السؤال

قبل 3 شهر (225 اجابه)
225 اجابه

لا اريد ان اطلقها بل اريد حياتنا اجمل

لا اريد ان اطلقها بل اريد حياتنا اجمل

انا متزوج من ابنة عمي تصغرني ب 12 عام، انا عمري 32 سنة وهي عمرها 19 سنة، ولدت يتيمة الأب وامها امرأة مسكينة وفيها الكثير من الجهل حيث أنها لا تجيد التعامل مع الناس ولا مع بنتها ولا حتى مع نفسها. زوجتي كانت اخت لي بمعنى الكلمة قبل الزواج وكنت اعطف عليها جدا وعندما كبرت حاول ابن عمتي الزواج بها وهو متزوج من ما أثار غضبي وفي نفس الوقت لفت نظري إليها وبدأت افكر بها إلا أن تزوجتها منذ عام والحمدلله رزقنا ببنت. مشكلتي هي، اولا لا تمثل اي دور ايجابي حقيقي في حياتي وهنا اقول لأنها صغيرة بالرغم ان العديد من الفتيات في عمرها متزوجات لكن بالطبع لا أعرف كيف هي حياتهم مع ازواجهم، ثانيا شخصيتها ضعيفة ولا تجيد التحدث مع عامة الناس من أهل وأصدقاء حيث تجدها ساكتة في أغلب الأوقات وحتى معي لا تتحدث كثيرا وان كان نوعا ما هي أفضل من ما سبق، ثالثا عندما اعاتبها أو أتحدث معها في شي مهم وبصورة عادية جدا (ليست حادة) تبداء في البكاء وحدث هذا الشي كثير جدا من ما أثار غضبي بتكراره، رابعا احاول مساعدتها في أن تواصل تعليمها وان عليها بالاجتهاد وأقدم لها الكثير من النصائح في ذلك الأمر ولكنني لا أشعر بتحمس أو حتى رغبة جادة منها في مواصلة التعليم علما انها أنهت الثانوية العامة، خامسا وهو الأهم منذ عدة أيام في حوار بيننا كنت ألوم فيها وانصحها فقالت لي وهي تبكي انها عاشت يتيمة من ما سبب لها احساس بالنقص وخوف من الناس منذ صغرها ومن مواجهتهم ولأول مرة تقول لي هذه المعلومة من ما صدمني حقا، قلت لها ربنا عوضك بي وانا الان زوجك وابوك واخوك وكل شي في حياتك، واليوم صدمتني مرة أخرى من ما دعاني ابحث عن مكان يعينني على طريقة التعامل معها حيث انني كنت أتحدث معها في نفس المواضيع المتكررة عن تعليمها وعن اهتمامها بي وعن مستقبلها وعن كسلها فبدأت في البكاء عندما قلت لها إذا رغبت أن اتزوج بامرأة أخرى سيكون من حقي فعل ذلك بسبب تقصيرك معي ثم قالت لي انت لا تحبني ولم أشعر منك بذلك على الرغم من أنني اقدم لها الأشياء الواحدة تلو الأخرى من غير أن تطلب واحاول دائما ارضائها، صرخت بها أن توقف البكاء وأنه لا يجب عليها البكاء في كل مرة نتناقش فيها ثم قلت لها ان والدك متوفي وامك جاهلة وعندما قلت لها هذا بسبب ما قالته لي من قبل عن تأثير ذلك على حياتها فقلت لها هذا وأردت أن أقول لها كما قلت لها من قبل أكثر من مرة أنني معها وان الله عوضك عن ما مضى ولكنها صدمتني بالبكاء الشديد وقالت لي لا تقول لي أن والدي متوفي ولماذا انتم تقولون لي ذلك فسألتها من غيري يقول ذلك ولم ترد غير أن البكاء ازداد ورددت قول خلاص خلاص وأظنها قصدت والدتها بقول انتم تقولون ذلك. أريد حل لهذه المشكلة، كيف يمكنني التعامل معها علما بأنني احبها ولا أريد الانفصال عنها بل بالعكس اريد ان تصبح حياتنا أجمل وأريد ان أراها بشخصية مختلفة عن ما هي عليه الآن ولكن كيف لا أعرف. افيدوني جزاكم الله خيرا

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

اولا بارك الله فيك لمحاولتك انجاح حياتكما والبحث عن حلول والتزامها والوقوف معها ،،،اكيد هي تدرك هذا الامر ولكن الامر ليس بيدها،، فقد فقدت الشعور بالامان مبكرا مما سبب لها قلق وخوف من الحياة نفسها حيث ان الحياة صدمتها وهي غضة ولم تستطع والدتها التعويض لاسباب وضحتها انت ولم تجد من يسندها ويوجهها ويساعدها على تحاوز الازمة،،، عزيزي هكذا ازمات لا تموت او تسقط مع تقادم الوقت بل هي حية في الوجدان وهي نفسها كسيرة ولذلك دمعتها سهلة الجريان. ،،،لا تضغط عليها كثيرا تحتاج الى وقت لتشعر بالامان معك وتصدق انت ايضا لن تخذلها وتتركها كوالدها،،لا تنتقد كثيرا لاهي ولا نفسك ولا تقارنها باحدولا تعتب وتلوم هذه احدى نقاط السعادة في الحياة،، قم معها بالواجبات ساعدها واعطها المثال واذكر ايجابياتها وشجعها عند انجاز بعض الامور،،وحفزها بالتشجيع وليس باللوم او المقارنة. ،،،هي عاطفية ولن تفهم حبك لها بالمنطق والهدايا والحاجات وانما باظهار العاطفة والتفهم،،قد تحتاج الى مساعدة نفسية بسيطة للتنفيس والتدريب والتعريف انت لست مؤهلا لها وعندما تتحسن نفسيتها هي التي ستطلب ان تدرس وتتقدم وتتحسن. المراة الاساس عندها العاطفة ثم العقل عكس الرجل الذي الاول العقل ثم العاطفة. والله يسهل اموركما

3 شهر

أخي العزيز المرأه عندما تولد يتيمه تشعر بالحرمان والنقص في أشياء كثيره وبدأت حياتها معك لتكمل انت لها كل هذا وتعوضها عن كل ما فات وفانت الآن بالنسبه لها طوق النجاه فبدأ بالآتي عدم الإصرار علي كل متطلباتك والتنازل عن بعض الأمور والمعالجة الفكريه والمشاركة لها في كل الأمور استعن بها في شؤن الحياه معك كن عاطفيا معها وهي عندما تبدأ بالبكاء فهي تشعر بالأم الماضي فكن انت الماضي والحاضر والمستقبل كن حريصا عليها ولا تعاملها بمبدأ الضغط النفسي علي اصرارك في الرد علي كل ما تريد


سيدي زوجتك تعاني من حزن شديد، ترسب داخلها عبر السنوات. لذا هي تبكي عندما تذكرها بحزنها على نفسها. هي صغيرة السن ولم يتح لها التربية بمساندة رجل هو ابيها، فقد غادر الحياة وتركها وحيد. المشكلة انها مازالت تشعر معك انها وحيدة. واضح انك لا تدللها كأميرة لك، لذا هي تخافك، تخاف حوارك الذي تراه هي قاس عليها، لا لانك قاس بالضرورة، ولكن رصيدك من الود لديها قليل، فتصبح حساسة لاي كلمة، وهذا يدلل أن ثقتها بك ضعيفة. هي عبرت عن أنت لاتقدر انجازاتها....هي في النهاية زوجتك وليست أمك، فالام لاتطلب اعترافات، لكن الزوجة تطلب التقدير والاعتراف لانها ليست أم ولا خادمة، بل تخدمك، ومن يخدمك ليس بالضرورة خادمك. هذه أساسيات لا ننتبه لها كثيرا من الاحيان. ضع نفسك مكانها، هل كنت ستطلب تقديرا واعترافا ورحمة وعطف وحب. واضح انك شخص محب، عبر عن هذا الحب لها، وحصنها وقويها، وقوي ثقتها بنفسها، ولا تنتقد أمها على الاطلاق، بل احترم امها التي ربتها بغياب أبيها. أرك قادرا طبعا على فعل ذلك....واحضنها عندما تبكي، لا تصرخ عليها....سترى تغيرا كبيرا. موفق سيدي، وأدامكم لبعضكم البعض....قويها لا تضعفها أكثر، وليس هناك من كامل، هذه مخلصة لك، وليس لديها غيرك. بالتوفيق مرة أخرى

3 شهر

جزاك الله الف خير على ردك د. ماهر، وكلامك كله صحيح وحقيقي، فعلا هي ليست لديها إلا الآن ثقة كاللة فيني وانا كذلك ليس لدي الثقة فيها بمعنى الكلمة، هي سمعت عني الكثير من القصص قبل الزواج وهنالك أفراد من أسرتنا الكبيرة عكسوا لها صورة سيئة عني وحتى عن أفراد أسرتي الصغيرة وهذا من باب الغيرة والحسد فقط لأننا والله يعلم بذلك أفضل أفراد أسرتنا الكبيرة من حيث التربية والتعليم ووالدي لم يقصر مع أي أحد في أسرتنا الكبيرة امرأة كانت أم رجل وبالعكس قدم الكثير لهم وهم ظاهريا يكنون له الكثير من الحب والتقدير والله يعلم بدواخل النفوس، ولكن عدة قصص حدثت أثناء وبعد زواجي عكست حقيقة البعض منهم وهناك أشياء عرفتها انا بالضغط على زوجتي في الأسئلة والبحث في جوالها واعلم تمام انها لم تقل لي كل شي واكبر دليل في آخر نقاش حدث بيننا قلت لها عندما تكبر ابنتنا وتسألها صديقاتها عن مؤهل امها الجامعي أو ماذا تعمل فسوف تستحي أن تقول لهم ليست جامعية خصوصا انها ستكون من جيل غالبية الأمهات فيه متعلمات وايضا عندما ترى أبناء وبنات عماتها وأعمامها أمهاتهم متعلمات وهي لا سوف يسبب ذلك لها عقدة أيضا، وكلامي معها هذا كله من باب التحفيز لها، تخيل ماذا قالت لي ! قالت قالوا لي زمان سوف يقول لكي زوجك يوما ما انتي لست متعلمة لذلك أفضل لكي أن تكملي تعليمك ثم تتزوجي، تفاجأت وغضبت وقلت لها بعد عام كامل من الزواج والعشرة ما زلتي تؤمنين بما قالوه لك! انا اللذي اشجعك وارغب فيك لمواصلة التعليم. مع الأسف سيدي الفاضل أشعر انا كلامي لا يفيدها ولا يؤثر عليها رغم أنها تسمعني عندما أتحدث ولكني لا أرى تنفيذ في أرض الواقع، وفي نفس الوقت عندما اقوم بإصدار الأوامر بشكل صارم تقوم هي بالتنفيذ ولا يمكنني فعل ذلك في كل الأمور. عدم ثقتي فيها يتمثل في صغرها أو بمعنى أصح في ضيق فهمها من ما يجعلني لا أثق حقا في أن تكون مسئولة عني وعن بيتي وقد تتأثر بالعاوامل الخارجية أو الناس من حولها، وهذا السبب جعلني احرمها من الواتساب ومواقع التواصل الاجتماعي لفترة قصيرة من الزمن ثم طلبت مني أن اسمح لها باسترجاع هذه البرامج مرة أخرى فقبلت ولكن بشروط وضعتها عليها وفي نفس الوقت اقوم بأخذ جوالها كل فترة وفترة أمام أعينها واقلب في محتواه. الميزة التي تجعلني اسيطر على الوضع حتى الآن اننا نعيش بعيدا عن الناس (اقاربنا) أو عن تلك البيئة التي لو كنا فيها لعشت الكثير من المرارات، والله يعلم أنني لم أحب الغربة والبعد عن الاهل إلى بعد زواجي لما اتمتع به من خصوصية الآن وبسبب بعدنا عن التأثيرات الخارجية. هناك أمر آخر عزيزي الفاضل، عندم اقدم لها شيء ما لا أشعر عن هذا الشي ذو معنى كبير لها، بداية بزواجنا حيث انه مقارنة بزيجات أسرتنا أو حتى منطقتنا كان الأفضل في كل تفاصيله من تحضيرات قبل الزواج إلى شهر العسل، وبعد الزواج أشتريت لها أحدث الجوالات رغم أنني قدمت لها جوال من قبل لكنه لم يكن الأحدث وقمت بشراء أفضل الملابس لها رغم أنني اشتريت لها ملابس قبل الزواج وهذه عادة أو تقليد عندنا، احتفلت بعيد ميلادها رغم أنني لم أفعل ذلك مع نفسي طول حياتي، احتفلت بعيد زواجنا وكل هذه الأشياء اقوم بها بدون طلب منها بل من نفسي وبكل طيب خاطر، واليوم قمت بشراء ذهب لها بمبلغ كبير من المال رغم أننا لسنا على ما يرام من الأمس ولكن كنت قد وعدتها من قبل أن نذهب في هذا اليوم ولأننا ذاهبون في اجازة قصيرة في عيد الأضحى القادم ان شاء الله. حاولت أن أوضح لك المزيد من الحقائق للاستفادة منك بشكل أوسع. وجزيت خيرا


3 شهر

أهم نفطة شجعها دون أن تعايرها او تخبرها ان إبنتها سوف تخجل بها لأنها لم تكمل دراستها هدا خطأ فادح و سيحطم معنوياتها قل لها انت تستطيعين الدراسة أنا اثق في قدراتك انت الأفضل ...ميلا علمها كيف تتعامل و اصبر عليها دون أن تعايرها ... ذلك هو الخطأ الذي ترتكبه أنت في حقها.


3 شهر

اشكرك اخي من الجزائر، سوف اقوم بذلك وانتبهت لوجهة نظركم انت وبعد الإخوان. الأستاذ المحترم/ ماهر، اريد ان أضيف لك بعض الشئ عن امها، لم تكن راضية بزواجنا واشترطت في البداية إذا تزوجتها أن لا أخذها معي خارج البلاد وان تظل معها وانا ااتي في الإجازات فقط وطبعا ذلك بسبب انها ابنتها الوحيدة ولم تكن تريد أن ياخذها منها أحد، عرضت علي ابنتها هذا الكلام منذ البداية ورفضت انا ذلك وقلت لها هذا من المستحيلات وقلت ذلك لوالدي اللذي تحدث لأمها وقال لها هذه سنة الحياة ولا بد أن تذهب ابنتها يوم ما منها أن كانت من نصيبي أو نصيب غيري ورفضت أيضا وقالت تريد زوج يعيش معها في بيت واحد، وبعد إصرار البنت قبلت هي بالزواج وتم بحمد الله. بعد الزواج سمعت كثير من القصص عن امها وما تقوله في كلام سئ عني ودعاء فيني ولم اهتم انا بذلك ابدا وكانت امها في فترة لم يكن لدى زوجتي جوال تقوم بالاتصال على أناس اقاربنا لكي تسألهم عن بنتها ولا تقوم بالاتصال في جوالي ولا حتى جوال زوجة اخي الأكبر حيث اننا نعيش في بيت سويا وزوجته ابنة خالي (يعني من الاسرة) وتعرفها جيدا، كل هذه التصرفات لم أعير لها أي اهتمام وقلت هي امرأة جاهلة لن اهتم لها، وعندما حملت زوجتي واقتربت ولادتها كانت تطالبها بأن تضع جنينها في بلدنا ولكني رفضت ذلك وكانت والدتي وإثنين من اخواتي في اجازتهم السنوية التي اعتادوا قضاءها معنا في قطر والحمدلله حضرت والدتي ولادة وقامت بكل الترتيبات اللازمة اللتي لن تستطيع عملها امها أن كانت معنا، لم أستطع إحضار امها زيارة لحظة الولادة بسبب أنني نقلت إلى عمل جديد ولم تكن بعض إجراءات نقل الكفالة قد اكتملت لأتمكن من استخراج خطاب وإحضارها، هي لم تفهم ذلك ولا حتى زوجتي ربما لم تتفهم ذلك لأنها طلبت مني أكثر من مرة احضارها رغم علمها بأنني في عمل جديد وقدومها يعتمد على انتهاء الإجراءات وربما كانت تكرر طلبها بسبب رغبتها بحضور امها وشوقها لها وكانت تريد باي طريقة أن تحضر ولادتها، وفي ذات يوم قالت امي لزوجتي قولي لي امك أن تكف عن الدعاء على ولدي وعلي وكانت غاضبة امي حيث جاءتها رسالة من شخص ما نقل لها هذا الكلام وكنا وقتها في السيارة جميعا ذاهبون للافطار في رمضان خارج البيت حيث كان من المفترض أن انزلهم في إحدى الحدائق واذهب انا للفطار مع أحد اقاربي ولكن زوجتي بدأت في البكاء وقالت امي لم تفعل ذلك ولم تقل ذلك وطلبت مني ان أخذها معي للافطار وفعلا اخذتها معي وتركتها مع اقربائنا وعدت إلى أمي واخواتي في الحديقة ولمت امي لوم شديد وتكلمت معها بطريقة لم تكن جميلة اندم عليها إلا يومنا هذا فقلت لها لا يجب تصديق كل ما ينقل لنا من أخبار وان المرأة التي نقلت لها هذا الكلام لا تقصد به خيرا بل بالعكس أرادت الفتن وخلق المشاكل، انتهينا من هذا الموضوع وعادت المياه إلا مجاريها كما كانت ووضعت زوجتي وسافرت امي واخواتي وقبل سفر امي طلبت منها أن تذهب إلا ام زوجتي وتزورها في البيت وفعلا ذهبت ولم تجدها وعندما عرفت ام زوجتي بهذا الخبر ذهبت إلى إحدى اقاربنا وقالت لها أن تقول ل امي ان لا تأتي إلى بيتها ابدا وعندما قالت امي لي هذا الكلام ذهبت إلى زوجتي وقلت لها ما حدث وطلبت منها أن تسئل امها عن هذا وفعلا سألتها واعترفت وقالت لي زوجتي، غضبت جدا جدا وتأكدت هذه المرة أن امها فعلا تكن لنا العداء وانا كنت وقتها قد قدمت طلب الزيارة لأمها بالفعل، تحدثت كثيرا لزوجتي وقلت لها بعد أن قامت بطرد امي لا يجب علي احضارها ولكنني سوف افعل ذلك من أجلك ولكي أرى بأم عيني تصرفاتها ولكنني لن اسمح لها بعد اليوم بأي تصرف أو كلام سئ تجاهي أو تجاه امي وابي بالتحديد وان فعلت ذلك سأحرمها منك للأبد وقلت ذلك الكلام بكل قوة وجدية، عندما جاءت امها ونحن في الطريق من المطار إلى البيت وحدنا تحدثت إليها وقلت لها سمعت الكثير من الكلام عنك وآخرها انكي طردتي امي وهذا الكلام غير مقبول تمام وانا لما أغضب عن أي تصرف أو كلام قلتيه عني ولكن عن أمي وأبي فهم خط أحمر لن اسمح لكي بالتحدث أو التصرف بسوء عنهم وانا الان افتح صفحة جديدة معاك إذا أردتي اكون لكي ابن لن تحتاجي لأحد غيري ولن تجدي أحد يخاف عليك او يهتم بك أكثر منا فنحن الأقرب لكي من أي أحد آخر، كانت تستمع لكلامي اللذي كان فيها الصرامة وفي نفس الوقت المسامحة والود، قالت شئ واحد فقط أن هذه هي الحصة الأولى منك فقلت لها بحزم انها حصة وحيدة لا ثاني لها وانتي ادرى بمصلحتك. شكت لابنتها التي لم تنم معي تلك الليلة في غرفتنا ولم تصارحني زوجتي كالمعتاد إلا بعد كم يومين او ثلاثة بسبب نقاش آخر كان بيننا فقلت لزوجتي كل اللذي دار بيني وبين امها وأكدت عليها مرة أخرى أن توعي أمها وان تعلم جيدا انها أن عادت إلا ما كانت عليه ستندم كثيرا وسوف احرمها منك والشرع يجيز لي ذلك. الآن امها لها قرابت الشهر معنا، لا يوجد لها دور واضح لا تتحدث على الإطلاق أمامي إلا عندما اسألها عن صحتها بسبب مرضها أو عن حالها ولا اعلم ان كانت تتحدث مع بنتها وعن ماذا تتحدث لا أعلم. عرفت من زوجتي أن بعض النساء من اقاربنا كانوا يقولون لها كلام سئ عني وإنني أعذب ابنتها ولن اعيشها حياة كريمة رغم أن من يحدثونها يعلمون جيدا أن هذا غير صحيح ولكن يعلمون بجهل امها لذلك يؤثرون عليها بحديثهم، ومن كان يحدثها بالتحديد ابنة عمتي وابنتها التي كانت في يوم من الأيام تتمناني زوج لها وقد طلبت امها من أبي ذلك صراحة. انا الان احاول إصلاح امها بأن تبقى معنى أطول فترة ممكنة ولترى أن كان فعلا أفضل لبنتها الحياة معي ام مع غيري أو معها، واحاول علاجها ولكنها مع الأسف لا تستجيب حيث أنها تعاني من عدم الأكل تماما وكانت تعيش على دريبات الجلوكوز لمدة 8 سنوات من ما سبب إدمان لها وعندما حدثت الطبيب بذلك وبعض إجراء الفحوصات وجد عندها فقر الدم وكتب لنا بعض العلاجات فتمينات وغيرها ولكنها مع الأسف لم تستخدمهم وتقول لي انها جربت الكثير من العلاجات وأنها لا يمكن أن تشفى. هي حقا امرأة غريبة وحتى الآن لا أستطيع تقييمها ولكن لا أرى أنها يمكن أن تسبب ضرر لي واتمنى ان استطيع علاجها ولكنني لا أملك طولة البال وهي ليست المرأة التي يمكن أن تستوعب ما تقوله لها وتنفيذه. هي الآن معنا منذ شهر وقد تطول فترة وجودها لستة شهور معنا أو كما تحب. اسف على الإطالة ولكن أردت توضيح أكبر قدر من قصتي عسى ولعلى أن أجد لها حلا منكم. وشكرا جزيلا


3 شهر

شخصيه زوجتك علي النقيض تماما من شخصيتي فانا تعليمي جامعي ومتحدثه لبقه واستطيع اتخاذ كتير من قرارات الحياه المهمه وبالرغم من ذلك اجد زوجي ينتقضني لانه يريض زوجه ضعيفه لاتتخذ القرارات ضعيفه بدموعها سيدي انك في نعمه يفتقدها غيرك ولو تزوجت امراءاه قويه الشخصيه ستفتقد زوجتك جدا احمد الله علي النعمه التي بين يديك وحاول ان تحتويها وتحتوي ضعفها ويارب اقدر اكون زيها


3 شهر

لا تقولي هذا اختي، وانا معك في أن كثير من الرجال يحبون هذا النوع من النساء ولكن هذا تفكير خطأ وسطحي جدا. وازيدك من الشعر بيت، في الشهور الأولى من الزواج إذا تأخرت عن البيت لا تتصل علي زوجتي ولا تغضب مني ولا حتى تلومني على التأخير فقلت لها لماذا لا تفعلين ذلك وانا رأيت عدد من اصدقائي المتزوجين قبل زواجي عندما يسهرون معنا أو يتأخرون عن البيت تتصل بهم زوجاتهم ويدخلون معهم في نقاش وحوار. أختي العزيزة في نظري أن لم تكن زوجتك زات تأثير عليك فهذا يعني أنك لم تحقق إضافة بعد زواجك إلا نعمة الأطفال وهي نعمة طبعا كبيرة وقد تغنيك حتى عن زوجتك


3 شهر

حقيقى غالبيه الازواج يريدون الزوجه الضعيفه المستسلمه لاوامرهم وقرارتهم ليتنا ضعفاء ليحبنا ازواجنا


3 شهر

اخي الكريم حاول الا تعاتبها على كل صغيرة وكبيرة قدم لها الحب والحنان فهي تفتقده هي مازالت صغيرة وليس لديها نضج عاطفي مثلك انت اصبر عليها.وحاول الا تتكلم بسوء على والدتها فهي امها وتحبها كيفما كانت.الله يوفقكم


3 شهر

مدام تعرف تقرى و تكتب و تستخدم الاجهزة الحديثة فهي متعلمة و ليست جاهلة و اصلا احسن لها تبقى في البيت و تعيش مع بنتها و تربيها احسن من الطلعات و الخرجات في اولاد امهاتهم متعلمتم و عاملات و يعشون في نقص كبير من حنان امهم و يعشون عند المربيات


3 شهر

اخي الكريم لا تنفك تنعت امها بالجاهلة وتظهر مساوئها اخي الكريم امك هي امك وامها هي امها فلا تفتخر بامك امام زوجتك وتنعت امها بالجاهلة احترم مشاعرها زد عن هاذا اعذرني ولنك تتكلم بتكبر وتستعمل لغة التهديد اخي الكريم عليك ان تنتبه فاذا اردت ان تتفتح زهرتك وتستمتع بجمالها ورائحتها فلا تسقيها كثيرا واللبيب يفهم ....


3 شهر

أخي زوجتك صغيرة ويتيمة تثقيفها مهمتك أنت وحاول أن تجعلها تخالط الناس ولا تفكر بالزواج من أخرى فتكسر قلبها فوق كسر اليتم


3 شهر

كلام صحيح باختصار


3 شهر

لا تلومها على عدم دخولها الجامعة، المستوى الجامعي لا يبرز ثقافتها و لا حتى مستواها الثقافي و العلمي، فهناك من دخل الجامعة و يحوز على شهادة لكنه غير مثقف، انا امي امية و ليست جلهلة، لكنها تعلم ما لا يعلمه الكثيرون، طبيبة اعشاب و صيدلانية، خياطة ، حلاقة، طباخة، ذات مستوى عالي من الثقافة و العلم ، كونت نفسها من الإذاعة الجزائرية و خاصة القناة الأولى الإذاعية، و لها تفكير جيد، و متحضر، و تساعد ابنائها من بنات و ذكور على المضي بعيدا في التعليم و التكوين و حتى العمل و التدريب، تساعد زوجات ابنائها في حل مشاكلهم الاجتماعية و الاسرية و حتى الزوجية كونها خبيرة و ملمة بالكثير من المواضيع، فليس الشهادة معيار


3 شهر

اخي العزيز احمد ربك ان لك زوجه فقيره ولاتقدر ع خيانتك .. احمد ربك انها ضعيفه وليست قويه لتدمر حياتك احمد ربك انها كالطفله تستطيع ارضاءها باي وقت .. وان البكاء ان كان يشكل عائقا في التفاهم فخذها وضمها لصدرك لتحس انك الحنان الذي فقدته من والدها فلنكن انت زوجها وابيها .. لاتكرر عليها وفاه والدعا فهذا يجرحها وربما انت لاتعلم .. فلا تصرخ عليها فتهم هي بذلك بقساوة من عندك وانت لاتشعر بذلك .. بل تقرب اليها احصنها وقبله من الجبين بهذا كل شيء ينتهي وستشعر بمحبتك .. اتمنى لك التوفيق اختك من العراق


3 شهر

سيدي الكريم انت اكملت علي ما تبقي من شخصيه زوجتك ارجو ان تعيد قراءه رسالتك بتأني كم مره وصمت أمها بالجاهله و كثير من امهاتنا جاهلات بالقراءة و الكتابه و هذا لاينقصنا قدرهن و لكن تمكنوا من جعل ابنائهم المهندس و الدكتور و المحاسب انت تتعامل مع الام و ابنتها بتعالي و انت لا تلاحظ لا تسمح بتدخل احد في حياتك و لا تسمع لكلام الأهل و الأقارب بنقل الكلام عنك او عن حماتك فكلام الناس ما ورآه غير خراب البيوت


3 شهر

اولا السلام عليكم ثانيا اول مرة اعلق على حكاية لكنها شتديتنى اولا سيدى الزوج انت قولت فى بداية كلامك انك كنت بتعطف عليها ولم تلتفت ليها الا بعد ان قريبك لفت نظرك ليها ولم تزوجتها اشعرتها باستمرار العطف عليها وعلى ظروفها مش عشان بتحبها ووجدت فيها ماتتمنه والاحساس ده جعلها مكسورة ودايما تشعرها ان لاشيئ فيها عجبك تعليمها خجلها هى مش خايفة من الناس بقدر خوفها من رد فعلك ان اكلمت مع الناس يسبب لك احراج من كلمه قالتها او فعل فعلته ولم يعجبك بدلا من ان تشعرها بالامان اللى فقدته طول عمرها بل زدت عندها عدم الاحساس بالامان والخوف لانها دايما هى التلميذه الخايبة اللى مهما عملت برده مش هتعجبك وفوق ده دايما بتفكرها انها يتيمه يعنى ناقصة شيئ ودايم واضع امها امام عنيك امك قالت امك عاملت وبتهددها بحرمنها من امها ان فعلت او قالت شيئ ضدك لامش من الشرع تحرم ام من ابنتها او بنت من امها فهل ان امك هى من تخطئ معك هتحرمها منك ربنا وصنا على البربهم مهما فعلوا الا عندغضب الله فكيف تريد وانت بتهدتها بالحرمان تحكى لك ((اشعرها بالامان اشعرها انك تحبها عاملها معامله حسنه اجعلها تحبك لاتخافك اجعلها انك تريدها اجمل النساء فى حياتك احترم كل كلمة وتصرف تفعله وقدرة لاتعاتبها عندما تريدالاحسن استخدم اسلوبك وطريقتك ممكن تشكرها على مجهودها وتقول لها انها المرة الجايه متاكد انه هيكون جميلواحسن اشعرها بحنانك لاباموالك بالود والرحمه زوجتك هى نفسك اصلح نفسك تنصلح لك زوجتك ((وخلقنا لكم من انفسكم ازواحا لتسكنوا اليها وجعلنا بينكم مودة ورحمة (( الاساس المودة والرحمة والانسانمش بالشهادة اكبر جهلاء هم من تعلموا تعليم عالى الانسان ثقافته من داخله ووسائل العلم والثقافة اصبحت متاحة لاتنسى عباس العقائد لم يدخل جامعات ولكنه كان كاتب عظيم ام كلثوم لم تدخل مدارس ولكنها ثقفة نفسها بالحب والرغبة والاراده التى تفقدها زوجتك واعتقد لك دور كبير فى ذلك اخلق لديها الاراده باحترامك لها وبحبك وباهتمامك وسوف تجد مراة اخرى لم تراها قبل ذلك لاتهدتها بحرمنها من امها انها وهى صغيرة اترمت من والدها وتريد ايضا ان تحرمها من رات عينها فى الصغرى ومن حمتها وكبرتها ((هل هذا يرضى الله((اسفة على الاطالة ))) مصر


3 شهر

مع الأسف كثير منكم فهم وصفي بكلمة جاهلة انها ليست متعلمة وانا لم أعني ذلك وأوضحت ذلك في تعليقات مختلفة. أمي أيضا اخي الكريم درست فقط إلى الصف الرابع لكنها تستطيع القراءة والكتابة، وكما ذكرت تجيد أشياء كثيرة في الحياة لا يعرفونها اخواتي الجامعيات. جهل امها اللذي أعنيه في الحياة وليس في العلم والتعلم.


3 شهر

اختي العزيزة زوجتي ليست فقيرة، هي والحمدلله تملك بيت ووارثة لأراضي زراعية، وطول فترة حياتها لم تحرم من شئ ما عدا فقدان الأب اللذي لم يستطع أحد أن يسد مكانه والسبب الرئيسي في ذلك والدتها. على أي حال نحن على ما يرام الآن واشكركم كثيرا واستفدت جدا من مداخلاتكم


3 شهر

مرة اخرى، لا أقصد بجاهلة انها لا تجيد القراءة والكتابة وكما ذكرت انت الكثير من امهاتنا وجداتنا لا يجيدون القراءة والكتابة ولكنهم يجيدون التعامل مع الحياة أفضل من بنات هذا الزمن الجامعيات. هي جاهلة في الحياة، في التعامل مع الناس في التعامل مع ابنتها في التعامل مع نفسها، وذلك بسبب ظروف خاصة بها ربما قبل أن تأتي إلينا بالإضافة لفقدانها زوجها والعيش وسط ناس لا تعرفهم ولم تبادر لهم بالطلبة منذ وفاة عمي عليه رحمة الله، ربما تأثرت بما حدث لا أعرف سبب لما هي عليه لاني كنت صغير وقتها ولكن ما اعرفه هي أتيت من بلد ما زال الناس فيه لا يملكون أبسط مقومات الحياة من كهرباء وماء وغيره. والله المستعان


3 شهر

اختي العزيزة من مصر اشكرك اولا. أختي انا لا أقول لها دائما انتي يتيمة وإنما هي من تقول ذلك وليس دائما ربما ثلاثة أو أربعة مرات في مواقف أو نقاش كان بيننا فكانت تبرر ضعفها أو تصرفها بذلك الشئ لأنها كانت يتيمة، انا قلتها لها مرة واحدة في نفس اليوم اللذي كتبت فيه هنا قلت لها ان والدك متوفي وكان سبب ذلك حديثنا عن مستقبل حياتها وأردت أن أقول لها نفس العذر التي تقوله هي لي بأن ما حدث لها وما يحدث لها بسبب ان والدها توفى فاردت أن أقول لها أن الوضع حاليا تغير كما قلت لها من قبل وايضا بالمناسبة ذات مرة قلت لها حتى إذا كان ابوك حي فأنتي بعد الزواج أصبحتي ملك لزوجك ليس لوالدك وان الفتاة بعد الزواج تنتقل من بيت والدها إلى بيتها التي هي من يجب أن تبنيه بمساعدة زوجها. أختي العزيزة الشرع يبيح لنا أن نمنع زوجاتنا من أي شي حتى لو كان والدها أو والدتها، وهناك القصة الشهيرة في السيرة النبوية لأحد الصحابة اللذي خرج للجهاد على ما اعتقد وأمر زوجته أن لا تخرج من البيت لأي سبب طول فترة غيابه وفي تلك الفترة مرض ابوها ولم تذهب إليه ثم توفى ابوها ولم تذهب أيضا إلى أن عاد زوجها وعندما علم الرسول صلى الله عليه وسلم بهذه القصة بشرها بالجنة لطاعتها لزوجها. انا لا أهددها دائما في هذا الأمر وإنما حدث مرة واحدة فقط وانا جاد في ما اقول وأعتقد أن ما قلتها على الاقل حتى الآن أدى إلى نتائج إيجابية بالنسبة ل امها، زوجتي كانت تعلم أن امها تعادينا وبدون سبب اختي الكريمة غير أنني تزوج ابنتها واخذتها منها بمفهومها الضيق طبعا وسمعت الكثير من القصص وكذلك تصرفات مثل عدم الاتصال في جوالي في فترة بسيطة لم يكون لدى زوجتي جوال وايضا عندما رزقنا بالبنت وفي لحظة الولادة لم تقم بالاتصال بي وإنما بالاتصال بإحدى اقربائنا التي لم تكن اصلا في المستشفى، ورغم كل هذا لم اهتم كثيرا إلى بعد تصرفها السئ مع امي وكان لا بد من إيقاف هذا الأمر، إن لم أتحدث لزوجتي ولي امها بعد كل هذا لاستمرت امها في العداء ولكنني كنت حازم جدا في هذا الأمر وسأكون عليه ولا بد أن تتغير امها على الاقل يجب أن تحترم والدي ولا تسئ إليهم وهذا ما أسعى إليه واتوقع حدوثة بعد أن تقضي امها فترة معنا وهي الأن معنا ولا تثير اي نوع من المشاكل إلا مع نفسها بعدم تناول العلاجات الطبية. اتمنى ان اكون قد وضحت الفكرة بصورة أفضل لك


3 شهر

يا أخي هدا كله كلتم زايد،الظاهر أنك من تحتاج من ينفس عليك و ليس زوجتك و لا تأخذها مني إهانة ،لاتعبر حماتك و عش حياتك مع زوجتك بما يرضي الله و لاتستمع للقيل و القال لن تنجح أبداا ادا استمريت هكذا


3 شهر

صدقت


3 شهر

صدقت والله


3 شهر

صحيح كلامك فزوجي يريدني جاريه فقط


3 شهر

انت رجل بمعني الكلمه اخي زوجتك لازالت صغيره ماعليك غير الصبر عليها ومع الايام سوف تتغير وتتعلم وتكون كما تريد أنت مع احترامك لها وتعليمها بتفهم


3 شهر

اخي الكريم انا نسيمة من الجزائر و اود ان ادلي برايي في هذا الامر وﻻحظت من خلال كلامك ان زوجتك تخاف منك كثيرا بسبب صرامتك الزائدة معها و بسبب الاوامر الكثيرة التي تقوم باعطائها لها كل الوقت لذلك هي لاتتصل بك ان تأخرت في الرحوع الى البيت خوفا من ان تغضب منها. و كذلك وصفك لامها بانها جاهلة وتهديدك لها بانك ان لم تفعل كذا وكذا ستحرمها من امها!!!! هذا امر ﻻ يليق اطلاقا اخي. هل ترضى انت ان يحرمك احد من امك؟ تلك امها مهما كان الامر ولم تختر امها هي كذلك و هي اكيد تحب امها مهما كانت صفاتها و تصرفاتها فهي ترى فيها الحضن الدافئ و الحنان الذي ربما تفتقده معك انت. فانت طول الوقت تصدر لها اوامر والمرأة ﻻ تريد ذلك فانت لست اباها انت زوجها فعليك ان تتقاسم معها كل شيء و ﻻ تكن الامر الناهي في كل الاحوال كن ذلك الزوج الطيب معها فزوجتك تبدو غير مادية فهي تبحث عن رحل يفهمها ويحس بضعفها فهي تربت بدون اب فلا تنس ذلك اخي احتويها احضنها اذا بكت وﻻ توبخها و ﻻ تطلب منها ان تكف عن البكاء لانها لاتستطيع ان تتوقف عن ذلك بمجرد انك تطلب ذلك منها بالعكس سوف تشعر بالكبت و السيطرة حتى على مشاعرها. كف عن السيطرة عليها فلا تقارن بينها وبين اخواتك وامك فانك كنت تعلم بمستواها و ظروف عائلتها قبل ان تاخذها زوجة لك اذن تقبل الامر و ﻻ تحاول تغيير شخصيتها بهذه الطريقة بالعكس حبب لديها فكرة اتمام دراستها مثلا بقولك لها بانها ستشغل وقتها و تصبح لديها صديقات و انها بذلك ستكسب ثقتها بنفسها عوض ان تعايرها كما تفعل انت معها طوال الوقت و ﻻ تراقب جوالها فذلك يضعف ثقتها في نفسها اكثر واكثر وضع نفسك مكانها وحاول ان تتخيل ان يراقب احدهم جوالك خاصة اذا كنت انسانا مخلصا وهي شخص كامل ولها الحق في ان تكون لها خصوصياتها و لها الحق ان تتكلم مع امها او قريباتها او صديقاتها. ثق بها وﻻ تحطم شخصيتها. اتمنى لك التوفيق و ان يجمع الله بينكما في خير . سلام الله عليكم


3 شهر

لو كل انسان حمد ربنا بقلب علي كل النعم الي ادهالوا واتعامل معاها زى مهية مكنش بقي في مشاكل مشكلتك انك عايز تغير زوجتك باى طريقة مع انك متجوزها وعارف انها كدة وتعليمها كدة لية دلوقتي عايز تسيطر وتغير وبعدين ضعيفة الشخصية يعني طيبة ومنكسرة مش احسن من المتفرعنه وهية لسة صغيرة ومعلش انت حابب السيطرة شوية ودا غلطت وفيك حتت انك تعايرها ودا بيقضي علي مشاعر الحب بينكوا ومن ناحيتها اكتر ووالدتها تعاملها كويس وبلاش الحصص فعلا دى مكنش ينفع اول متشوفها تعلمها الادب كدة من الواضح انك قوة الشخصية بصورة مسيطرة وشدة وصرم المشكلة فيك قبل متكون فيها عامل زوجتك زى مهية وعاملها بلطف وبلاش اساءة امها او معايرتها وبلاش حب السيطرة عشان متبعدش عنك في يوم ما حتي لو بنكوا اولاد وشجعها باالمودة وبعدين هية معاها بيبي صعب عليها تذاكر دلوقتي ومن الواضح انك مركز معاها اوى


3 شهر

إذا كنت تريد زوجة متعلمة و مثقفة لماذا تزوجت بها مع أنك تعرفها وتعرف تمامًا مستواها إرضى بمآ قسمه الله لك وستري إن شاء الله التغيير نحو الأفضل ليس كل ما نتمناه نناله بضرورى بالتوفيق ان شاء لا تنسي انها يتيمه و بإمكانك أن تعيش في احسن بيت معها اوى نسيت قول رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسن بيت فيه يتيم يحسن إليه دع عنك وساوس الشيطان فربما تتزوج من امرأة متعلمة تجعلك تندم فهل يا تري كل الأزواج المتعلمين و المثقفين حياتهم خاليه من المشاكل إرضى يا أخي فوالله مع الرضى تكون السعادة إن شاء الله بالتوفيق


3 شهر

ههههههه فعلا صح حكيك عزيزتي ، هو اصلا ماحدا بهالدنيا راضي بقسمته ، كل واحد بعد ما يوخد ياللي بده ياه ببطلدبده ياه .


3 شهر

السلام عليكم اولا نتمنى ان تصلح امورك بزوجتك وتعيشوا اجمل حياة وللاخوة الي ردوا عليك لما الإنسان يكون عندوا عصبية من اي شيء ما يعرف واش حاب يحكي لذلك الاخ عندوا جوانب صحيحة واخرى خاطئة وان كان خطئه في تصرفاته مع زوجته على والدتها حتى وان كان عندك حق فهي تبقى والدتها ولا تستطيع ان تسمع عنها ما يسيء بها لان ولدتها التي ربتها لذلك انت خلي تصرفاتك هي لي تعلم زوجتك من انت اما عن زوجتك على حسب حكايتك هي ليست بصامتة هي ساكتة والسكوت ياتي من الخوف لذلك هي لاتستطيع ان تلومك او تعاتبك تخاف لما انت ترقدها


3 شهر

والله انت رجل متغير المزاج وتريد الكمال وهتفسد عليك حياتك بكل ذلك عيش واستمتع بحياتك انت قائد صح ومعك فرصة مش مع غيرك انك لك كلمة على زوجتك وعلى امها وزوجتك من ايدك دى للتانية عاوز اية تانى عيش لها ولابنتك وافصل كل الدنيا عنك ..وبعدين انهو شرع اعطاك السماح ان تفصل بنت وحيده عن امها ..انت عندك بنت وحيدة حطها موضع امها لو بنتك فقدتك بعد الشر ياتى من ياخذها بعيدا كدة بعد التعب والسهر عليها تتنحرموا منها ..عزيزى انت فى نعمة ولكن فاقد الاستمتاع بها


3 شهر

اولا يبدو انك مثقف جدا وواعي وانا اهنيك واحلم ان يكون زوجي بهذا الوعي والثقافه لكن يا أخي يبدو انك تستعير من زوجتك لانها غير جامعيه مع ان الشهاده التي حصلت عليها جيده بالنسبه لها كأنثى وزوجة يعني تعتبر متعلمه وليست جاهله على الاطلاق كونها يتيمه لا يعني انها تصبح ضعيفه الى هذه الدرجة بالعكس فأحيانا فقدان الاب يولد القوه والاعتماد على النفس لكن يبدو ان عندها عقد كثيره في حياتها ربما تعرضت لها اثناء الدراسه انا كبنت انصحك ان لا تجادلها كثيرا ولا تفتح معها مواضيع لانها لاتتقبل ذلك وترى ذلك تعاليا منك عليها وتحسسها بنقصها بعدها عن اهلها صحيح سيحزنها في البدايه لكن هذا هو الحل المناسب لك ولها حيث انها ستبدأ تتعلم فن الاعتماد على النفس وتحمل المسئوليه وهذا يقويها ويوسع مداركها لا تجبرها ع تكميل تعليمها لانه غير مهم في الحياه الزوجيه لا توضح لها انك غير راض عن طريقتها في الحياه شجعها حينما تقدم لك شيء حلو وامدحها والله انها ستتغير تدريجيا بدون ان تتعب نفسك في النقاشات التي قد تولد التوتر والخوف في قلبها اخيرا اهنئك ع تفهمك وبحثك عن الحلول لنجاح حياتك وهذا مانفتقر اليه كثيرا حيث ان المرأه دائما هي من تبحث عن الحلول في مجتمعاتنا


3 شهر

أخويا بارك الله فيك انت إنسان محترم ولكن ليس تبغي تتزوج عليها وهذه أمور سهله لقد روقككم الله ببنت فلا تفعل شي يفسد علي بنتك حياتها عليك بالصبر عليها لمدة عاميين حتى ينضج العقل تماما ولا تكون معها قاسي في التعامل مما يدفعها إلى البكاء فعقلك غير عقلها يمكنك أن تستوعب الكلمه في دقائق اما هي فمن الممكن أن تدرك الكلمه في ساعات نظرا لصغر سنها وخصوصا أنها تربت يتيمه


3 شهر

الاخ الكريم احمد ربنا علي هذه الزوجه بكل صفاتها التي ذكرت فهي افضل ميُه مره من زوجه متسلطه قويه عنيده انت في نعمه.اشركها معك في قراراتك احترم راُيها قوي شخصيتها بزياده ثقتك فيها لا تجعل التعليم واكمال الدراسه عايُق وشماعه تعلق عليها رغباتك الدفينه في الزواج من اخري.كن لها الاب والزوج والصديق والاخ. في امهات كثيره غير متعلمه خالص وربت مهندسين ودكاتره وقاده وعظماُ.المراُه عايزه ثقه في نفسها وهي تعمل المعجزات.لاتحاسبها علي كل صغيره وكبيره. اعطيها مساحه زياده تتصرف فيها في امور بيتها.امتدح امها وعندك فرصه تثبت لامها انك رجل خلوق ومحترم واعتبرها امك.لا تهدد وتتوعد هذا لا يليق برجل محترم. اكسب امها بكل الطرق.ربنا يوفقكم واحمد ربنا علي عطاوٌ لك


3 شهر

انا كمان متجوزة ابن عمى وتقريبا نفس سنك انت وزوجتك وقت لما اتجوزت كان عمرى 19 وهو برضه 32 هو مدرس وانا كنت لسه فى الجامعه وتقريبا حصل بينا كل اللى بيحصل معاك بالظبط هو حاسس انى لسه تفكيرى محدوده رغم اننا بقالنا 7 سنين متجوزين وبالرغم من انى منفتحه اكتر منه وليه علاقه بالناس اكتر منه المشكله اللى بينك وبين زوجتك هى فرق السن مش اكتر انت دماغك انضج منها بمراحل هى لسه معشتهاش ازاى عايزها تكون بتفكيرك حاول انت تنزل لمستوى تفكيرها وعيش معاها سنها مرحله مرحله صدقنى هتبقى حياتك افضل وبالنسبه للتعليم هى من نفسها هى اللى هتفكر تكمل تعليمها فى المرحله دى من سنها اهم حاجه عندها انك تحسسها بحبك ليها بالكلام اكتر من اى هديه وصلها اهتمامك بيها ومتفكرش انك تنتقضها دوما والله حصل معايه نفس الموقف بتاعتك دى لدرجه وصلنا طريق مسدود بعدين هو راجع نفسه وحس بفرق السن اللى بينا وعاش معايه سنى لحد ما مشينا سوا وعايشين احسن عيشه جرب وربنا يوفقك


3 شهر

تكبر واستعلاء ويصف امها بالجاهلة وزوجته جاهلة ويريد يبين نفسه الزوج المصاري وهو يمنعها من التلفون وانها اكلم امها بدليل انو امها تتصل على الاقارب حتى تتطمن عن ابنتها لوانها ذات شخصية قوية مثل ماتريدها تقدر تستعمل معها نفس الاسلوب انت نوع من الرجال شاف ضعف عند زوجته واستغلو ليسيطر عليها لوكلامك صح انه تريد اغيرها الافضل كنت شجعتها دون ان تشعرها بضعفها وتعايرها بجهلها وجهل امها


3 شهر

جزاك الله خيرا


2 شهر

أنت شخص رائع ولكنك صارم وزوجتك لا تحتاج إلى صرامتك هي يتيمة وتفتقد إلى حنان فكن حنووونآ معاها ولا تعايرها لا بتعليمها ولا أمها بل شجعها واشبعها حنان وعاطفة وهي ستعمل كل ما تقوله لها صدقني هذا هو الحل احتويها فقط


قبل 3 شهر

اخي اليائس احتويها واجعلها تشعر بحتوائك لها وحبك وخوفك عليها وخاصة انها حرمت من حنان الأب ولاتقوم بالانتقاد المستمر لها فالانتقاد يهدم ولا يبني اسرد لها في الاول مميزاتها وكم انك تحب هذه المميزات ثم بعد ذلك قل لها انا بالحب كذا وكذا وللعلم فان البنات في هذا السن لايكونون ناضجين بما يكفي اصبر عليها حسسها بأنك الأب والصديق والحبيب فالزواج الثاني ليس حلا علي الاطلاق فهو مسؤلية علي عاتقك واسال الله العلي القدير ان يهديها اليك وان يهديك لها

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه