السؤال

قبل 9 شهر (9 اجابه)
9 اجابه

خطيبي غامض ويعاتبني ويشك بي باستمرار

السلام و عليكم انا عمري 19 سنة و زواجي بعد رمضان بإذن لله المشكلة ان خطيبي انسان غامض ما يحكي لي كل شيء بحكم انه عايش في دوله تانيه(شغل) الا و انه ما يحكي معي بايام و لما نحكي مع بعض يجلس يعاتبني و يشك فيني حتى انه يخليني احس بالكره تجاهه و الله ماني عارفه ايش اسوي هل اكمل طريقي معاه او ننفصل اتمنى منكم الحل

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا ابنتي فترة الخطوبة لاكتشاف مدى عمق العلاقة والتفاهم بين الخطيبين، ربما لأنه بعيد عنك بحكم عمله، وقلة الاتصال بينكما هي سبب مباشر في عدم التوافق. نصيحتي لك ان تحاولي التقرب منه أكثر، وتعرفي ما هي اسباب عدم التقارب، اعرفي منه ما يحب وما لا يحب، يا ابنتي ان كانت البداية بالشك وعدم التفاهم ربما تزيد صعوبة بعد الزواج، لذا تيقني من مدى علاقتك به الآن، لا تفكري ان يكون الانفصال الخطوة الأولى الا بعد استنفاذ كافة الفرص والاحتمالات حتى تكوني مطمئنة وضميرك مرتاح. اسأليه لماذا يعاتبك؟ بادري انت في مكالمته، وحاولي التواصل معه صوت وصورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي الكثيرة. ربما عند رؤيته وسماع صوته يمكنك التحقق من مشاعرة بالنظر الى لغة الجسد. انصحك ان تسأليه بعض السئلة وتدعيه ينفتح في التعبير لك، ربما لأن العلاقة جديدة يجد حرج في التواصل. ان شعرت بعد كل هذه المحاولات، لك ان تتخذي قرار، لكن لا تتزوجي وانت تشعرين بقلق في العلاقة.

قبل 21 يوم

عزيزتي اقول لك وعن تجربة، الرجال المغتربين بدون عائلات يدخلون في علاقات عديده حتى مع نساء متزوجات فيصبحون شكاكين، وفي النهايه كل شخص يجد ما ييحث عنه، من يبحث عن الايجابيات يجدها ومن يبحث عن السلبيات يجدها ايضا، حاولي ان ندرسي خطيبك جيدا فان تبين لك بان شكه ناتج عن علاقاته المتعدده لكي قرار الاستمرار من عدمه، ولا تتزوجي معتمده على انه سيتغير ..

قبل 21 يوم

انا اقولك ليه هو كثير الشك، عن تجربة المغتربين لهم علاقات متعدده ومحرمه حتى مع نساء متزوجات، فيصبح معقد وشكاك بسبب ما يراه حوله، وكل انسان يرى في اي مجتمع ما يبحق هو عنه، لذا عزيزتي كل يرى الناس بعين طبعه

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.