السؤال

قبل 7 شهر (7 اجابه)
7 اجابه

محرومه من كل شيء و السبب اني فتاه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، انا فتاه في المرحلة الثانوية عائلتي متشدده نوعاً ما ، لا أملك جوال مثل باقي زميلاتي كنت منذ المرحلة المتوسطة اتمنى بأن أمتلك جوالاً أو جهازاً ذكياً عموما عندما كنت بالصف الثاني متوسط كنت اعاني من احراج من زميلاتي عند سؤالي : أتمتلكين جوال؟ لديك حساب بتويتر،إنستقرام؟ فأضطررت إلى فتح حساب بتويتر، سناب، كيك دون علم أهلي وكنت أستخدم جوال امي للدخول إلى هذه المواقع دون علمها وأأخذ جوالها بهدف الدراسة وبعد سنه تقريباً من هذا الحال اكتشفني اخي الأكبر وأخبر والدتي وغضبت علي كثيراً ، فلم اتب من فعلتي وعدت إليها مرةً أخرى لأنني كأي فتاة أحب مواقع التواصل الإجتماعي ، فاكتشفني أخي عندما كنت بالصف الأول ثانوي وقام بضربي ضرباً مبرحاً وأمي كانت تشجعه على ذلك و مؤيدة له دون علم أبي طبعاً ، حَرمت من كل شيء الرحمة ، الحنان وحتى الجوال!! رغم قدرة أبي المادية فهو يملك الكثير من المال ونحن عائلة ثرية ولله الحمد . عموماً أنا الأن في المرحلة الثانوية وأصبحت كبيرة وأحتاج إلى جوال كباقي صديقاتي وأقاربي ، لماذا أنا مختلفة عنهم؟ ماذا ينقصني . بالرغم من أن أخي قام بضربي وجميع الحسابات التي قمت بالمشاركة فيها كانت هادفة وجميها أذكار و أدعية وكلام بريء ، أنا أخاف الله سبحانه وتعالى ولكن كيف أقوم بالتحدث مع أمي وإقناعها ..... أمي تحب أخي كثيراً وأخي قام بضربني بالرغم من أنه لديه تويتر،سناب،إنستقرام لماذا أنا لا؟ تعبت من العنصرية دائماً مظلومة ، لماذا لاتتوفر لي أبسط حقوقي ؟ مع أني أساعد أمي وأحاول خدمتها إلا أنها تحب أخي أكثر مني وتسعى لإرضائه!!! تعبت من معاملة أمي لي لماذا كل هذه العنصرية ؟؟؟؟؟ ((للعلم أخي أكبر مني بسنه فقط. ولكن أمي أعطته كل الصلاحيات وكامل الحرية)) . أريد حلاً كيف أستطيع إقناع أمي بأني أصبحت كبيرة وأني أريد أن أقضي البعض من الوقت على صفحات مواقع التواصل وأني محرومة من حنانها ومحرومة من شفقتها !!. بالإضافة أنها ترا أن لامشكلة لبقاء أخي على صفحات التواصل الإجتماعي وأنا لا!! رغم معاملة أخي السيئة لها إلا أنا تحاول إرضائه بشتى الطرق وتوفر له المال وأنا عندما اطلبها ترفض إعطائي .

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

نصيحتي لك ان تتوجهي الى والدتك وتصارحيها بكل ما في قلبك، كل ام حنونه ولكن بعض الأمهات يقسين على بناتهن من شدة خوفهن وهذا يؤثر على علاقة الام بابنتها ويفسح المجال لسوء التفاهم. اقترح عليك أيضا ان تشرحي لها وتدعيها ترى ما هي وسائل التواصل الاجتماعي وربما تشركيها في الفيسبوك والانستقرام وغيره وبذلك تختبر فوائده ومتعة استخدامه وقد تكون فرصة لتقوما بنشاط سوية. اخبري والدتك بكل تهذيب انها ان كانت تخاف ان تطلعي على أشياء غير أخلاقية عبر الانترنت فبامكانك استعارة أي هاتف او جهاز ذكي من صديقاتك في المدرسة لكنك على العكس لن تخذلي ثقتك بها وتودين ان تكوني منفتحة معها وتخبريها بكل جديد وما يقوموا به بنات عمرك.

قبل 7 شهر

رغم ان والدتك معذورة في خوفها , بس استغرب يعني البنت ينخاف عليها والشاب لا ؟ وخاصة ان اخوكِ في مرحلة يبدأ يتجه للبنات والتعارف مثل اي شاب آخر في سنه !! يعني لو عملنا معادلة سنجد ان البنت ينخاف عليها بسبب ان الولد طليق حر يفعل ما يشاء لا مراقبة من الاهل ولا شيء ! والله عالم لا تقدر الاشياء تقديراً صحيحاً , زي ما البنت يجب تراقب الولد كمان ! وانا ما اقصد عائلتك خصوصا بل اتكلم بشكل عام . الله يصلح حالك اختي .

قبل 7 شهر

حبيبتي تحدثي مع ابيكي واقنعيه انك بحاجه الي الجوال ليبقي وسيلة للتواصل والاطمئنان عليكي وتقربي من امك مافي ام بتكرها بنتها هي بتحاول انها تربيكي من وجهة نظرها

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه