السؤال

قبل 5 شهر (27 اجابه)
27 اجابه

ابنتي دايما تكلم شباب بالتليفون ..!

ابنتي دايما تكلم شباب بالتليفون ..!

بنتى عمرها 16سنه ودايما تجيب دور ثانى فى الامتحانات ودايما تكلم شباب فى التليفون وهى تسرق جوال أمها اوجوال اخوها وتكلم منه رغم أننا اكتشفنا اكتر من مره وضربناها اكتر من مره ولكن لم ترجع وللان اذا حصلت تليفون مع أى أحد ممكن تسرقو وتتكلم منه وتبغى دايما تكلم أولاد علما بانى غير متواجد معها دايما واكون مسافر خارج البلاد بالسنة والسنتين

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

هكذا أنت بدأت شكوتك: بنتي تجيب درو ثاني!! وهنا مكمن المشكلة. عندما تحس بنتك انها عديمة الجدوى في جدارتها الدراسية، وغير كفؤة، وينتابها احساس بالفشل الدائم، فلا طريق أمامها لرؤية مستقبلها، عبر تغذية نغسها باوهاوم الزواج والهروب من عالم الدراسة المعقد، أو الحصول على اعتراف من الشباب بأهميتها وجدارتها وجمالها، وكم هي مطلوبة ومقدرة. هذا يحصل لمن هم حتى أكبر منها، فلا تستغرب أو تنزعج، فهذا طبيعي وعادي. لذا بصيحتي لك بدعمها في تحصيلها العلمي، بأي شكل من الاشكال. حتى لو تطلب ذلك بالاتيان بمدرسين خصوصيين ليس لتدريسها المواد فحسب وتنجح، بل لترى فيهم قدوات قادرين على تنظيم حياتها، ومسيرتها، وانجزاتها، وتقديرها. عندما تشعر انتك بالانجاز، لاتعود مسألة حصولها على الاعتراف من شباب هي غايتها، وشجعها بعد أن تنجح وتتقدم لمساعدة صديقاتها في النجاح وتعليمهن المواد التي حققت بها انجازا، لتحصل على التقدير ايضا. بالتوفيق

ابنتك تعاني من فراغ عاطفي بسبب غيابك وأيضا هي بحاجه للأمان والرضا لذلك تسعى لمحادثه الشبان حتى يشبعوا عندها حاجه الاهتمام والمحبة وتقدير صفاتها وجمالها. لذلك عليك أن تعمل انت وأمها على تلبية هذه الحاجات والاطراء عليها باستمرار وكذلك إيجاد أشياء لشغل وقتها فهي لا بد أنها تعاني من الوحده والفراغ والملل، حاول إشراكها في دورات ورياضة وإعطائها بعض المسؤوليات في المنزل حتى تملأ وقت فراغها.

هذا من جراء غيابك. يا سيدي ابنتك لم تشبع من حبك واهتمامك ورعايتك. . فوجدت ان الشباب هم الحل. الضرب يزيد الوضع سوء. نصيحتي لك اجلس معها في مكان مريح واحضنها وتحدث معها واخبرها عن تجارب تعرفها.. اشعرها بالامان وانك قريب. حفزها لتنشغل بهواياتها. عزز الثقة بينكما.. دعها تعرف انها يجب ان لا تكذب ولا تسرق ولا تتحدث مع اي شاب وهي لا تعرفه. نبهها لاهمية الحفاظ على سمعتها ووضعها. دعها تختلط بالعائلة وتحت ناظريك. اعطها الثقة وضعا معا ميثاق للتعامل وهناك مكافئة وعقوبة وبالطبع ليست الضرب. تحدث معها باستمرار وانت مسافر. ابنتك تفتقر للعاطفة في البيت.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه