السؤال

قبل 6 شهر (4 اجابه)
4 اجابه

اتكلم مع نفسي و اعيش في عالم خيالي

.انا فتاه ابلغ من العمر ١٦ عاما اعاني من اني اتكلم مع نفسي و لفتره طويله و في كل وقت و مكان و كأن احد يجلس امامي و يحدثني و اسئله و و يحدثني و كأني بعالم اخر و احاول السيطره علي هذه المشكله و لاكن لا اقدر و كانت في ايام الدراسه بشكل اقل من الان و لاكن ايام الدراسه اذا بداءت في دروسي و بداءت احفظ ما علي تبداء الحوار مع الشخص الخيالي الذي لا وجود له حتي اني اترك المزاكره و انام و افعل من اي شئ و لاكن اذا بداءت في شئ يوجد به تفكير تتوقف المشكله انا تعبت جدا من هذة المشكله لاني اعيش بعالم تاني و اتخيل مواقع اذا كانت سعيده اضحك و اذا كانت حزينه ابكي و كمان بيجيلي وجع بالراس كتير من هذه المشكله خلاص بحس راسي راح تنفجر شكرا و اسفه علي الاطاله

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

من كلامك يبدو ان مشكلتك مرتبطة بالفراغ، اعملي على شغل نفسك باستمرار، اهتمي بدراستك، تعلقي بهواية، مارسي الرياضة، اشتركي مع عائلتك في نشاطاتهم اليومية، تواصلي واخرجي مع صديقاتك، تطوعي في اعمال الخير، كل هذه نشاطات تصقل شخصيتك وتعلمك الكثير وتشغل وقتك بالفائدة. في حال لم تشعري بتحسن رغم محولتك شغل نفسك، استشيري طبيبا نفسيا.

قبل 6 شهر

لاتقلقي بنصحك تتعرفي على صديقات كتير وتصيري اجتماعية وتكوني علاقات جديدة مع زميلاتك وماتجلسي بالبيت كثير والاهم من هذا كله تقرأي قرآن صدقيني انو علاج لكل شي بحكي كلامي عن تجربة ، و بالتوفييييق

قبل 6 شهر

ضطراباتُ الذُّهان هي اضطراباتٌ عَقلية أو نفسيَّة شديدة، تُسبِّب أشكالاً شاذَّة من التصوُّر والتفكير؛ فالمُصابُ بالذُّهان يفقد صلتَه بالواقع. وهناك عَرَضان رئيسيَّان للذهان هما: الأوهام والهَلوَسات أو الهَلاوِس. والأوهامُ هي قناعاتٌ زائِفة من قبيل تَصوُّر أنَّ هناك من يتآمر على المريض وأمَّا الهَلوَسات فهي أشكال من التصوُّر أو الإدراك الزَّائِف لا أساسَ لها، وذلك من قبيل سماع أو رؤية أشياء غير موجودة في الواقع، أو الإحساس بهذه الأشياء. تختلف معالجةُ الاضطِرابات الذُّهانية باختلاف الاضطِراب. وقد يُمكن استخدام أدوية لضبط الأعراض، إضافةً إلى المعالجة النفسية الكلامية. هناك أدويةٌ مضادَّة للذهان يُمكنها تخفيف كثير من أعراض الاضطِرابات الذُّهانية، يُمكن أن يستفيد المريض من بعض أشكال المعالجة النفسية الاجتماعية. إن المعالجة النفسية الاجتماعية تركِّز على مساعدة المريض فيما يتعلق بالجزء الاجتماعي والانفعالي من مرضه. تعدُّ مهاراتُ تدبير المرض من الأمثلة على المعالجات النفسية الاجتماعية؛ فهذا النوع من المعالجة قادر على مساعدة مريض الاضطِراب الذُّهاني على تعلُّم كيفية التعامل مع مرضه. يعدُّ التثقيفُ العائلي أحدَ أشكال المعالجة النفسية الاجتماعية. ويركِّز هذا التثقيف على طرق من أجل مساعدة العائلة كلها على تعلُّم كيفية تلاؤم أفرادها مع هذه الحالة المرضية في حياتهم اليومية. من الممكن أيضاً أن تكونَ إعادة التأهيل مفيدةً في مساعدة مريض الاضطِراب الذُّهاني في العثور على عمل. كما تتضمَّن أيضاً تعليم المريض بعض المهارات المتعلِّقة بالحياة اليومية. هناك أيضاً مجموعات المساعدة الذاتية التي توفر الدعم للأشخاص المُصابين بالاضطِرابات الذُّهانية ولعائلاتهم أيضاً. وتعدُّ المعالجةُ النفسية شكلاً آخر من أشكال المعالجة التي يُمكن أن تساعدَ المرضى على تدبير أعراض مرضهم.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه