السؤال

قبل 8 شهر (3 اجابه)
3 اجابه

لا احب الصديقات ولا الحياة الاجتماعية

السلام عليكم انا من لما كنت صغيره وانا ماعندي صديقات ابد إلا صديقات بيضيعن وقتهن يجلسن شوي ومجرد مايلاقو البديل يتركوني بالابتدائي اجلس لوحدي والمتوسط هي أجمل بقليل من ناحية الاجتماعيه والثانوي لحالي. . تخيلو كان كل الفصل يجتمعون وسوالف إلا أنا جالسه بزاوية وساكته لسبب فيني ما اقدر اقوله . .. وهذا الشي سبب لي عقده من الصديقات إلى الان بالجامعة يجون بنات أنواع واشكال والله ما أبالغ يبون اصير صديقتهم وانا اتهرب منهم واطفشهم لين يتركوني واذا صرت لحالي والله ارتاااح جدا عكس لما أكون مع بنت. وا جلس بالجامعة بأماكن معزوله عن التجمعات. .. مادري هل صرت معقده وانطوائيه أو شي طبيعي. ؟😢 والله مو مني ودي أكون اجتماعيه محبوب وأكون صدقات وما اتهرب

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

تحتاجين الى التحليل النفسي لنجد العقدة ونحللها ونعالجها

قبل 8 شهر

لكي تُصبح إنساناً اجتماعيا ومحبوباً في نفس الوقت إليك بعض الأساليب المُساعدة في ذلك: لا تُكثر الشكوى: فلكلّ إنسان متاعب قد مر أو يمر بها ولست وحدك من يمر بهذا لذلك لا تكن كثير الشكوى حتى لا يمل الناس منك. فن الاستماع أحد أهم الأساليب التي تُكسبك حب الآخرين، وتجعل من حولك يُحبون الحديث معك؛ لأنّك تستمع إلى ما يقولون دون أن تقاطعهم وبالتالي سوف يُحبّون الجلوس معك والاستماع إليك. لا تكن كثير المبالغة في إعجابك بأمر ما وفي الوقت نفسه لا تكن مُتكبراً ومتعجرفاً ولا يُعجبك شيء؛ لأنّ المبالغة سوف تُشعر من حولك بأن في داخلك شيء من النفاق تجاههم أمّا التكبر فسيجعلهم ينفرون منك. كن مرحاً خفيف الظل ولكن احذر من الإفراط في المزاح لدرجة قد تجعلك تجرح من حولك حتى ولو دون قصد. تقبَّل الآخرين مهما كانوا فليس كل من تُقابلهم يتمتعون بنفس الصفات التي تُحبّها أو قد يكون مستوى التفكير لديهم أقلّ أو أكثر منك فإن كنت قادراً على التعامل مع هؤلاء سوف تكسب قلوبهم حتماً. افرح لفرح غيرك واحزن لحزنهم وليكن ذلك نابعاً من قلبك وليس على سبيل المجاملة. ربما تكون العفوية أهمّ ما يُميّز الشخص المحبوب؛ لأنّه يتصرف دون تكلُّف ويُحب الجميع ويتعامل مع كل من حوله بطيبة قلب لا يكره ولا يحقد. من الأفضل ألا يكون همُّك إثارة إعجاب الناس لتكون محبوباً فهذا الأمر من السهل على الآخرين اكتشافه وسوف يُعطيك نتائج عكسية لما تتمناه. كن صادقاً وصريحاً حتى تحظى بثقة الآخرين وابتعد عن الغيبة والنميمة حتى لو حاول من أمامك جرَّك إلى هذه الأمور حتى لا تكن إنساناً ذو وجهين. قبل اهتمامك بمحبة من حولك عليك أن تُحبّ نفسك وترتقي بها نحو الأفضل وذلك لا يأتي إلا بالأخلاق الحميدة التي ستجعلك تلقائياً تتمتع بكل الصفات التي سبق وذكرناها

قبل 8 شهر

عزيزتي , نحنُ أحياناً ندخل أنفسنا في حالات نحن بغنى عنها , بادري أنتِ الفتيات بالتعارف والتودد إليهنَّ حتّى تصلي إلى مرحلة تكونين فيها قادرة على معاملتهنَّ وتكوين صداقات معهنَّ , مع الوقت ستتشكل الألفة ويصبح لديك صديقات حقيقيات , فقط انوي ذلك واسعي إليه , وفقك الله

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه