السؤال

قبل 4 شهر (3 اجابه)
3 اجابه

كيف اتخلص من غضبي واتمالك اعصابي؟

السلام .... كنت انسانة نشيطة مبتسمة و تحب الجميع توفي والدي رحمه الله لما كان عمري 19سنة بعدها انتكست و اصبحت مكتئبة ،تحسنت بعد سنة لكن توتري المستمر بسبب الدراسة ادرس طب و ضغوط الحياة الكثيرة جعلتني سلبية كثيرا و. عصبية لابعد الحدود اعبر بالصراخ عند غضبي و بالكلام البديئ في المنزل و مع امي و اختي اندم كثيرا بعدها حتى اكره نفسي لانني لم اتمالك اعصابي و انوي التغيير لكنني عندما اغضب لا اتمالك نفسي من كثرة الضغوط التي مررت بها، حاليا الحمد لله قل غضبي لان توتري قل في العطلة لكنني اريد التخلص من الغضب و تمالك اعصابي،هل من حل؟

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

اولا رحمة الله على والدك، واكيد ان غيابه اثر عليك، ولكن لو فكرت قليلا كيف يحب ان يراك؟ ماذا ستقولين؟؟ هل تحبين ان يراك هكذا؟؟ بالطبع لا! هو يريدك فتاته الدكتورة التي طالما حلم بان يراها، كوني له كما يريد وحققي امنيته وهذا من بر والدك. ثانيا يجب التصرف بقضية الضغوطات، عليك بتحديد ما هي هذه الضغوطات التي تتعرضين لها، ما مصدرها؟ وهل هي حقيقة ام حملتيها قسرًا، او حملتيها جهلًا، لاننا في كثير من الاحيان نحمل اعباء تسبب لنا لاضغط ولا لزوم لها في الحياة، مثل الانضغاط من مجاراة المجتمع والموضة، والحياة الاجتماعية، ومواقع التواصل الحديثة وغيرها، وكلها امور لا لزوم لها لو انتبهت قليلًا لاهميتها. لذا حددي مسؤولياتك الحقيقية، وما هي الاعمال الحقيقية التي يجب الانتهاء منها او انجازها. ثم اعملي على تريبها في اولويات وحددي زمن لكل منها وابداي بها بدون تسويف او مماطلة. أما الأمر الثالث فهو العصبية، ولمعلوماتك العصبية عادة والصراخ عادة والهدوء عادة والكلمات النابية عادة وغيرها... لذا ومرة اخرى حددي المواقف التي تعصبين فيها، ثم ادرسي الموقف وحددي ان كان الموقف يستدعي ذلك ام لا؟ حددي هل يستحق الموضوع الصراخ والغضب ونشر السلبية والقلق في البيت، وعلى من؟؟ على امك؟؟ الم تفقد هي شريك حياتها كذلك؟؟ وها هي تتابع الحياة لاجلك واجل اختك! هل تستحق؟؟ ستجدين ان الموضوع لا يستحق وانه كان يمكنك حله بطريقة اسهل واقل توتر. واخيرا اتخذي قرار بينك وبين نفسك بالتزام الهدوء وستجدين انك ستعتادين ضبط النفس وستسيطرين بطريقة ايجابية على كل مجريات حياتك. وتابعي معي متى احتجت اي نصيحة فنحن في الخدمة يا ابنتي وهذا واجبي وفقك الله ورعاك

4 شهر

شكرا جزيلا عزيزتي،في اغلب الاحيان الامور تافهة لهذا اكره نفسي عند الهدوء اما الضغوطات فهي عبئ المسؤولية الملقاة على كاهلي لوحدي فانا المراة و الرجل في نفس الوقت اضافة لصعوبة دراستي و الامتحانات التي لا تنتهي ابدا ،لا يمكنني ان ارسب لان ظروفي لا تسمح و لا يمكنني ان ادرس لانني المراة و الرجل في البيت لذلك عشت سنين في توتر و تغيرت تماما،شكرا جزيرا على ردك لي ساحاول قدر المستطاع


قبل 4 شهر

بالاضفه الى السفر وفسحاتك مع الصديقات مارسي ارياضه سجلي برياضة كيك بوكسنج ستفرغ عنك طاقات رهيبه وستصبح صحتك افضل بالنسبه للصحه النفسيه والجسديه ايضا ولا شك ان الرياضه تساعد على تفريغ الطاقه السلبيه

قبل 4 شهر

هذه كله بسبب ضغط الدراسه والحاله النفسيه اللي كنتي فيها انصحك بتخصص يومان من الاسبوع للتنزه فيهما والسفر وقضاءه مع الصديقات او الاهل متناسيه اي نوع من الضغوطات سواء ضغوطات الدراسه او الضغوطات العائليه وعادة قضاء وقت مع الصديقات يخفف من الضغط النفسي والتوتر العصبي والسفر والطلعات بشكل عام

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه