السؤال

قبل 5 شهر (5 اجابه)
5 اجابه

هكذا مديري غدرني.. ساعدوني

هكذا مديري غدرني.. ساعدوني

اخوتي المؤمن كيس فطن لكنني بصراحة لم اعد اميز بين الخير و الشر الاشرار هم منافقين يخفون نواياهم السيئة وانا اتعامل بشكل هادي لا اتوقع كل ذلك الشر ؟؟! هل العصر تغير ام البشر ام انا من ينبغي ان اتغير ؟؟! لكنني مرتاح في شخصيتي اتقبل عقليتي و بساطتي و براءتي ام ينبغي ان اكون مستعدة لكل شر .....حدث معي ان طلب مني المسؤول بكتابة طلب تحويل الذي اريده على اساس انه موافق ففرحت ثم طلب بكتابة طلب تنازل عن منصب رئيس مصلحة فكتبته باعتباره لاحق للطلب الاول لكن الشرير اوهمني بموافقته ثم رفض طلبي ....ما هذا كانت نيته ان اتنازل عن رئاسة النصيحة و فقط حتى يخضعني اكثر لاوامره ؟؟

قضايا أخرى

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

في المؤسسات سيدتي يوجد أربعة أنواع من الموظفين، الأحمق، الماكر، المصلحي، والساذج. ونحن كثيرا ما نفترض الجيد، فنكون حمقى، أو سذج. فمعظم المؤسسات يصل على رأس هرمها الماكر، والمصلحي. السلطة والنفوذ تحكم طريقة وصول هؤلاء، لتنفيذ مهمات للرأس الأكبر وهكذا. كان من الاجدر عدم كتابة التنازل عن منصبك إلا حين الحصول على موافقة خطية بالانتقال. أي تقومين بإجراءاتك لكل مرحلة لوحدها. لكن لم يكن يدور بخلدك ذلك. خطي كتابا جديدا، تلغين فيه كتابك القديم بالتنازل، واذكري أن التنازل كان مرتبطا بإجراءات النقل، وارسلي نسخة الى المدير العام، ونائب المدير العام، لتحفظي حقك، واطلبي مقابلتهم، لتعودي كما كنت. بهدوء ناضلي لارجاع وضعك بإصرار ذكي. شكرا وبالتوفيق

يا ابنتي المؤمن طيب وكريم ولكنه حذق ونبيه وليس مغفل ولا يلدغ من الجحر مرتين ويعقل ويتوكل، لا ارى تعارض بين هذه الصفات. الطيبة مطلوبة ولكن الذكاء اطلب واهم. كوني ذكية ونبيهة ومهذبة وطيبة في كل الاوقات. الحمد لله انك اكتشفت ذلك، ولا ادري هل تنازلت ام لا ووفق في غدره لك، ولكن لا يجوز ان توقعي الثانية لاا بالحصول على الموافقة على الاولى. احذريه وانتبهي ولا تتركي العمل بل فتحي عينيك ولا تعطيه مجال لقهرك، كوني مهذبة ومخلصة في العمل واشعري جميع من حولك بذلك حتى تتم الشهادة لصالحك ان حدث امر ما. وفقك الله

قبل 5 شهر

قال عمر رضي الله عنه:(لست بالخب، ولا الخب يخدعني) والخب هو الخداع. إن كانت صفاتك كما ذكرت فأنت عملة نادرة في زمن المظاهر والتزييف، فاحمد الله على حسن خلقك، ولاتكن لينا فتعصر ولا يابسا فتكسر، وإنما عامل الناس بأخلاقك العالية، وكن حذرا في المرات القادمة، وفي الحديث بما معناه :ان الله ليرفع المومن في الجنة الدرجة العالية بحسن خلقه. ادع دائما بهذا الدعاء" رب ادخلني مدخل صدق واخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك سلطانا نصيرا،، وفقك الله لكل خير

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.