السؤال

قبل 5 شهر (10 اجابه)
10 اجابه

كيف ابقى سعيدا ؟

السلام عليكم اريد منكم تقديم بعض النصايح التي تبقي الانسان دايما سعيد او ماهي الاساليب التي نستعملها كي لا نحس بالملل او الكإبه

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

اهلا بك واسعد الله ايامك: لا يوجد شيء اسمه سعادة مطلقة ولكن يوجد حالات يجعل الانسان فيها مشاعره ايجابية ومريحة وسعيدة رغم الظروف، ويجب التفريق ان السعادة لا تعني عدم الحزن، لان الحزن شعور هام وضروري والانسان الطبيعي يجب ان يمر به، ولكن الشخص السعيد يمر بحالات حزن نبيلة وراقية بعيدة عن الكآبة وهي الصفة السلبية المذمومة، وهي نقيض السعادة. يجب ان تعرف ان السعادة مربوطة بكيميائات وهرمونات في الجسم مثل افراز السيراتونين، اندورفين، دوبأمين وغيرها وهي مواد يفرزها الجسم وتعمل على تثبيط الكأبة وزيادة حالات الراحة، وهي ما ندعوه بالسعادة. واليك بعض الامور التي تعمل على زيادة افراز هذه المركبات: اولا وجدت ان الايمان يفتح الكثير من ابواب السعادة وهو الايمان الحق مثل الايمان بالقدر، والقدرات والذات كل هذه امور تساعدك ان تكون سعيد حتى لو مر عليك ظروف صعبة لأنك تعرف انه الخيرة بما اختاره الله. العقل: ان كان عقلك من النوع التحليلي والمنطقي والنقدي لن تتكدر بسهولة ، لأعطيك مثال ان حصل موقف مثل حادث للسيارة او كسر ولد شيء، ان قمت تعصب وتنرفز وتسب وتصيح وتصرخ هل سيرجع الشيء الذي انكسر لحاله؟ هل ستتصلح السيارة ويرجع الزمن للوراء؟؟ بالطبع لا، لذا العقل المنقي يقول لك ان ما حدث قد حدث لماذا تدمر اعصابك بشيء لن تغيره، كن جزء من الحل وليس جزء من المشكلة. تعامل مع الموضوع بحزم ومنطق ولكن دون تأثير سلبي. القناعة: وهي القناعة المربوطة مع الأمل ومع الطموح ومع التوكل وليس مع التواكل، هذه قضية هامة/ مثلا اقول" اللهم هب لي الشجاعة لتغيير ما يمكن تغييره، والسكينة لقبول ما لا يمكن تغييره، والحكمة لمعرفة الفارق بينهما" وهذه قضية هامة ، انا قنوعة بما كتب الله لي ولا استطيع تغييره، ولكني شجاعة بتغيير ما يمكن ان اغيره لاصبح افضل، وحكيمة بان افرق بين الاثنين. الاخلاق: اعتقد ان صاحب الاخلاق والذي لا يحيد عن المبادئ الحقة ولا يداهن ولا ينافق ولا يتغير ويتقلب هو انسان مستقر وسعيد، لانه يرضي ضميره. ارضاء الضمير سبب من اسباب السعادة وجود هدف في الحياة وهو من الامور المشجعة على العمل وتطوير الذات وهي من مسببات السعادة، ووجود الهدف يعطي دافع قوي لكل ما تعمل ولتحمل التعب. الاشخاص حولنا: الاشخاص الايجابية المحيطة بنا تساعد على تعزيز الشعور بالسعادة، لذا قم بانتقاء اشخاص مناسبين. عيش اللحظة، لا تحمل هم الماضي وتثقل كاهلك به، ولا تخشى المستقبل وتخاف منه، بل عيش اللحظة التي انت بها وفقك الله,

قبل 5 شهر

-جدد حياتك - - غير من أسلوبك - - أبدل كل مجهودك في طلب العلم والمعرفة - - تواصل يوما مع من يحبك وتحبه - أدخل الفرحة و الابتسامة في القلوب الحزينة المحتاجة لمن يمسح دمعتها -لا تنسى أذا كنت مع الله مطيع ومع الناس جميل ومحسن وخلوق كان كل شيئ معك مثل ماكنت أنت له

قبل 5 شهر

اشتغل

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه