السؤال

قبل 6 شهر (9 اجابه)
9 اجابه

اعاني مع ابني بالتبول الليلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .... ابني عمره ثمانيه سنوات اعاني معه من التبول الليلي جربت معه اكتر من طريقه بس ما في نتيجه من لما بلشت معه التنظيف من الحفاظه وانا بنفس المشكله ..كنت اسمع انو لما يصير عمره سبع سنوات المثانه بتكبر والمشكله بتروح بس انا شايفه انها زادت .والمشكله الاكبر انو هو صار يتعب من الموضوع ويخجل وانا خايفه عليه شو الحل ياريت تفيدوني

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا سيدتي لا بد من البحث في سبب المشكلة أولا، وقد اورد بعض المختصين وجود عوامل مساعدة على تطور هذه الحالة عن الاولاد مثل: أسباب عضويه مثل التهاب اللوزتين أو حدوث التهابات بمجرى البول أو صغر حجم المثانة أو الإصابة بالسكري أو الإمساك الشديد، وفي بعض الحالات يكون السبب هو الإصابة بالدودة الدبوسية، وهي دودة صغيرة للغاية يميل لونها إلى الأبيض، تتواجد بكثرة في الخضراوات والفواكه الملوثة وغير المطبوخة جيداً، تضع هذه الدودة بيضها ليلاً أثناء نوم الطفل على فتحة الشرج ما يؤدي إلى تهيج المنطقة وحدوث التبول اللاإرادي. وقد يعزى السبب الى أسباب نفسية وأبرزها التفكك الأسري والغيرة بسبب ولادة طفل جديد في الأسرة. عامل وراثي أو جيني حيث تزداد نسبة الإصابة بالمرض إذا كان أحد الوالدين أو كلاهما قد عانى من هذه المشكلة أثناء الطفولة. تناول المشروبات والسوائل المحتوية على مادة الميثل زانثين وذلك لتأثيرها كمدر للبول، وتتواجد هذه المادة في الشاي والقهوة والشوكولاته. النوم العميق لدى بعض الأطفال قد يكون سبباً للإصابة بالمرض حيث يكون الطفل غير قادر على استشعار حاجته في الذهاب لدورة المياه أثناء النوم ليلاً، ويمكن حد هذه المشكلة من خلال إعطاء الطفل فرصة النوم لمدة ساعة أثناء النهار. ومن معرفة السبب تنطلقين نحو العلاج، سواء كان التدخل العلاجي ام السلوكي. في جميع الاحوال عليك بضبط النفس، ومساعدته ومؤازرته وعد توبيخه او التحدث عن الموضوع امام الاخرين.

ابدئي بالتأكد من انه لا يعاني من اي مرض بعد ان تعرضيه على طبيب الأطفال . سبب التبول اللاإرادي قد يكون نفسي ايضا حيث يحاول الطفل لا شعوريا ان يلفت نظرك اليه ، ربما بسبب الغيرة من ولادة طفل في العائلة او ربما هناك الكثير من الشجار في البيت. لمعالجه الموضوع لا توبخيه ولا تغضبي منه او تعاقبيه ، أعطفي عليه وخذيه في حضنك وقبليه ليشعر بحنانك. اعرضي عليه يوميا الذهاب الى الحمام قبل النوم ، ايقظيه ليلا وكرري ذلك مره اخرى . عليك ان تكوني صبوره وتشرحي له ما يجب فعله ، واذا لم يتجاوب معك بعد هذه الفتره وجب عليك استشاره طبيبه لإعطاءه العلاج المناسب.

قبل 6 شهر

الحل بسيط إن شاء الله , انا عانيت من هذه المشكلة و ما خليت اطباء الا رحت عليهم واخر طبيبة خلتني اعمل تخطيط للمثانة حتى تعرف الخلل وين بالضبط فاما يكون من الصمام او انه المثانة عصبية لا تتوسع , وتصبح مرات الذهاب للحمام خلال النهار كثيرة ف الافضل ان يحبس البول قدر الامكان حتى يعود مثانته على التوسع وتحمل كميات كبيرة من البول بالاضافة لعلاج بالدواء لا يدوم اكثر من 4 اشهر وتنحل المشكلة نهائيا بإذن الله , بس زي ما قلتلك الاطباء كثر اللي رحت عليهم وما حدا فادني غير هاي الطبيبة ف لا تردي اذا قالولك ابنك ما نده شي , هو ادرى بنفسه وممكن يحكو نفسيا وما يكون له اي علاقة بالنفسية

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه