفك بالآخر، وافتراض انه يحبك ومخلص مثلك هو ما يجعلك تشعرين بالصدمة، تذكري انه يجب ان تنظري للعلاقة من وجهة نظر الاخر. هذه الجارة لديها بيتها ومصالحها، وانت بالنسبة لها جارة، لا تتمنى لك السوء بالطبع ولكنك لست من اولوياتها، ولا شك انها قالت في عقلها عندما تخرج سامر اطمن عليها، لان هذا هو ما تراه مناسبا. بينما انت وضعتها في مقام اخت وام من المحبة والتقدير فتوقعت ان تستيقظي من البنج وتكون فوق راسك وتترك بيتها وتقضي الوقت معك. وهذا ما صدمك. يجب ان تنظري للصداقة من منظور جميع الاطراف، ويجب ان لا تتوقعي الكثير وتخفضي سقف توقعاتك للعلاقة، ويجب ان لا تنجرفي بسرعة في عواطفك مع الاصدقاء. وتذكري انهم ليسوا ملزمين ولا محاسبين ولا هو واجب عليهم، فقط هي علاقة وكل يقدم حسب وسعه فيها. هذا لا يعني ان لا تكوني لطيفة وطيبة، ولكن ان تتفهمي وجهات نظر الناس وتضعي نفسك مكانهم.

قبل 28 يوم

طيب انتي ليش مستاءة؟؟ الحرمة جاتك لحد البيت وتطمنت عليك بعد ما طلعتي من المستشفى ,, وهي غير ملزومة تحضر شيء معها ؟؟ كفاية جيتها لك ,, مشكلتنا ان احنا ما نقدر ,, بس شاطرين بالحكم والنقد للاسف ,,!

قبل 2 شهر

نحن بعصر المصلحة بالاصل لان العالم لم تعد تحب من قلبها ,, اين مصلتح الشخص يركض خلفها لذلك لا تعتبي على احد و اهتمي بنفسك لان لا احد لاحد

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه