السؤال

قبل 6 شهر (14 اجابه)
14 اجابه

هل حياتي انتهت ولا يمكنني الارتباط بعد .. ؟

انا كنت زوجه لرجل فاضل توفاه الله وترك لي 3 بنات ابلغ من العمر42 عام وعشت معه حياه في غايه الحب والرومانسيه لمدة 14 عام وحتي اخر يوم في حياته وطبعا لم يغيب عن فكري لحظه وادعو له في كل دقيقه ان ربنا يسعده مثل ما اسعدني لكني في نفس الوقت ادعو ربنا ان يعوضني بزوج صالح شعوري الداخلي باني مش كبيرة ومن النوع المتفائل أجد اغلب من حولي بيعيشوني في دور ان خلاص حياتي انتهت بالنسبه للتفكير في الزواج مرة اخرى حتي اقرب الناس لي ولدتي عندما تقدم لي شخص ونصايح من كل اللي حولي ماتدخليش علي بناتك راجل غريب هل حياتي كدا انتهت بالنسبه للارتباط وانا كدا فعلا كبيرة انا صح والا هما اكبر بنت عندي في اولي ثانوي والصغيرة 3 سنوات هقدر اكمل لوحدي

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

سؤال مهم وهذه مشكلة تعاني منها معظم نساء الوطن العربي بعد ان تترمل او تتطلق او تنفصل، اولا الزواج قسمة ونصيب وهو قدر من الله. لا اريدك ان تعيشي حالة دور الضحية وان الحياة انتهت وانك ستعيشين لبناتك.... الخ. كوني واقعية .. هل تستطيعين الصرف على بناتك من ناحية مادية ومتابعة امورهن؟؟ هل بيت عمك اهل الفقيد معك ويتابعون البنات بشكل جيد؟ اعتقد انه ان كان لديك دعم مادي كافي والاهل داعمين يجب ان تبداي بالبحث عن رسالتك في الحياة، وهذه فرصة لتقومي بتحقيق أحلامك، يا سيدتي انت لست صغيرة ولست كبيرة أنت في سن الحكمة وسن تقدير الذات، وسن اثبات الذات، ان كان الزواج هو ما تعتقدين انه الذي سيثبت انسانيك، عليك به لأنك ستبقين حبيسة فكرة اريد زوجًا. وان كانت انسانيتك ورسالتك ودورك في الحياة هو الأساس قومي بالبحث عن هذا الدور وتحقيقه وان قدر الله لك نصيب زواج سياتيك وانت تعيشين وتستمتعين، وسيكون الفرح عندك فرحين. ولكن لنفترض انه لم يتقدم احد، ماذا ستفعلين؟ هل ستقضين الوقت في انتظار زوج؟؟ هو حقك ولا عيب فيه، وحرام، وهو مقبول شرعا، المهم أن لا تقلقي وتقضي يومك تفكرين هل سيأتي ام لا. تابعي حياتك واكتشفي ذاتك وفقك الله

من المؤكد ان حياتك لم تنتهي، لكن في كل مرحلة عمرية وحياتية نجد ان أولوياتنا في الحياة تختلف. انت اليوم ارملة ولديك ٣ بنات فاولياتك في الحياة الان هو تربية هؤلاء البنات ورعايتهم وحبهم. هذا لا يعني انك لا تتزوجي من جديد ولكن لا تدعي الزواج الان يكون من أولوياتك ولكن اصبري فربما سيرزقك الله بالرجل الصالح الذي من الممكن ان تثقي انه يمكن ان يعينك في تربية بناتك معك.

قبل 6 شهر

تزوجي

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه