السؤال

قبل 10 شهر (11 اجابه)
11 اجابه

أنا أكاديمية جامعية.. لكن علاقاتي فاشلة وحياتي صعبة

السلام عليكم. انا امرأة تعمل كاستاذة في الجامعة نجحت في دراستي بعد عناء طويل ولم افشل ابدا. كنت طموحة وحيوية الا انني بعد تخرجي اصبت بتقلب في حالي فلقد اصبحت الدراسة ثقيلة علي واصبحت انطوائية وعلاقاتي الاجتماعية محدودة بل اذا حاولت اقامة علاقة مهما كان نوعها تفشل ولا تدوم طويلا حتى في عملي انا جادة كثيرا فيه وعملية جدا لكن علاقاتي بزملائي جد محدودة احاول قدر الامكان ان تكون علاقة احترام متبادل وكفى، لا استطيع ان اعبر عن رأيي في مجال عملي ولا ان اوصله بشكل مقبول ومسموع. لا اعرف سبب حالتي هذه وكيف يمكنني الخروج منها. اضيف انني عشت طفولة قاسية جدا والعلاقة بين والداي لم تكن جيدة مع انهما يحبان بعضهما وكانا متمسكين ببعضها لحد الآن. اشعر برغبة شديدة في الابتعاد عن والدي وان اعيش مستقلة عنه عساني استرجع نفسي. حتى في عباداتي لم اعد اقوم بها كما كنت سابقا. لا اعرف اذا كانت النتيجة التي وصلت لها من مخلفات طفولتي ام ماذا؟ لكن لماذا لم اكن اتأثر لما كنت ادرس؟ ولم افشل في تحقيق حلمي؟ أما الآن فانا اشعر انني عاجزة عن تحقيق اي شيء مهما كان بسيطا حتى افكاري الابداعية اختفت واصبحت احس انني انسانة عادية جدا. ماذا يحصل لي؟ واين الحل؟ ارجو مساعدتي

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

بالنسبة للعيش بعيدًا عن والديك فهل هو امر مقبول في مجتمعك؟ يمكنك السكن في منامات الجامعة المخصصة للاساتذة لتجربي الحياة بعيدًا عن العائلة ربما يفيدك الهدوء في التركيز واعادة رسم الطريق، توكلي على الله وعودي إلى عباداتك فإنها تريحك وتعطيك شعور بالثقة.

والآن عليك العمل على إعادة السيطرة إلى حياتك، بوضع هدف جديد وبدء العمل عليه، ويمكنك الالتحاق بدورات تدريبية تساعدك على زيادة مهارات التواصل والتعبير لديك، ونفض الأفكار السلبية، وكما سيكون من اللائق وضع تحدي لنفسك لتحثي قدراتك الابداعية على الظهور

ومن جانب آخر أخت سراج النور من ينغمس كثيرًا في العلم والتحصيل الأكاديمي يعاني بدرجة معينة من قلة المشاركة الاجتماعية وتصبح منتقاة ومحددة، لأن الوقت يصبح ثمين ويحاول التركيز في العمل والعطاء العلمي والتعلّم، ولكن أن يعاني من صعوبة في توصيل الأفكار والتعبير عن الرأي فهذه لا علاقة بالتعلّم وتحقيق الأهداف، على العكس تمامًا الناجح يزداد ألقًا وقدرة في مجاله، لا بد وأن الموضوع له علاقة بتقدير الذات والثقة بالنفس وهذا ما يجب العمل عليه، فكثيرًا ما تؤثر رواسب الطفولة في حياة الأفراد في المستقبل وخاصة في مراحل الضعف، حيث تسيطر هذه الأفكار على المرء في أوقات يكون فيها غير متحكم وغير واثق فتجد أنها تطفو على لاسطح وتظهر. بينما وأنت في مراحل التعليم ولأنك كنت مشغولة بتحقيق الحلم لم تشعري بها.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه