السؤال

قبل 4 شهر (14 اجابه)
14 اجابه

زوجتي لا تبر امي

السلام عليكم ورحمة الله بداية اتقدم بالشكر للقائمين علي هذا كما اتقدم بجزيل شكري وامتناني عن كل ما سيتم تعليقه علي مشكلتي باذن الله سلفا.... انا اقيم مع زوجتي في الطابق الثاني ووالدتي تسكن في الطابق الاول ووالدي متوفي منذ ما يقرب من ال5 سنوات ولي اخ ملتحق بالخدمة الوطنية واخ اخر في حقل التعليم ... في بداية الامر عشنا كاي منزل ريفي مع والدتي واخوتي فترة بعد زواجنا لكن لسبب تافه جدا ادعت فيه زوجتي ان امي لا تعير لها اهتماما ولا تخاطبها كثيرا وهي اعني زوجتي تريد ان تتكلم وتتحدث لكن امي هكذا طبيعتها بعد وفاة السيد الوالد وما كانت تلك طبيعتها قبل الوفاة والمهم انها عزلت نفسها انا وهي في المأكل والمشرب ودارت الايام وتصافت مع والدتي لكنها وما زالت تضمر الشر بعينه وتجزيه بمثله مع والدتي فتارة تقولامك لا تعطينا شيئا انا انزل لها من الماكل وهي لا وهذا افتراء والله علي والدتي واذا ما قمت انا بانزال اكل لها تتبرم وكانني اخذت قطعة من جسمها ولا تريد ان تعيش مع والدتي في الاسفل كما هي حياتنا من قبل ودائما تجرح شعوري تجاه والدتي وانا لها بالمرصاد دائما فكلما تحدثت عن والدتي اجادل معها ولا اعطيها الفرصة لكنها لا تخجل من نفسها ابدا ..... فما الحل برايكم وجزاكم الله خيرا

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

موقفك من زوجتك تجاه تعاملها مع والدتك هو الذي سيحسم الامر ، لا ترضى بهذا الاسلوب ابدا ، لقد نفذت لها طلبها واسكنتها بمفردها، عليها ان تحترم والدتك وتسعى لارضاءها و ان تفهم ان لا مجال لارضاءك في اي شيء اذا لم ترضيك في معاملتها لامك . انت ايضا حفزها على هذا التصرف ،اشرح لها بلطف ومحبه مدى اهميه هذه العلاقه بالنسبه لك وكيف ان برك بامك اولويه عندك . عندما تفهم ان المساس بوالدتك وشعورها خط احمر بالنسبه لك ستحسن معاملتها خوفا على علاقتها معك . امك خاصه وانها ارمله وجارتك ملزمه منك قبل كل شيء ، طلباتها اوامر ورضاها قبل كل شيء ، بر بها وافعل ما بوسعك لتنال رضاها.

عليك أن تسأل نفسك سؤالا مهما....هل كانت ستتصرف زوجتك بهذه التصرفات أو بتصرفات شبيهه لو أمك لم تكن جارتها؟ وهل تحب زوجتك أمها؟ هل زوجتك تحبك؟ هل تجدها تضحي من أجلك؟ وهل تحس زوجتك انك ممكن أن تضحي بأي شيء من أجلها؟ هذه أسئلة كبيرة، نقيس بها كل نوع العلاقة بيننا وبين زوجاتنا. القصة ليست أمك، هناك شيء ما في المحبة وطريقة التفكير تقود الى قلة في الامان، والثقة إما بنفسها (زوجتك) أو ضعف الثقة بك. ضعف الثقة بالذات يقود الى مشاكل كبيرة، الى غيرة مستترة، الى ضعف في التعاطف، والرحمة. أهم شيء أن تدرس وتصلح العلاقة بينك وبين زوجتك. موفق

قبل 4 شهر

قل لها كلمة واحدة انتى دنياى وامى اخرتى فلا ولن أترك أخرتى لأجل دنياى

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه