السؤال

قبل 3 شهر (4 اجابه)
4 اجابه

ابكي على اتفه الاسباب و احب العزله

السلام عليكم، ابي اعرف وش فيني من مشكله هل هو عين او حسد او اكتئاب، لان جد تعبت نفسياً من هالشي. انا من يوم كنت صغيره جتني حاله ( اني م احب اطلع م احب اجتمع ب احد ابكي كثير لو اهلي جابو طاري الطلعه ابكي واخاف اقابل الناس وطلع كنت اكره الطلعه و منعزله كثير و اصلي واقرا قران وابكي بدون اي سبب كذا مكتوم على صدري)، طولت مره في ذا المرحله يمكن من رابع ابتدائي الى بعد المتوسط، بعدها حسيت بتحرر شوي صرت احب اطلع و اشوف الناس بس للحين احب العزله و ابكي على اتفه الاشيا اتضايق بسرعه افكر ب المستقبل اكثر من الحاضر احس في شي بقلبي زي الحاجز م اقدر اتحرر منه احس مو طبيعيه زي الناس تسولف وتضحك لا انا م حب الاجتماعات والسوالف الكثيره والضحك لما بسوي شي اخاف كثير واتراجع م اقدر اواجه الواقع حتى علاقتنا ب البيت مو علاقه اهل سوالف ضحك لا ابوي يسافر ويرجع م اسلم عليه في شي يمنعني م ادري وشهو 😭😭😭 ابي اعرف وش مشكلتتتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

لا نستطع ان نقول انه مرض معين ولكن مجموعة اثار ماضية تحتاج حل يجب العودة الى الماضي والجلوس معك عدة جلسات لاكتشاف بالضبط مالذي يخيفة ولماذا وبماذا مررت تركت هذه الاثار في نفسيتك،، هناك الكثير الذي يخب العزلة وهي من طبعه وهو سعيد بها ولا تسبب له المتاعب ولكن في حالتك هي طبع غير اصيل وانت فيك حاجة للاختلاط والاجتماع ولكن لا تعرفين الطريقة الصحيحة للتواصل لذلك انصحك بالبحث عن معالج نفسي للرشاد والتوجيه وحل العقد او المشاكل العالقة وليس طبيب نفسي او دواء

قبل 3 شهر

يوجد أشخاص حساسين جداً يبكون عند الفرح وعند الانفعال في الاكلام ،هذه مسائله شاءعه ولاكنها ،تضايق كثيرا ، انا مثلك أعاني حاول ان تسيطر على نفسك ،وعندما تشعر بالبكاء اسكت وتملك نفسك وبعد ذلك اكمل ، والطبيب النفسي يساعد جداً في هذه الحاله ،المعالج بالكلام والرجوع الى الماضي وليس بالدواء أظن هذا افضل لك .

قبل 3 شهر

وعليكمَ السلامُ ورحمةُ الله وبركاته , عزيزتي , أتفهمُّ وضعكِ جيّداً , ولربما نحنُ الإناث نشتركُ بهذه الصفة مع فارقِ مستوياتها , إلّا أنَّ ما عليكِ فَهمه أنَّ الحياة مليئةٌ بالمشاكل الكبيرة التي ربما تستحقُ البكاء عليها , إلّا أنَّ من صفاتِ المؤمن أن يكونَ قويّاً , شديداً في الأوقات العصيبة , قادراً على التماسك ما استطاعَ إلى ذلكَ سبيلاً, حتّى أنَّ النبيَ صلّى اللهُ عليه وسلمَ قال: " الْمُؤْمِنُ الْقَوِيُّ خَيْرٌ وَأَحَبُّ إِلَى اللَّهِ مِنْ الْمُؤْمِنِ الضَّعِيفِ" رواه مسلم , وهذا لا يأتي إلّا بمجاهدة النفسِ على الثبات , مرة تلوَ الأخرى حتّى يتحقق لكِ ذلك وتذكري قوله تعالى " والذين جاهدوا فينا لنهدينَّهم سُبلنا" [العنكبوت : 69 ]

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه