السؤال

قبل 1 شهر (7 اجابه)
7 اجابه

علاجهم سبب لي القلق اكثر من العافية

لدي قلق لا يُعرف مصدره وخوف عندما افكر في المواجهه علماً أنه بإستطاعتي تجاوز ذلك وأفضل منه بالرد والحوار وأستطيع مجابهته ولكن يسطر علي الخوف وقد ترتعش يداي ويزيد خفقان القلب وجفاف الفم وسرعة الكلام قلق مستمر أحسه حتى عندما أصحو من النوم وأفكر كثيراً في أي عمل او موعد او زيارة ولكنني اتحدى نفسي دائماً وغالباً جداً اتجاوز المرحلة ولكنني اعاني من الإستمرار في هذه الخوف القلق أكاد او انسى من الخوف انا امام مسجد ولدي سور احفظها ولكن من خوف نسيانها لا استطيع قرائتها وقد انسى الذي احفظه ولو كان من قصار السور راجعت القراء ولكني لم احس بشيئ راجعت اطباء نفسيين فلم اجد لديهم فائدة وعلاجاتهم قد تسبب لي القلق اكثر اعرف ان العافية واثق بأنها من الله وقد تكون سبباً اذا شاء الله

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

ما تعاني منه شيء طبيعي ولكنك تركز على كل تفصيل وتحب ان يكون متكاملا لذلك تقلق لئلا يكون فيه خطا وقد تراجع نفسك كثيرا وقد تنتقدها،، علاجك ليس بيد احد ولا بالعلاج الدواءي. اولا يجب ان تعرف ان الانسان يحب المنطقة او الوضع الذي تعود عليه وتسمى منطقة الراحة ولا يحب تغييرها ويشعر بالانزعاج عند تغييرها فلو بقيت في الروتين اليومي وفجاة ظهر امامك اي واجب جديد او زيارة ستشعر بالانزعاج ولكن اقول لك للتخلص من الملل ومعرفة الحياة حقا اخرج من منطقة الراحة ولو امنت بهذا. ستجد الموضوع اسهل،،، قد ارى انك محب للكمال والجهود المتكاملة والنجاح والانجاز وقد لا تعطي نفسك مجالا للتسلية وتدليل روحك ولاتقبل الخطا ،، اقبل اخطاءك اقبل غضبك. وليس بالضرورة ان تكون جيد جدا اقبل ان تكون جيدا فقط ولا تنتقد نفسك ابدا وستحس بالتحسن مع مرور الوقت

قبل 1 شهر

لو راح تلاحق الافكار السلبية رح تموت نفسك وانت مو مريض انا عاني مثلك من 3 سنوات من القلق، لدرجة كنت اعاني من ضيق نفس وصداع وخمول بسبب المشكلة النفسية ، لكن بالرياضة وملأ وقت الفراع والتفكير الايجابي تحسنت كتير، واتناول دواء زانكس او بروزاك

قبل 1 شهر

لا تقنط من رحمة الله فانت رجل مؤمن بالله لا تستسلم لهذه الافكار والوساوس الهدامة ولا تشغل تفكيرك بها وتقرب الى الله بالطاعات وباذن الله سوف تفرج وتتحسن حالتك

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه