السؤال

قبل 4 شهر (12 اجابه)
12 اجابه

اغتصابي و خوفي من الفضيحه

السلام عليكم .... أنا فتاه ابلغ من العمر ٢٨ سنه مخطوبه مشكلتي أني تعرضت للاغتصاب قبل ١٢ سنه عندما ذهبت لاستذكر بعض دروسي عند إحدى صديقاتي ، كتمت الأمر بداخلي و تحملت خوف من الفضيحه أو انه يقتلوني أهلي مرضت مرض شديد و لم يعلم أحد اللي فيني و دخلت في حاله نفسيه سيئه و أصبح الحزن و الصمت على طول بوجهي يعني في نظر الجميع أنا انسانه كئيبه صارحني خطيبي مره و قال لازم تغيرين طبعك الكئيب ، خطيبي ما يدري اللي فيني و لا أنا قادره اكلمه باللي حصل أخاف ما يفهمني أو يفكرني روحت لطريق الحرام و أخدعه ، أنا ذهبت لطبيبه قبل أشهر فقالت لي لا يمكنني عمل أي شي لك كون الحادثه حدثت منذ سنين كثييره ، ما هو الحل الله يسعدكم و يفك عنكم كربتكم ؟!!

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

ما سأقوله الان هو رسالة للبنات للفائدة، انت ضحية عملية اغتصاب وتخافين من ان تقتلي؟؟ وماذا بأمر الجاني؟؟ اليس هو المذنب، لا تخافي لأن اي اجراء سيكون افضل الف مرة من العذاب الذي انت به الان. هل يمكن اثبات عملية الاعتداء؟؟ هل من شهود؟؟ هل من أمر قديم؟؟ من هو الجاني؟؟ هل تعرفينه؟؟ كيف حدثت القصة؟؟ نعم يجب ان تنبشي الموضوع الآن لتبرأي نفسك. انت ضحية ولكن عليك ان تثبتي لزوجك انك لست خائنة، وهنا الصعوبة؟ سؤال هل فحصت الطبيبة غشاء البكارة؟؟ فهناك الكثير من الاغشية لا تتمزق من جماع واحد، وبما ان العملية اعتداء اعتقد انه لم يأخذ راحته كثيرا وانت تدافعين عن نفسك، تحققي من هذا الامر، وان كان لم يتأذى فالامور طيبة ولكن دعي الطبيبة تفحصك. وان كانت البكارة قد تأذت، فهذا امر آخر. يا ابنتي موقفك صعب، وليس أمامك سوى الصراحة، لأنه لم كتمت الامر بعد الزواج قد لا يلاحظ ويمر الامر طبيعي وخاصة انه لا تجارب لك بعد تلك الحادثة، فربما يكون الوضع طبيعي وكأنك بكر، وقد يلاحظ، وفي هذه الحالة الطامة اكبر، لانه ستصبح قصة شرف وعرض وان لم يكن متفهم طلاق وبسمعة سيئة ان كان غير خلوق. اما ان اخبرت الان على الاقل انت مخطوبة، ولا ادري هل يمكنك اخباره ام لا؟؟ او يمكنك التحدث معه ام لا؟؟ اخبريه عن سبب كآبتك وانك تكتمين هذا لسر من سنين وانه يمكنه ان يستر عليك وتتابعا الحياة سوية، وان لم يقبل اخبريه ان يستر عليك ويتركك بدون فضائح. او قومي باخبار امك وتحملي الامر واخلصي من هذا العذاب، يجب ان تتحدثي مع احد بالموضوع، وان تخرجي الحزن من قلبك. التعبير والصراحة ركيزة لانجاح اية علاقة. وكان الله لك معينا في القرار الذي ستتخذينه.

4 شهر

الموضوع يرجع لشخصية خطيبها. إذا غيرته خفيفة ومتفهم تفاتحه بالموضوع. غير هيك تسكت وتروح لطبيبة نفسية وتفضفضلها وتطلب مساعدتها نفسيا. وتنسى الماضي وتبدأ من أول وجديد. في حال خطيبك متفهم واخبرتيه وقتها بتفتحي الموضوع وتحاولي تسترجعي حقوقك.


قبل 3 شهر

قومي بمراجعة طبيبة لتعرفي وضعك أولا فٱن كنت بخير لاداعي للفضائح لأن تقبل خطيبك الأمر سيكون صعبا وحتى إن تقبله في البداية فربما يأتي يوم يعايرك فيه. ربنا يستر عليكي

قبل 4 شهر

حبيبتي اعتقد انه لم بحدث ضرر لعذريتك وحتى لو حدث بمرور الوقت ستعودين كما كنتي انا اتكلم عن تجربة انا مطلقة منذ عشرة سنوات وعاد جسمي لوضعه السابق كاني لم اتزوج ثانيا وانا في ال ١٨ من عمري تعرضت لتمزق اثناء لعب رياضة عنيفة ولم يحدث شيء صدقيني خففي عن نفسك وارمي الامر ورائك ولا تفضحي ما مضى واذا اردتي التاكد من كلامي فقط قومي بمراجعة طبيبة امراض نساء وتستطيع تاكيد ذلك بسهولة حتى يطمأن قلبك الله معك

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه