السؤال

قبل 2 شهر (5 اجابه)
5 اجابه

لا اقوى على الغربة و افكر في الانتحار

انا فتاة سافرت بالهجرةالغير الشرعية لالمانيا للعلاج و لاسدد ديون بيتي .وجدت نفسي لا اقوى على الغربة و افكر بالانتحار لانني لم اقدر على مساعدة ابي و امي .و لكنني لم انجح احس بتانيب الضمير لكنني لم اقدر على الشغل بسبب مرضي . ماذا افعل سئمت كل شي .و تعبت من هذه الحياة ارجوكم انصحوني ماذا افعل .لانني ان رجعت بلدي فلن اقدر حتى على شراء خبز لهذا مكتفية بالجلوس وحدي هنا بالمانيا و بعاشهم. و انا مشتاقة لاهلي جدااا .

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

الغربة صعبة بلا شك وقاسية وما تعانين منه طبيعي فانت وحدك ومشتاقة لاهلك وبلدك وكل ما تعودت عليه. مع ذلك، فكري بالواقع، رجوعك الى بلدك سيزيد من وضعك سوءا لذا لا تيأسي وحاولي النجاح في المانيا. اعرف ان التأقلم في بلد جديد ليس سهلا لكن انت هناك والرجوع صعب على الأقل الان. هل ستبقين وحيدة جالسة في حزن وكآبة؟؟ اخرجي وتعرفي على اشخاص من جاليتك او أي جالية عربية فذلك سيخفف من غربتك كثيرا ويفتح امامك الفرص، المغتربون الاقدم منك سيدلونك على اعمال وطرق لتحسين حياتك في الغربة فلا تترددي. الحياة تأتينا بظروف قاسية وتفرض علينا مواجهتها، الأفضل ان تحققي افضل ما يمكن من ظروفك وتتغلبي عليها وانا متأكدة انه بالمثابرة والجد والاجتهاد ستنجحين وتحققين احلامك بالتأكيد.

قبل 2 شهر

لقد قطعتي البحار وعانيتي ما عانيتي في سبيل الوصول إلى ألمانيا فلا تكوني انهزاميه يجب أن تناظلي وتجاهدي نفسك حتى تتحقق امنياتك فما تزرعيه اليوم تحصيده غداً فالزمن لا يتوقف من أجل ٲلم ٲو مرض ٲو موت وكل الشخص كائن قوي يستطيع أن يتجاوز كل الآلام المثل الأعلى عندنا كل الرسل والأنبياء وعلى رأسهم الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم فقط علينا النظر للجانب الإجابي فالماضي نزوره ولا نقيم فيه والحاضر أكثر ثراء لنا ولمستقبلنا.... .

قبل 2 شهر

حبيبتي مع الوقت راح تتعودي انا اعرف شخص لما اغترب كان اول سنه او سنتين بالغربه يكسر موبايله من الغضب بس مع مرور السنوات تعود عليها وصار يزور اهله بين فترات

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه