السؤال

قبل 7 شهر (34 اجابه)
34 اجابه

علاقتى بزوجتى مثل اى بيت فى الوطن العربى

علاقتى بزوجتى مثل اى بيت فى الوطن العربى

السلام عليكم.انا متزو ج منذ 10 سنين ورزقنى الله بثلاثة ابناء.علاقتى بزوجتى عاديه مابين التفاهم والمشاكل مثل اى بيت فى الوطن العربى.زوجتى عصبيه وسريعة الغضب.هى انسانه فاضله من بيت طيب متدينه بدرجه كبيره جدا والامور تمشى بشكل طبيعى منذ عامين اضطرت للعمل للمساعده فى نفقات الاسره.وللاسف منذ حوالى 6 شهور لاحظت بعض التغييرات عليها مثل العصبيه المفرطه وعدم تقبل العلاقه الخاصه مطلقا والتهرب الدائم منها. اصبحت تفتعل المشاكل لاتفه الاسباب ولا تقبل اى توجيه او نصيحه حتى صارحتها انتى مالك فيه ايه مش قابلانى ليه للدرجادى المشاكل اللى بيننا ماتستدعيش كل اللى بتعمليه ده.فهدأت قليلا. منذ 3 شهور وبالمصادفه باقلب فى جوالها فوجئت بمحادثه شات مع واحده حاطه صورة راجل قلت يمكن واحده تستحى تحط صورتها فحطت صورة زوجها او خطيبها.دفعنى الفضول انى اقرا المحادثه فتاكدت ان زوجتى تتحدث مع رجل.كان كلام عادى مافيهوش حاجه.بدأت اراقبها من بعيد فوجئت انها تتحين سفرى او خروجى وتحدث اتصالات تليفونيه بينهما.ورسائل الشات وصور الموبايل الفيس بوك والواتس اب بدأ يظهر فيها اعجاب بين الطرفين.قررت انى اتقرب منها واغدق عليها بالحب والرومانسيه والفسح لاقصى درجه لعلها ترجع لصوابها.وبدأت اذكرها بالله وعدم جواز وجود اى علاقه بين امرأه ورجل وهكذا ولم اجد فى الامور اى جديد.استمرت الاتصالات والشات على الفيس والواتس.واجهتها بما عرفته انكرت كل شيء ومع الضغط اعترفت انه زميل فى العمل وان العلاقه لم تتعدى كلام الموبايل والشات.واقسمت انها لن تعود الى ذلك ابدا.سامحتها وبعد عدة ايام فوجئت باتصال بينهما واجهتها انكرت وكذبت ولما وريتها دليل على الاتصال اعترفت انها غلطه ولن تعود لذلك.سامحتها واحتوتها اكثر واكثر وبعد فتره فوجئت برساله منها اليه واجهتها وكالعاده كذبت على وانكرت ومع الالحاح قالت انه اعطاها هديه وانها كانت بتشكره عليها فى الرساله. ههدتها بالطلاق ذرفت الدموع وقالتلى مش ممكن اسيب البيت والاولاد خد فلوسى وذهبى وموبايلى بس سيبنى اعيش معاكم خدامه اربى عيالى واستر عليا واقسمت على المصحف انها لن تكرر اى اتصال به.وثقت فيها وسامحتها للمره الرابعه المهم من بعدها انصلح حالها معى واصبحت مطيعه لاقصى درجه وتتودد الى وتحرص على عدم اغضابى استمر لمدة شهرين زى الفل .ولكن دوام الحال من المحال تغير اسلوب حياتها اصبح كل وقتها تستمع للاغانى وكانت تكره سماع الاغانى فى الماضى اصبحت مدمنه عليها فقلت فتره نفسيه وتعدى واستمر الحال.من اسبوع فوجئت بتغيير منها ناحيتى بدأت اراقبها مجددا فوجئت ان لديها حساب اخر على الفيس بوك ولما واجهتها قالتلى بتاع واحده صحبتى قلتلها اسمها ايه تلعثمت وبعدين قالتلى صحابى بياخدو الموبايل منى كتير ومش عارفه.طلبت منها تكتب الباسوورد بتاعة الحساب ده واقسمت بالله انى هاعتبر كأن شيئا لم يكن ونبتدى صفحه جديده.اقسمت هى بالله انها مش صفحتها وماتعرفش الباسوورد بتاعتها.قلتلها انا شايفك وانتى داخله على الحساب الرئيسى للصفحه اكتر من مره يعنى انتى اللى معاكى الباسوورد قالتلى ماحصلش ومش معايا الباسوورد.دخلت على صفحة هذا الشخص فوجئت انها بتعمل اعجاب وردود على بوستاته من هذا الحساب الجديد منذ شهر ونصف.وفى الاخر قالتلى لو انت شاكك فيا لحد دلوقتى طلقنى بس سيبنى اعيش مع عيالى وروح اتجوز تانى وانا مسمحاك ومش زعلانه منك وانا اسوا انسانه فى الدنيا وانت ماتستاهلش واحده زييى وربنا يعوضك باحسن منى.حسيت منها انها خلاص ماعندهاش حاجه تدافع بيها عن نفسها بعد كل مره تكذب عليا فيها واكشف كذبها قدام نفسها ودلوقتى مش عارف اعمل ايه؟اطلقها وافضحها امام اهلها ولا ننفصل بهدوء بدون مشاكل ؟بس مصير الاولاد ايه مش ذنبهم حاجه؟ ولا اروح اتجوز غيرها يمكن تلم نفسها وتحس بالندم للمره الاخيره وتكف عما تفعل.افيدونى لانى اتعذب واشعر بالمهانه والضياع وفقدان الثقه بكل الناس من حولى.

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

اشكرك يا أخي على صبرك الجميل وتفهمك لما قامت به زوجتك، فأنت رجل كريم الأخلاق وذو عقل راشد ما شاء الله. زوجتك لم تكن متدينة بارادتها والتدين لا يعني الانعزال وعدم سماع الأغاني والانسحاب من الحياه. التدين هو التزام والمحافظة على القيم والأخلاق والشرف، ولكن يا صديقي أن شده الضغط على زوجتك من أهلها بالطفوله وكثرة التوقعات العاليه منها بأن تكون البنت المطيعه المتدينة والزوجة والأم المثاليه جعلها تحيد عن الطريق الصحيح. كانت بحاجه إلى المحبه والاهتمام وحصلت عليهم من زميلها بالعمل ولأول مره تشعر بنفسها كامرأة جميله وتستحق الحب والحياه فتعلقت بهذا الزميل الذي غير حياتها وجعلها ورديه مليئه بالأمل. الحل هو : اذا كنت ما زلت تحبها فاعطها فرصه أخيرة وتقرب منها واسالها عن الأمور التي تنقصها منك وتجدها خارج المنزل وحاول تحقيقها لها انا اعرف انك صبرت كثيرا ولكن هذه المرة لأجل الأولاد الذين لا ذنب لهم، واخبرها بجدية انك اذا اكتشفت أي تجاوزات من طرفها ستتزوج امرأه أخرى وتبقيها فقط لتربية أولادها. ولكن لا تفضحها صديقي فتفضح نفسك واولادك.

7 شهر

شكرا اختى الكرينه على النصيحه الغاليه الثمينه.هى قالت لى انك لم تقصر معى فى شيء مطلقا. وانا لا اعرف لماذا افعل هذا وكيف افعله؟ هو مجرد شيء جديد فى حياتى تعلقت به ولا استطيع ان اوقفه كأننى اعيش فتره مراهقه ولكن فى سنى هذا(هى تبلغ 31 سنه).وقد خيررتنى بأن اتزوج لكى ارتاح من افعالها او كأنه تعويض لى عن سوء تصرفاتها


أولا بارك الله بك، فقليل من يعطي زوجته هذه الفرص لترتجع عن خطأ فادح مثل هذا. وقبل أن أنصحك أرجو من حضرتك أن تتعرف إلى الأسباب الداعية لمثل هذا السلوك، ما الذي تفتقده فيك وتبحث عنه في رجل آخر. وخاصة انك ذكرت في البداية أنها متدينة جدًا، فسلوكها وصفة التدين تتناقضان مع بعضهما بطريقة غريبة. هل فَرَض أهلها أو أنت عليها صفة التدين، وهي تمثل شخصيتين، المتدينة والمرتدعة والتي تترجاك لتعيش خادمة لك ولأولادك، وفي ذات الوقت المنفتحة والمتهورة وذات علاقات متعددة وصور وحب مع انها تعرف انه خيانة وغير جائز ولا بأي تشريع؟؟ هذه السئلة تجعلني اعتقد انها ربما تعاني من مشكلة نفسية، وخاصة انك كررت اكثر من مرة انها تقسم وتحلف بالله، وهو قسم عظيم لانسانة متدينة ادينت بالدليل الموثوق بفعل فاحش، ثم تعود وكأن شيئًا لم يكن. من حقها عليك أن تتوقع انها تعاني من مشكلة، وقبل ان تقدم على اية خطوة تالية نصيحتي أن تأخذها الى طبيب او مستشار او خبير نفسي، لتخبره بما تمر به زوجتك، ولعل الحالة تنتهي وتعود لرشدها. وان لم ترضى أو لم تتجاوب معك، لك حق الانفصال وهو قرارك وملك يمينك، وخاصة مع صبرك المتتالي واعطاءها فرص كثيرة. وإن كان ولا بد من الانفصال فليكن بهدوء وبدون فضايح لأنها أم اولادك في جميع الأحوال، وانصحك ان لا تدع الأولاد معها لأنها لن تكون مسؤولة عن تحمل تبعات تربيتهم. والله الموفق في جميع الأحوال، ويمكنك ان تستخير، ولكن الستر والهدوء مطلوبان، وانت ما شاء الله عليك حكيم وصبور. وفقك الله

قبل 5 شهر

السلام عليكم .... حلو الصبر بس مش هيك ... خليني اخبرك خبريه اغلب النسوان بشكل عام و على فترة الزواج الطويل الا ما تحكي مع شي رجل ... هذا بشكل عام العلم ... وما بكون خيانه كاملة هي بتكون مجرد بتفرغ حاجة عندها لاهتمام او كلام معسول وهكذا هلا بدك تعرف زوجتك شو السبب الرئيسي للي بتقوم فيه هل هو تقصير منك ... هل هي بحاجة لحب و اهتمام اكثر .. شو ناقصها ... انا بحكي سامحها كمان مرة لكن راقبها و بنفس الوقت اعطيها حب واهتمام وامدحها كثير وخاصة الاشياء الي بتمس انوثتها ... حسسها انها هي اجمل واحلى انثى ... انا شايفة الغلطة الي ارتكبتها انك ما كنت حازم و شديد معها المفروض كنت قاسي عليها حتى تعرف انه الي بتسويه خطا بالملخص بينك وبين نفسك سامحها لكن امامها كون شديد وقاصي على الغلط الي عملته بنفس الوقت فرجيها حنية وحب كبير ... كله علشان اطفالك ... الله يصلح الحال ..

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه