السؤال

قبل 4 شهر (8 اجابه)
8 اجابه

كلما زرته ألقى علي انتقائد يطعن في شخصي !

أطلب رأي أخصائي معقدة من والدي كلما زرته ألقى علي انتقائد يطعن في شخصي ولا يسمح لي بالرد عليه ولو كان مجرد إيضاح حتى عندما لا ازوره بسبب مرضي يسخر على أساس اني لا أحافظ على صحتي بسبب الإهمال.. كل شيء بالنسبة له هو من فعلي والأسوأ أنه يلتقي الأقارب ويناقشون معه حياتنا. عندما أرجع إلى بيتي أكون على حافة الانهيار ويمرر لي الشعور بالذنب من خلال زوجي الذي يحول حياة أولادي إلى كابوس حتى عندما نزوره يجب أن لا تغضب منا زوجة أخينا وأحيانا تستهلك المياه و تشتكي إلى أخي نذهب الى هناك من أجل صلة الرحم وأحيانا نفاجا به يسبنا ويطردنا ويجرح مشاعرنا أريد أن أصل رحمي وكلما التقيت به مرضت وأدخل في دوامة الشعور بالذنب زوجي يلتقي به كل يوم وهو دائم الشكوى ويؤثر عليه يكون الجو في البيت سعيدا ثم فجأة يحوله إلى منطقة منكوبة لأن أطفالي يتاثرون عندما أهان أمامهم و لا أدري أحيانا يحدثني رأسي بأن أرد على والدي بثقة لكني أعرف أنه سيزداد تشنجا ويدعو عليا أريد أن يموت أطفالي واتحرر من زوجي واذهب إلى مكان لا أخضع فيه لسلطة رجل أنا لا أكره الرجال وزوجي يعرف أنه يظلمني لكنه يكرر الأخطاء نفسها بمجرد أن يلتقي بوالدي وبعض الأقارب أريد أن اتحرر من الكبت والضغط والحساب الذي لا ينتهي

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

لا شك ان موقفك صعب وشعورك اصعب، اشعر معك وأشجعك على المثابرة على بر والديك. اقترح عليك ان تكلمي والدتك او جدتك او عمتك او احدا مقربا من الوالد ليحسن من أسلوبه معك ويخفف من انتقاداته. كذلك، اتفقي مع زوجك على ابقاء المشاكل العائلية خارج البيت حتى لا تتاثروا سلبا حيث يصعب مقاطعة الوالد ولا بد من بره. حاولي تفادي النقاش مع الوالد وخذي انتقادته على سبيل المزاح، اعرف ان ذلك ليس سهلا لكننا نضطر كثيرا لمسايرة من هم اكبر منا حيث انك غالبا لن تستطيعي تغيير طبع الوالد. تذكري ان الله سيكافؤك على تحملك وبرك بوالدك ورحمك فاصبري.

4 شهر

شكراً دكتورة على ردك الجميل أمي توفيت مقهورة متحسرة وقد نهشت الأمراض جسدها،، والقريبون من والدي هم اقاربنا نفسهم الذين يجتمعون ليحكموا على الخلق ويصنفوا ويتفننوا في محاربة من لايروق لهم حتى وإن كان إماماً لو افترضت أن نقده مزحة فلن يغير ذلك شيئاً زوجي مريض بالاسقاط إن صح التعبير ويخشى إن لم يبر والدي وهو خاله أن يستغني عنه فلا يجد أحدا يمدح اهتمامه به وأيضا هو يحاربني بحجة اني لاابر أبي مادام أبي لا يشكرني أو يكف عن لذعي بكلامه وهو يترك أولاده ويطلب من زوجي قضاء حاجاته وحاجات أولاده ثم تجدينه يركض يوماً بعد يوم ويعرض خدماته ثم يتعب وينقلب علينا لأنه لا يقول له : لا خوفاً من أن يغير الناس نظرتهم إليه وهو يرى بنفسه تفضيل إخوتي علينا وهم يزورونه فقط في المناسبات وعندما يقبض دراهم التقاعد وإذا لم يزرنا أحد عذبني باللوم فهم يمكرون ويعلمون ردة فعله وهو ينكر عليا حتى الدموع ويقول إنني لو كنت على حق لما بكيت إنها بصراحة دوامة من الجهل اصارع فيها لجعل زوجي يهدأ وقد تعبت تصوري أنهم يحاسبونني حتى على أفكاري إن عرفوا منها شيئاً وكأنني في ملة غريبة


قبل 3 شهر

اختي اجرك محفوظ عند الله اهم شي اولادك وحاولي تتجاهلي افعال زوجك و والدك اذا لم يجد معه التغيير مجري سليم وعيشي حياتك لابنائك واعملي كل جهدك الا يمرو بما تمري انتي به

قبل 4 شهر

اوالادك مسؤوليتك عليك ان تكوني سندهم و تدفعيهم نحو الدراسة لمستقبل افضل لهم كأم لهم و كإمرأة يجب ان تبقي قوية و لا تضعفي امام المرض،والدك ،زوجك تحملي و اصبري و سيكون لك اجر عند الله اكيد و ضعي اولادك نصب عينيك و حاولي ان تعامليهم بحنان كبير حتى لو كانو واعين و يعلمون ما يجري حولهم اظهري لهم الحنان و قربيهم منك رغم ان هذا سيزعج زوجك لا تترددي اما باانسبة لاقربائك حاولي البدأ ببطئ تغييرهم كوني الافضل و اعدك ستتلقين الافضل ادعو الله ان يعيينك و يشفيك يا رب

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه