السؤال

قبل 6 شهر (3 اجابه)
3 اجابه

هل اكون عاق لوالدتي التي احبها ؟!

السلام عليكم أنا شاب أبلغ من العمر 24 سنة كما يعلم الجميع أنه عمر الزهور ويجب إستغلاله من حيث التفكير في الزواج وتحصين النفس من الفتن ،ولكن أمي تصر على بقائي بجانبها في بلد الغربة التي ولدنا فيها أنا وأخواني مع العلم أنه لا يوجد أي مستقبل مشرق يذكر لنا كعائلتين نعيش في الغربة وبالنسبة لي أنا شخصيآ لا أرغب في الزواج في الغربة مهما كانت المغريات مادية أودينية لذلك أتخذت قرار الهجرة عن أهلي للرجوع إلى بلدي حيث يوجد لدي بيت هناك ملك لي وحدي دون أي شراكة وحيث أرى مستقبل أبنائي الذين لم يولدوا بعد ،السؤال هو هل أكون عاق لوالدتي التي أحبها حبآ جما بعدما أذهب إلى بلدي حيث توفي والدي هناك لأبدأ حياتا جديدة مليئة بالتفائل والإستقرار التام وراحة البال، أرجو الإفادة وشكرآ للجميع

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

لك الحق ان تختار الحياة التي تقتنع بها وهذا ليس عقوقا بالوالدة. المهم ان تكون لينا مع الوالدة وتشرح لها رايك ووجهة نظرك وتطمئنها ان ذلك لن يؤثر على برك بها وعلاقتك بباقي العائلة.

قبل 6 شهر

خليك قريب من والدتك و اذا كان قرار العودة الي بلدك صعب فكر بالزواج من فتاه محترمة في بلد الغربة و خذ منزل منفصل لك ولها ..لا تعقد الامور بالنهاية رضى والدتك هو سبب نجاحك في حياتك بالتأكيد

6 شهر

جزاك الله خير


6 شهر

اتفق معك


قبل 6 شهر

عزيزي انت لازم تجلس مع والدتك و تتفاهم معها و تفهمها انك غير مرتاح في الغربة وانك ما بتجد نفسك و مستقبل في هذه البلاد ..الامهات دايما بيحبوا يخلوا اولادهم الى جانبهم وما بيفكروا انهم بهذه الطريقة بيأثروا على نجاحهم و مستقبلهم ..كون لطيف و حنون في كلامك معها و لا تكون قاسي ابدا

6 شهر

جزاك الله خير


المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه