السؤال

قبل 4 شهر (13 اجابه)
13 اجابه

زوجي لا يبالي بي

مساء الخير .انا اريد ان احكي قصتي التي عدت لا استطيع كتمانها لاني بوشك ان انهار نفسيا وكذالك لااريد ان اقوم باي غلطة و اندم عليها ولهذا ارجوا منكم ان تنصحوني وتعينوني لاني لايوجد احد استطيع ان احكي له همي سواكم.قصتي بدات منذ 3سنوات بعد ان تعرفت على شاب امام مقر عملي و بدانا نتكلم فقط في الهاتف وبعد مرور عدة اشهر اراد الزواج بي فقبلت لاني كنت اعاني بعض الظروف لهذا قبلت به وبشروطه و لم ادخل العش الزوجي الا بعد ان قام هو بتجهيز مسكن مع العلم انا من قمت بمساعدته ماديا لاني كنت اشفق عليه لانه يتم الام و الاب منذ صغره ...وبعد عقد القران كنت اتمنى ان نخرج سويا ونتفسح الا انه كان يتحجج بانه يعمل لكي نسرع بالزواج ...مرة عام على ذالك تزوجت به في اول ليلة لي معه كانت ليلة جدا بسيطة خالية من الاحاسيس لكن كنت اعطي لنفسي اعذارا لذالك وبعد زواجنا لاحظت بانه لايعاشرني الا مرة واحد كل 3 ايام ثم 10 ثم شهروهو كان يتحج بانه تعبان ...وفي نفسي علمت بانه عجز نفسيا فصبرت لنا اعطاني ربي وقلت الحمد الله ..اردت ان احمل منه وبعد عدة محولات حملت بصبي ..كان فرحا لكن لم اشعر بوجوده كرجل لانه لم يكن يبادلني الحديث اويشعرنب باهتمامه فمثلا عند بداية عملي الا نهايته لايتصل بي اطلاقا حتى ترجع للبيت يعرف فقط ما اعددت لطعام ..وكانت دائما نفسيتي محطمة لاني كنت انظر بعيني الى المتزوجين مع بعضهم يتبضعون يتفسحون الا انا دائما وحدي بدون زوج حتى انه عند قرابة ولادتي لم يقم بمساعدتي لكي اتمشى و لم يقم ايضا بمساعدتي على فتح عنق رحمي كما قتلت لي الطبيبة لتسهيل ولادتي وعندما اتكلم مهع يسرخ ويبدا بتكلم بكلام اكرهه فاصمت واتركها لرب ...قربت ولادتي والتي كانت جد عسيرة حتى اجريت لي عملية قصيرية وانجب ولد الذي املى عليا الدنيا ونسيت كل همومي ورضيت بكل شيء.ولكن بعدمرور 8اشهر بدات احس بالكراهية والحقد من جهة زوجي لانه لايعطيني اي اهمية كزوجة و خاصة اني صغيرة في السن جميلة وهو لايبالي بهذا ابدا اتعطر او البس كاني اعيش مع اخ لي لايتقرب مني لامرة في شهر وكان زواجنا مرة عليه عشرات الاعوام الا انه لن يمر الا 3سنوات و كذالك دائما يثؤر المشاكل حتى لانتكلم لاني من الاشخاص الذين يصمتون وبدات افكر في خيانته حتى اعاقبه عل. مايفعل بي نع العىم دائما كنت اتقرب منه لكنه كان لايبالي بي كرهت كرهت الحياة اريد فقط ان اتمتع مع زوجي وابني لاني احبهما ولا اريد ان اخسرهما ولكن الغيرة تقتلني عندما ارى زوجان متحابان يتجولان .. يارب انصحوني

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

بنيت احلاما كثيره للزواج ولم تتحقق فتشعرين بتعاسة واحباط . ليس كل الرجال متشابهون ، هناك رجال يصمتون ولا يحتاجون الى كثير من العلاقه الجنسيه وزوجك هكذا ، عليك ان تتقبليه كما هو مع الامل بانه قد يتغير قليلا مع الأيام وقد لا يتغير ابدا. انت من يستطيع ان يقرر مدى تحملك لطبيعته واذا كنت تستطيعين العيش معه او لا ، ولكن طبعا الحل ليس بخيانته ولكن بالانفصال عنه . اذا اخترت ان تعيشي معه لا تفكري دوما بما يزعجك، بل تقبليه ، انه والد ابنك الان وسوف يجمعكما حب ابنكما ويقربكما من بعض . لا تقارني بين حياتك وحياه الآخرين ارضي بحياتك فربما تكون أفضل من حياه من تحسدين . حاولي مصارحه زوجك وقولي له ما يضايقك ربما لا يعلم ان هناك ما يزعجك ، قد يكون تربى في محيط محافظ لام وأب لا يعبران عن مشاعرهما ، اذا صارحته وعلمته شيئا فشيئا قد يتغير ، ربما هو بحاجه الى تشجيع ليعبر عن نفسه ومشاعره تجاهك . انت زوجته اهتمي به وعامليه كما تُحبين ان يعاملك ، قد يتطلب التغيير وقتا طويلا ولكنه ممكن، اصبري وثابري وستنجحين.

قبل 4 شهر

يا ابنتى لا تضعى زوجك فى وضع مقارنة مع احد من الازواج الاخرون وكونى الام والاب والزوجة والحبيبة لزوجك خاصة انه حرم من الام والاب وكونى له مصدر راحة وسعادة وكونى صديقة مقربة له حتى يشكو لكى كل ما بداخله دون خوف ودون حرج وثقى بان الرجل لا يعطى الزوجة شيء ايا كان هو الا اذا كان مرتاح نفسيا وجسديا فانا ارى مشكلتك بسيطة جدا ولا تحتاج الا اشياء بسيط منك تقدميها لزوجك اولا لا تتعمدى ان تضعيه فى موقف المسائلة دائما وكانة مجرم فى حقك ثم تقربى له بالحب والمداعبة واختارى الحديث بينكم لانه اكيد بداخله بعض المتاعب اما من العمل او الحياة او الاحساس بالحرمان من الام والاب ولم يجد حتى الان ما يهون عليه فراقهم اخيرا ابنتى حافظى على زوجك وابنك فانتى تملكين ما لا يملكه غيرك ولكى منى كل التوفيق والسعادة

قبل 4 شهر

حبيبتي هذا يعتبر تقصير واضح من جانب زوجك وغريب ما يفعله في قلة مضاجعتك ولا بد من مراجعة طبيب اختصاصي لتوضيح حالته المرضية ومعالجتها لأنه من الطبيعي فتاة صغيرة مثلك أن تكون بحاجة لإشباع رغباتها الجنسية وعليه أن يراعي ذلك أما موضوع الخيانة فمجرد التفكير به من قبلك مرفوض وعليك ان تكوني اكثر ذكاء وحكمة ومحافظة على شرفك مهما حصل ولو اضطررت للطلاق والزواج بشاب آخر يلبي رغباتك خصوصا الجنسيه

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه