السؤال

قبل 8 شهر (3 اجابه)
3 اجابه

أريد التغير من أجلي و من أجل أمي

السلام عليكم انا فتاه عمري 15 سنه أشعر بالوحدة شديده وعدم القدرة على الاجتماع مع الآخرين ليس لدي ثقه بنفسي أشعر بأن الكل أفضل مني أحاول أن اتجنب ذلك وأصبح أفضل ولكن لا استطيع امي تسألني لما انتي هكذا ولكن لا آخبرها بماذا أشعر الآن انا متوقفة عن الدراسه لمده سنه لأنني قد أصبت بعين أثر علي كثيرا اليوم قال لي أخي ماذا تريدي أن تصبحي قلت دكتورة نفسيه أو محاميه فقال لي لابد أن تحلي مشاكلك النفسيه انتي لاتستطيعي حتى حلها كيف تحلي مشاكل غيرك أعلم بأن كلامه لابد أن يجعلني أقوى ولكن أضعفني وجعلني ابكي وأشعر أنني قد خسرت كل شيء حتى أحلامي أريد حلا لم أعد استطيع أتحمل قد فكرت بالهرب من منزلي ولكن لا أعلم الى اين إذهب وبنفس الوقت الهروب ليس حلا ابدا ولكن يبعدني عن أناس اوجعوني اسمع أن الحب هو الحل حاولت ولكن لم أستطع لست فتاه تبحث عن الحرام ليس لدي ثقه بنفسي أشعر أنني محل استهزاء عند الكل قبل أسبوع جاء أقاربي لمنزلنا لم اراهم لبست ملابسي ومشطت شعري كنت سوف أنزل لهم ولكن حينما نظرت للمرآه لم يعجبني شكلي وقلت بأني لست جميله والكل سوف يضحك وصرت ابكي حينما خرجوا جاءت امي لي وانحرجت بسببي لأنني دائما أفعل هكذا يأتون ولا إذهب سألوا أين ابنتك لم تكن لديها القدرة للرد عليهم جعلت أهلي في موقف محرج بسببي أكره أن امي تقول لي الناس سوف يتحدثوا عنك ثم تنصحني وتقول ماذا بك لا استطيع مصارحتها وآخبرها بكل ما أشعر في السابق لم أكن اجلس حتى مع عائلتي والجميع أصبح ينصحني بعدما أصبحت معهم من اجل امي حينما اخبرتني بانها تبكي عندما تراني هكذا وفي الحقيقه لقد رايتها مرا هكذا ولكن لا أشعر اني بخير لست مرتاحة أفضل أن اجلس لوحدي ب غرفتي أريد أن اتغير لأجلي ولأجل امي

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

عزيزتي احيي فيك عزيمتك على التغيير فهذه اول خطوة نحو التغيير الإيجابي. كثيرون من الناس يمرون بأوقات عصيبة يشعرون بالضيق لكن انت ما زلت في عمر الزهور وأمامك الحياة كلها. اولا، افتحي قلبك لامك فهي اوفى الأصدقاء ودون شك ستساعدك في تخطي مشاكلك. الخطوة الثانية ان تهتمي بنفسك ودراستك، تذكري ان من المهم ان تري نفسك جميلة، لا بد ان فيكً عدة صفات حلوة فابحثي عنها واستمتعي بها. انت الان شابة وتملكين النضارة والحيوية وهذا اجمل ما يمكن فاستمتعي. اما دراستك، فهي مفتاح نجاحك في الحياة، الدراسة تحتاج للجد والاجتهاد والمثابرة ولا يؤثر عيها الحسد وما شابه. اهتمي بنفسك ودراستك ومن ثم اعملي على خلق صداقات تونسك وتسليك.

قبل 8 شهر

حبييبتي , اسمعي مني انا بنت مثلي مثلك لكن انا أكبر منك و ممكن أكون شايفة المشكلة من وجه نظر ثانية ممكن تكون أصح من وجه نظرك , اولا انت شابة في مقتبل العمر و شاطرة و جميلة بخلقك و أخلاقك , و الواضح انك شخص طموح و حالم و هذه من أجمل الصفات الي أي أحد ممكن يتحلى فيها :) لو تفكرين و تفكرين رح تلاقي انه ما في سبب يخليكي تنعدم الثقة بنفسك لهذي الدرجة و لا في سبب انك تمنعي نفسك من التمتع من جمال الحياة و جمال المرحلة الي انتي فيها ! في الحياة و مع الجميع هناك الأفض منا و الاجمل منا و الاشطر منا "لكن " احنا دايما في شي أجمل فينا من الآخرين و في شي يميزنا عن غيرنا و احنا لازم نكون فرحين في هذا الاختلاف . انت في قلة ثقتك و في اعنزالك عن الناس و عائلتك بستتبي مشكلة نفسية لنفسك أولا و لأمك ثانية .. غير انك اضيعين احلى ايام للمرح و الانبساط بين الطلقة و الرفقة و العائلة .. انصحك نصية من طالبة محاماة تعيش حلم كحلمك ,تحلي بالثقة و افرحي نفسك و ريحي امك و اجتهدي و اتعبي على نفسك و دراستك و حققي حلمك و لا تدعي اي شيئ يحطم من ثقتك او من حلمك . تغيري من أمك ثم من اجلك ثم أجلك ثم أجلك :)

كلنا نمرق في مرحلة مراهقة صعبة .. لكن الشاطر الي يتعداها و انت عندك طوح تصيري شخص يحل مشاكل الناس , لو تسمعي قصص الناجحين من كل مكان و تسمعي نصائحهم , اول شي يقولوا الثقة بالنفس , انت توك صغيرة و لتولي و تصيري رح تمرقين في متاعب و مشاكل كثيرة انت لازم تسترجعي ثقتك بنفسك و تسمعي نصائح عائلتك , اذا كنتي كما تقولين انك اصبتي بالعين , اسمعي القرآن و ادعي الله من شافي غير الله ؟! و اسمعي سورة البقرة و اشربي الماء المقروء عليه و حافظي على صلواتك .. و خلي عندك ثقة انك أفضل و اجمل من الكثييرين و انه الكثيير يتمنى ان يصبح مثلك .


قبل 8 شهر

عزيزتي , يجب أن تعلمي أن التغيير يحب أن يكون لأجلِ الله أولاً ثمَّ لأجلِ نفسك ,ثمَّ والديك , اللهُ سبحانه وتعالى أمر المسلم بأنْ يكونَ قوياً وواثقاً بنفسه حتّى يستطيع مواجهة الحياة بكل متغيراتها , ومواقفها ,القوة في داخلك فقط كوني جريئة وأخرجيها , الحب لن يكونَ حلّاً, إلا إذا أحببت نفسك وأحسنتِ إلها , وعززتي ثقتك بنفسك ,لا توقفي تعليمك ولا حتّى سنة واحدة , على العكس كان عليك أن تستمري لأنّ العلم والتميّز من عوامل القوة لدى الإنسان , لذا سارعي إلى التعلم والإنجاز , عندها ستثقي بنفسك أكثر وتتمكني من التعامل مع الناس , وبذلك سيرضى الله عنكِ , وسترضين عن نفسك . وفقك الله

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه