السؤال

قبل 3 شهر (4 اجابه)
4 اجابه

ابني مصاب بازدواج الاضطراب النفسي

ابني (عمره 29 سنة) مصاب الازداج الاطراب النفسي . ما ذا اعمل و لا استطيع مناقشته بذلك. لقد ذهبت انا و زوجتي للطبيب بدون ابني ، و شرحنا له الحالة التي يمر بها ابني فقال انه يعاني من الزدواج الاطراب النفسي وهو انه يشعر بالسعادة لمدة عدت ايام واذا احصل اقل شى تغلق على نفسه الباب و ينعزل عن الجميع لفترة. لم استطيع فتح الموضوع معه بانه مريض لانه اذا عرف انني ذهبت الى الطبيب فسوف لان تتكلم مع احد لفترة طويلة. ما هي الطريقة لفتح الموضوع مع ابني الشاب ؟

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

لو تاكد هذا التشخيص يجب المعالجة حاولوا تبصيره بالموضوع عن طريق نشرات طبية او ما شابه او صديق يطرح امامه مشكلة احد وبعض نتاءجها لانه في حالة الطرب والنشوة قد يسبب مشاكل ويصرف مبالغ ولا ينام واحيانا الطبيب في هذه الفترة يدخله المستشفى لمنع الاذى الذي يصيبه من تهوره. وخلال فترات الانعزال والاكتءاب قد يفكر بالانتحار ،، تاكدوا من التشخيص اولا لانه قد يكون مجرد تغير المزاج او عدم المرو نة في التعامل والحساسية الزاءدة او شعور اضطراب الاضطهاد. ،، حاولوا اقناعه بالمراجعة والعلاج الذي قد يكون بالكلام فقط

قبل 3 شهر

حاول انك تجيب الدكتور على البيت على إنو واحد من أصدقائك وخلي ابنك يجلس معكن بدون ما يعرف انو هاد دكتور ... حتى يتم تشخيص حالتو اول شي ... الله يكون بالعون

قبل 3 شهر

هذا المرض خطير جداُ لان ابنك لا يعرف ما الذي يقوم به من خلال افعاله الغير منتظمه فحاول ان تعالجوه بالقرب وقت ممكن

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه