السؤال

قبل 3 شهر (6 اجابه)
6 اجابه

كيف اهتم بنفسي و انسى الحرمان

مشكلتي أني كل ما أزعل من زوجي يمر شريط حياتي من تزوجنا وكل شيء حرمني منه هل انا مريضه حرمني من ان أزور أهلي باستمرار من فتره لفتره وكنت راضيه مانتمشى او نخرج ماكان عندي جوال ولايسمح لي حتى واتس مع أني الكل يشهد بأخلاقي أعراس ومناسبات مانروح سكنت عند اخوه وكنت راضيه لان اختي زوجه اخوه انبسطت مع اختي دحين سكنا لوحدنا ما أحب اروح لاختي لآني أشوفها دايم متضايقه من زوجها ماعاد صرت أتحمل اشوف احد مقهور وساكت أخاف يهجرني اذا نام بالمجلس مثل زوج اختي الي هو اخوه المهم ليش أتذكر كل شيء حرمت منه وماعاد أتحمل اشوف احد مقهور لآني افكر بغيري كثير كيف اهتم بنفسي وكيف أنسى الحرمان

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

تعذيبك لنفسك بالتفكير في الماضي لن يفيدك بل سيزيد من عذابك، افتحي صفحه جديده في حياتك وقرري ان تنسي كل ما يزعجك. الحياه قصيره وتنتهي في غمضه عين والامل يبقى في أيام افضل . كوني متفائلة بالمستقبل ، لقد اصبحت الان لوحدك مع زوجك وتستطيعين ان تغيري من ظروف حياتك . لقد رضيت بما رضيت به في الماضي فلا تتحسري عليه ، ليس بالضروره ان يصبح كاخيه ، فلكل ظروفه وطريقه عيشه . الابتسامه والحب مفاتيح القلوب ، كوني متفائلة ، فرحه واحبيه ، ليس المهم ان تخرجي الان الى افراح واجتماعات ، ربما لاحقا عندما تكسبين زوجك ، حاولي ان تطلبي منه الاشياء بالتدرج وليس كلها دفعه واحده . لا تتشاجري معه ، عندما تريحيه في حياته سيفعل بالمثل ويحاول ارضاءك . لا تفكري بالاخرين ، فكري في نفسك فقط وفي اكتساب محبه زوجك وستتحسن نفسيتك. كذلك اشغلي نفسك بعمل او علم او هواية فذلك سيريحك ويشغل وقتك بما يفيد فتشعرين بسعادة وراحة.

عزيزتي. الماضي وما ادراك ما الماضي اكثر اسباب الاضطرابات النفسية هي بسبب الماضي ما حدث في الماضي بينك وبين زوجك هو حدث لما كنت ولما كان وللظرف الذي كان اي انت تغيرت وهو تغير والظرف غير الظرف وكونك وافقت سابقا معناه كان افضل كا تقدري عليه او يقدر هو عليه اذن هذا الماضي لا يمت لكم الان لذلك اعتبريه لم يحصل ،،الم تسمعي اللي فات مات ،، مع الاسف غالبية النساء لديها هذا الحلد الذاتي والتعذيب باستعادة الماضي والذي ربما كان مقبولا في حينها والان بعد ان تغيرت ندمت لماذا قبلت به. والاصح ان تعترف لنفسها انها كانت اصغر واقل خبرة وهذا الذي كان متاحا لها. لذلك ننصح انسوا الماضي المؤلم والذي يبعث على الالم والحزن والندم،،، وطبعا اذا تكوني مشبعة بالطاقة والافكار السلبية لن تستطيعي ان تتحملي اكثر لذلك لا تخبي التواصل مع المتعبون،،، لا تفكري ان مصيرك سيكون كمصير اختك لانك قد تجذبي هذه الحالة لنفسك ولكن فكري بايجابية وتوقعي الافضل والعكس تماما واهتمي بزوجك وبنفسك وضعي ثقتك في الله وستكون الامور تمام التمام باذن الله

قبل 3 شهر

أحيانا نرفض أن نسامح.. أ لأننا نخاف من تكرار التجربة ولو بشكل مختلف أو أننا لدغنا ممن وثقنا بهم وكرهنا ذاتنا الساذجة التي سمحت لهم بالتمادي في اذيتنا أو لأننا نرفض أن نصدق أن من احببناهم طعنونا في أعماقنا بكل بساطة... وربما هناك ماهو عالق بالفعل لأن أولئك الناس لم يتغيروا وتصرفاتهم مازالت تذكرنا بما مضى.. ربما لديك أولاد وتنازلت عن حقوقهم ساعتها.. وانتبهتي لذلك متأخرة أو أن الأذى الذي أصابك امتد إليهم وصفحك يعني نسيان ما لحق بهم وهي فرصتك الوحيدة لتعبري عن استنكارك.. ماذا يمكن أن نقدمه لك؟ العبوس والإهمال كأنه معاقبة للذات بسلبها فرحتها ونعتقده عقاباً للآخرين، نريدهم أن يشعروا بالألم ولا نكف.. نريد أن نجعلهم يخسروننا جزاءا.. نريدهم أن يشعروا بما نشعر به ليعتذروا اعترافا ويصححوا مددا.. نجبرهم على البحث عنا وبذل جهد لاسترجاعنا.. كل ذلك لا يجدي نفعاً بل يدخلنا في دوامة مخاوف ويضعف من إرادتنا في مواجهة التحديات وبالتالي الهروب من الواقع إلى الاستكانة وننسحب من المعركة لنختبأ خلف ضعفنا اعتقاداً منا أنه قوة لأننا نعبر عن رفضنا له بشدة.. إن أردت أن لا تكوني ما تخشينه فواجهيه بثقة في نفسك وقوة يقين إيماناً بصحة مبدئك وأحبي ما كنت عليه من بساطة في التعامل لأنه خدمك في نواحي.. وعانقي الحياة باقبال وروح رياضية مرحة.. واكتشفي أنوثتك وامنحي الحرية لمشاعرك كي تتحرر من الأسى وتفيض طاقاتك في الارجاء لتـسعدي وتسعدي من حولك وذلك أكبر إنتصار واقسى عقاب لمن تريدين عقابه وأعظم عون يمكن أن تقدميه إلى من تحبينه وخاصة أختك..

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه