السؤال

قبل 4 شهر (6 اجابه)
6 اجابه

اخلاقها عالية لكن المشكلة لا تستمع لنصائحي

ابنتي في 14 هي هادىة و كل الناس يشيدون بتربيتها و اخلاقها لكن المشكلة لا تستمع لنصاىحي و تفعل ما تراه مناسبا لها مؤخرا اوصيتها ان لا تاخد هاتفها الى بيت جدها لان احد اعمامها لديه مشكلة مع البنات و الهواتف او اي جهاز اتصال خاصة ادا كان الجهاز متصلا بالانترنت و اخدته مرة و نبهتها و لكنها اعادت الغلطة بعد ان انبتها فطرارت لضربها لان لو راها عمها بالهاتف ستحدث مشكلة كبيرة جدا لا احد يعلم نتأىجها الان اخدت الهاتف منها نهائيا و لا انوي ارجاعه هل تصرفي صحيح

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

اسمحي لي سيدتي لكن تصرفك غير صحيح لعدة اسباب. اولا انت غير مقتنعة بسبب منعها ولكنك لا تريدين احداث المشاكل مع عمها، بهذا التصرف تعلمين ابنتك ازدواجية المعايير وتوحين لها بان ما هو مسموح قد يصبح فجاة ممنوع لأسباب غير واضحة او مقنعة! ثانيا، أخذ الهاتف نهائيا لن يحل المشكلة فهي تستطيع الحصول على إنترنت وتتواصل بشتى الطرق ومنعها من الهاتف يهذه الطريقة التعسفية سيشجعها على معاندتك. اخيرا، الضرب أسوأ وسيلة للتربية، قد تفقد اي حافز لإرضائك ولا يهمها ردة فعلك ان تعودت على الضرب وتصبح عدوانية وعنيدة. سيدتي، بدأت حديثك بمدح ابنتك ما يعني انها مطيعة ومحبوبة، نصيحتي لك ان تتقربي منها وتصاحبيها وتصبحي اقرب صديقاتها حتى تسر لك بمشاكلها وقصصها وتطلب نصحك وإرشادك. اشرحي لها بهدوء وصراحة لما تفضيلين تجنب المشاكل مع عمها واطلبي منها ان تتجاوب معك. لا تنسي انها مراهقة ومن الطبيعي ان تعاندك احيانا، اكسبيها في صفك وابتعدي عن التعنيف الذي لا يجدي نفعا.

قبل 4 شهر

ابنتك لازالت في سن المراهقة وكل تصرف عنفواني ضدها قد يعود بنتائج عكسية حاولي ان تعاقبيها بأساليب اخرى وابتعدي عن الضرب ، لكنك عملت جيدا لما اخذت منها الهاتف

قبل 4 شهر

الضرب هو الحل الافضل لارسال رساله لابنتك ان هذا العمل غلط و لا يجب عليها تكرارها, لكن الكلام معها ايضا يوصل الى حل و بعد الكلام يأتي الضرب لأيزاد اهتمامها بالموضوع.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه