السؤال

قبل 3 شهر (5 اجابه)
5 اجابه

كيف اتخلص من اسقاطات الماضي ؟

المشكلة بسيطة .. كيف أتخلص من التفكير الزائد بمشاكل و إسقاطات الماضى ؟؟؟ كيف أتخلص من مراجعة الذات الدائمة ك .. " قلت لهذا كلمة ضايقته " "هذا فهمنى خطأ .." ... " هؤلاء لا يحترموننى لأننى أنا السبب " كيف أتخلص من تعذيب ذاتى و جلدها بدون سبب حقيقى " و كيف أركز على هدفى الذى أحيا من أجله " ؟؟؟

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

لقد تطرقت يا سيدتي لعدة نقاط هامة تولد السلبية وسافصلها لك وان شاء تعرفين الحل لكل منها: أولا: الفلترة، وفيها يعمل المرء على ترك كل الافعال الطيبة التي قام بها ويركّز فقط على الامور لاسلبية، مثال: تفعلين كل الخير وتقدمين ولا تتذكرين الا كلمة قلت كذا، فهمني خطأ.... الخ فتعملين على فلترة الامر لاسلبية وتسقطين كل الايجابية والخير وتبقين في غربالك ما يوترك ويزعجك. الحل ان تأخذي الموضوع كل متكامل، نحن بشر، ويمكن ان نخطأ، لا احد كامل، ابذل جهدي، انا كل متكامل عندي ايجابيات وعندي امور تحتاج الى تقوية....الخ الأمر الثاني: الشخصنة، وهو ان تعملي على اسقاط الامور عليك، لا يحترمونني، لا يحبونني، يريد ازعاجي، وكأن كل فعل يقوم به الاخر انت المقصودة به، وكانك نفسك تشعر انها محور الأمور لاسلبية بالكون وهذا ايضا امر خطأ، الحل: ان تبعدي اسقاط شخصك وشخصيتك عن الامور، هذه مشكلته، لعل عنده عذر، لعله لا يدري، هو منزعج ولست انا المزعجة، هو يتصرف باخلاقه ومستوى تفيره، او مستوى اخلاقه، هو لا يحترم سلوكه وليس لا يحترمني...الخ أما الأمر الثالث: فهو جلد الذات: ويعني ان تحاسبي نفسك وبقسوة بطريقة سلبية هدامة، والحل مراقبة الذات، وراحة الضمير وتصحيح الخطأ وليس الاساءة للنفس، ان قلت كلمة خطأ بحق شخص: لا تبدأي بلوم نفسك ويا ريتني ما قلت ...الخ، اتخذي قرار الاتصال والاعتذار وتوضيح السبب..... الخ أما النصيحة الاخيرة، الماضي مضى ولن نرجعه ولن نعيده، ولكن يجب ان نتعلم منه درس ولا نعيد الخطأ ثانية وننظر للمستقبل لان من يعيش في الماضي يعلق فيه، ولن يرى في حياته شيء. وفقك الله ورعاك ونتابع

قبل 3 شهر

اختي الفاضلة اتمنى ان تتقبلي فكرتي انصحك بالقراءة خاصة لابراهيم الفقي ففعلا القراءة تتثقك وتغنيك عن لوم الدات فانتي هكدا تشبعيها

قبل 3 شهر

لا تلومي نفسك لان الشيء الذي انتي به ليس بيدك فانتي طبعك و شخصيتك هكذا فلن تقدري ان تغيريها لذلك انتي هكذا وسوف تبقي كما انتي لذلك تقبلي الواقع ولا تضغطي على نفسك باي شيء

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه