السؤال

قبل 5 شهر (7 اجابه)
7 اجابه

أريد أن اعرف حقوق المرأة في الزواج

تربيت فى بيئة أمى التى تخشى ابى و تعمل له الف حساب ، لا انكر اننى كنت اكره كل الرجال حتى زملائى فى الجامعة كان تعاملى معهم جاف ، إلى وقت قريب غيرت فكرتى شيئا فشىء ، انا الابنه الكبرى ، تعلمنا من امى ان المرأة ليس لها حقوق و انها جب ان تعمل لتكفى نفسها و ان الشبكة ليست شىء هام و يجب ان ترضى بزوجها و لا تتذمر ، تعلمنا منها الضعف ، يجب علينا ان نكون خلوقات و لكن ان كان زوجنا سىء فهو لنفسه انا فى سن ال26 ، يتقدم لى رجال ، لكننى من كثرة التدقيق و التأنى أرفضهم جميعا بسببب خوفى ان اكون مثلها اريد ان اغير تفكيرى ، ان اعرف حقوق المرأة فى الزواج و ما يجب و ما لا يجب لان تفكيرى مشتت و قيمى و مبادئى منهارة .

قضايا أخرى

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا ابنتي الاسلام والتشريعات وكل الاديان السماوية وحتى الدستور الوضعي اعطى للمرأة كافة الحقوق كانسان، لها حق التعليم وحق العمل وحق الصحة وحق الانتخاب وحق التجارة وحق الانجاب وحق اختيار الزواج وحق الموافقة والرفض، وحق الاحترام وحق حفظ النفس وكل كل الحقوق التي تخطر على بالك. الأمر ليس معرفة الحقوق، بل كيفية التعامل مع تلك الحقوق. تحتاجين الى رجل يحترم المرأة ويعرف ان لها حقوق

قبل 3 شهر

حالك زي حالي بالضبط يا اختي تعقدت من امي واخواني والمجتمع اللي عشت فيه بسبب اضطهادهم للمرأة وصرت أرفض كل من يتقدم لي وانشغلت بالتعليم والاطلاع ، بحثت واطلعت عشان أعرف حقوقي وأكتشفت بالأخير اني مش محتاجة أبحث بل محتاجة اثق بنفسي واطالب بكل ما أريد وما افكر بكلام حد ، حقوق المراة كثير جدا وللأسف اغلبها ما يتكلم عليه الشيوخ لغرض في انفسهم مثل ان الرجل ملزم يجيب لزوجته خادمة وطعام جاهز ، ثقي بنفسك وتزوجي عن حب شخص منفتح تعرفي كيف يفكر وكيف تعامله مع الانثى هذه نصيحتي

قبل 5 شهر

انت بحاجة الى الاختلاط بالمجتمع والناس حتى تخرجى من التفكير السلبى وتصبح لديك الخبرة فى الحياة لتبنى افكار وقيم صحيحة اجتهدى على نفسك ونمى قدراتك حتى تكوت عندك شخصية مثقفة واستقلالية بعيد عن افكار امك الرجعية

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.