السؤال

قبل 6 شهر (85 اجابه)
85 اجابه

اشعر بالذنب كلما نظرت الى عيون زوجي !!

اشعر بالذنب كلما نظرت الى عيون زوجي !!

مشكلتي ستبدو تافهة لكم لكنني اصبت بالاكتئاب بسبها .انا متزوجة برجل ميسور الحال وطيب و يعاملني احسن معاملة يمكن لزوج ان يعامل زوجته.و انا بدوري احبه ومتعلقة له لابعد الحدود .لكن مشكلتي انني لازلت افكر في شخص كنت اعرفه قبل زواجي.اعرف ان هدا غير منصف لزوجي لكن هدا بغير ارادتي اراه في احلامي و هو لا يفارق مخيلتي انا حاولت مرارا وتكرارا نسيانه لكنني فشلت واشعر بالدنب كل ما نظرت في وجه زوجي هدا ماجعلني مكتئبة جدا للمعلومة انا لم و لن افكر في خيانة زوجي و اكن اشعر انني اخونه بتفكير خارج عن ارادتي.مدا افعل انا في وضع لا يحتمل .كيف اتخلص من هدا التفكير.

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

قبل 6 شهر

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله اختي الفاضلة.. إن مسألة تأنيب الضمير لديك عالية جداً، وجزاك الله خيراً بأنك محافظة على بيتك وزوجك ولا تفكري بأي عمل يغضب رب العالمين أولاً ومن ثم يسبب لك مشاكل في حياتك الزوجية. أختي.. عليك بإشغال نفسك بامور مفيدة وعليك بالقراءة والمداومة على قراءة وحفظ القرآن وكلما تقربتي الى الله اكثر كلما بعدت عنك تلك الهواجس والأفكار. وكما ذكرتي بأن زوجك رجل طيب ومحترم ويقدرك ويعاملك افضل معاملة وهناك الكثير من الناس يعانون من أزواجهم، فعليك ان تقولي الحمد لله ر ب العالمين. حفظكم الله روزقكم الذرية الصالحة الطيبة

يا سيدتي العقل والتفكير ملء ارادتنا. وانت من يتحكم في تفكيرك. يبدو انك لا تحبين زوجك كما يكون الحب.. اعملي على التركيز عليه ووضع صور له في كل انحاء البيت. رمزي على فضائله وكرري بينك وبين نفسك اسمه دوما.. وتحدثي عنه في السر والعلن وقولي لنفسك وللاخرين كل شيء جميل فيه. انظري وجهه وفي عينيه وقولي له كم تحبينه. اقضي وقت طويل معه احبيه بصدق. فهذا الرحل المخلص الرائع لن يتكرر مرة ثانية. صوتي العشرة والنعمة التي انت بها. واطردي التفكير بذاك. . ومع الوقت ستعتادين على التفمير بزوجك الرائع وستتغير حياتك نحو الافضل. كوني قوية ولا تستسلمي ابدا لوهم سيدمر حياتك

احيي فيك وعيك وإخلاصك لزوجك. وعيك بأن تفكيرك بالشخص الاخر له تأثير سلبي على افكارك ومشاعرك وبالتالي أدى الى شعورك بالاكتئاب. لكي تستطيعين الخروج من هذه المشاعر السلبية تقبلي الواقع الذي انت عليه الان. ان كان لك نصيب في الشخص الاخر كنت تزوجته ولكنك اليوم زوجة شخص اخر. خذي قرار ان تستثمري بعلاقتك بزوجك وان تهبي له كل مشاعرك وان تسعديه لكي يسعدك بالمقابل. لا تضيعي وقتك ومشاعرك في مجهول كان قد يكون وركزي في ما لديك اليوم. امتني لوجود زوجك في حياتك بما لديه من صفات مميزة جعلتك تحبيه. فمشاعر الامتنان ستحميك من الوقوع في الخطا.

6 شهر

ئولاه زوجته تنوفيق بعينيه


6 شهر

Mdr


المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه