السؤال

قبل 7 شهر (11 اجابه)
11 اجابه

يحبني و يخونني و يضربني ... هل انا السبب ؟

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته. أولا أشكر المشرفين على هذا الموقع على فكرتهم الرائعة في مساعدة الناس على حل مشاكلهم بهذا الشكل، أنا سيدة متزوجة منذ 10 أعوام لدي طفلة واحدة عمرها 6 سنوات انا و زوجي ولدنا في نفس العام اي لدينا نفس السن تزوجنا عن حب و عن اقتناع مشكلتي أني أعاني اﻻن اﻻمرين معه اصبح قاسيا و يعاملني بﻻ رحمة أعيش في حالة تناقض فكيف للذي يقول لي أني كل حياته يلقبني بأمه أن يخونني أو يقول حبيبتي ﻻمرأة أخرى. الصراحة أني انا أيضا فقدت فيه الثقة منذ سنوات كنا نعيش بعيدين عن بعض و اكتشفت انه يعرف فتيات أخريات لم أتقبل ان يخونني حب حياتي وينظر ﻻخرى مع العلم أني جميلة جدا و شابة و أحبه و اعامله بما يرضي الله و أضحي بأي شيء من أجله لم أستطع أن أفارقه ﻻني أحبه و ﻻ أستطيع العيش بدونه سامحته و التمست له العذر قلت ﻻني بعيدة عنه هو شاب لم يستطع مقاومة اﻻغراء مع العلم أنه شاب مثقف و رقيق و وسيم.... عادت السعادة الى بيتنا من جديد خصوصا عندما كنت حامﻻ بإبنتنا الوحيدة يحبني و يحترمني ويعشق إبنته. .. لكن طيلة هذه السنوات تعرضنا لعواصف خطيرة تم نعود كﻻنا ﻻ يستطيع العيش دون اﻻخر هو يقول أنني أخنقه و دائما ابحث وراءه و أني أعتبره كطفل صغير عليه أن يقدم لي تقريرا اين كان وماذا فعل خﻻل اليوم أما أنا فﻻ أتقبل أنه إن كان يحبني هذا الحب العظيم أن ينظر ﻻخرى رغم محاولتها اﻻيقاع به هو بحكم عمله يعمل مع كثير من النساء و مكانته العلمية تجعل أي فتاة تتمنى أن تربط معه عﻻقة يهتم بمظهره قبل أن يخرج و يتأنق تم يخرج.... ﻻ أعرف ان كنت استطعت ان أوصل لكم مشكلتي فارتباكي جعلني مشوشة اﻻفكار لكن اﻻزمة الخطيرة التي مازلت لم تنتهي بعد اني اكتشفت أنه على عﻻقة مع فتاة تعمل معه اكترى شقة و أخذها اليها عندما واجهته أنكر و أقسم أنه ﻻ يعاشر امرأة غيري المشكل أنه يتعامل معي بقسوة و يقول انه سيعذبني بها ما دمت أبحث عنه و أنظر الى هاتفه رغم أننا تصالحنا و امضينا أوقاتا رائعة معا و قال لي أني حب حياته و حذف رقم تلك الفتاة من هاتفه و من الواتساب لﻻسف هو مازال يرد على رسائلها و لم يحذفها كما يدعي و المشكلة اﻻخرى أنه يتناول المهدئات بشكل كبير و يعاني من مشاكل نفسية سريع الغضب و متوتر دائما هذا ما يجعله يتناول اﻻدوية بهذا الشكل ﻻ أستطيع مناقشته في أي شيء ﻻنه يصبح في حالة عصبية خطيرة قد يرتكب فيها مصيبة ساعدوني ماذا أفعل هل هذا الذي اعانيه معه من خيانة و قساوة وصلت حتى العنف الجسدي بسبب مرضه ؟ أم أنا التي دفعته للقيام بكل هذه اﻻشياء؟ بسبب غبائي و غيرتي العمياء. .... أحبه و ﻻ أستطيع العيش بدونه و ﻻ أريد تحطيم بيتي ؟ ماذا أفعل أ انفصل عنه ؟ أو ابدأ معه حياتا جديدة انصحوني أرجوكم ﻻن الضحية الكبرى في كل هذا هي صغيرتنا و شكرا.

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

عزيزتي انت الضحية الكبرى قبل ابنتك. اولا هو ممكن ان يتعالج من هذه العصبية الانفجارية المخيفة لو اراد،،،هذا جانب مع الاسف وفي هذا الزمان حيث النساء تمارس الخداع العاطفي على الرجال صعب على الرجل ان يبتعد الا اذا كان يحترم نفسه كثيرا وكا ذو خلق ولا يريد ان يقرب المحارم اما اذا كان بين بين ومن النوع الذي يبرر لنفسه ولا يشعر بالذنب فهذا عذابك الداءم. نعم هو يحبك ويريدك ولكن هذا لا يمنعه ان يريد اخريات مادامه لا يجد فيها ضيرا،، اقدر انك تحبيه ولاتودي ان تتركيه وفي نفس الوقت تتعذبي لعلاقاته ممكن ان تصبري عليه وتقللي مكانته في قلبك قليلا فبعد ان كنت تشعرين بان حبك ١٠٠٪‏اجعلي استحقاقه ٦٠٪‏مثلا ومع الزمن اما ان يستقيم او سينتهي من نفسك صدقيني وسيصغر في نظرك ولن يعود يهمك او يجد ان خسارته اكبر فيستقيم

7 شهر

يخبرني كل يوم اني حياته و حبه و كل شيء يعاشرني... لكنه مازال يتحدث معها ماذا أفعل انا أعيش في حالة تناقض و حيرة من امري ابقي معي ﻻ تتركني و عندما أخرج للعمل يتحدث معها في الهاتف على الواتساب ماذا أفعل ؟؟؟؟؟


قبل 7 شهر

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله أختي الفاضلة.. أعتقد انه ما تقومين به من بحث وتحري وراء زوجك سيجعله كما نقول ( يطفش ) اي يهرب منك صحيح انه مخادع واكثر من مره نكث وعده، وأنتي لك الحق بان تغضبي ولكن يجب ان يكون كل شي بحدود. أختي الفاضلة انتي تعلمين تماماً بانك تحبينه حباً شديداً، ولا تستطعين العيش من دونه، وعلاوة على ذلك لا تريدين ان تخسريه ولا ان تتشتت الأسرة الصغيرة وتتحمل نتائجها طفلتكم الصغيره حفظها لكم وبارك لكم فيها. إذن لا بد من ان يتم تغيير الأسلوب المتبع. يجب ان تعرفي نفسية زوجك تماما، وعليه تبدأين التصرف كما تعلمين اختي الفاضلة أي رجل لديه شخصية لا يطيق ان تأتي زوجته من بعده تفتش الهاتف او تفتش في جيوب ملابسه عن أي آثار، تأكدي ان هذا سيزيد الفجوة فيما بينكما، إذن ابتعدي عن هذه العادة السيئة، ولا تشعريه كما قلت بأنه طفل صغير ولا يجب عليه ان يعطيك تقرير عن حركتة اليومية. دعيه وشأنه، وأجعليه يشعر بانك واثقه به تماماً، نعم أجلسي معه جلسه رومانسية هادئة واخبريه بحبك الشديد وبفرحك بابنتكم الصغيرة، وكيف هي متعلقة بوالدها كثيراً، أجعليه يشعر بالراحة، ولا تبحثي وراءه، ومن الطبيعي انه سيشعر بتغيير أسلوبك، ومن هنا سيبدأ بتغيير أسلوبه لانه كما نعرف هناك فعل وهناك ردة فعل، وستكون ردة فعله بناء على فعلك أنت. أختي حافظي على منزلك وأجعليه يرى انك مهتمة به وبراحته ولست مراقبة لتحركاته، واجعليه يرى التغيير في المنزل وفي ابنتكم حفظها الله. إن كانت لديه نزوات فتأكدي بأنه يتألم كثيراً بسببها، وعليك انتي ان تاخذي بيده شيئاً فشيئاً حتى يخرج مما هو فيه. ان قراءة الكتب بشكل عام وخاصة الدينية، تعتبر رسالة موجه له بطريقة غير مباشرة، واخبريه عن بعض العناوين الجميلة التي قرأتيها حتى يقرأها. هذا والله واعلم وصل اللهم وسلم وبارك على نبينا محمداً وعلى آله وصحبه وسلم

7 شهر

شكرا لك أخي الفاضل كنت أنتظر ردك بفارغ الصبر... ادعي لي فانا مجروحة و مكسورة ﻻني بدأت معه صفحة جديدة نهاية اﻻسبوع لما ذهبت للمرحاض وجدته يتحدث معها على الواتساب و لما وجدني وراءه قال اني اتجسس عليه.... الذي يذبحني لماذا مازال يكلمها رغم احساسه بالجرح العميق الذي سببه لي و الكسرة لماذا يفضلها عليه انا التي امضيت معه 10 سنوات هي ﻻ يعرفها اﻻ شهور لماذا و هو يقول اني حب حياته هل استطاع ان يحبها؟ أريد ان ارتاح....


7 شهر

شكرا لك أخي الفاضل كنت أنتظر ردك بفارغ الصبر... ادعي لي فانا مجروحة و مكسورة ﻻني بدأت معه صفحة جديدة نهاية اﻻسبوع لما ذهبت للمرحاض وجدته يتحدث معها على الواتساب و لما وجدني وراءه قال اني اتجسس عليه.... الذي يذبحني لماذا مازال يكلمها رغم احساسه بالجرح العميق الذي سببه لي و الكسرة لماذا يفضلها عليه انا التي امضيت معه 10 سنوات هي ﻻ يعرفها اﻻ شهور لماذا و هو يقول اني حب حياته هل استطاع ان يحبها؟ أريد ان ارتاح....


قبل 3 شهر

بحثت طويلا عن الحلول ووجدت نفس حلولكم ساتبعها هل زوجي سيلاحظ

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه