السؤال

قبل 6 شهر (29 اجابه)
29 اجابه

الحب عذاب ! كما وصفه صديقي

الحب عذاب ! كما وصفه صديقي

الحب عذاب في شخص صديق لي متزوج له 5سنين وهو له حب قديم من ايام الدراسه ولن ينساه حتى الحين كل ما حاول ينسى تذكره في مخيلته الشخص يحب يحبه موت ولا يريد ان ينسها وحبيبته متزوجه هو في دوله وهي في دوله ولا زال يذكره برغم من اخر لقا كان بيهنا قبل 10 سنين بس لا زالت تسال عليه عن طريق الاهل وهو يسال عند طريق الاهل ولا ازال الود والحب بينهما ما الحل

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

الحل هو ان ينساها ويهتم بأسرته ، فكل ما يشعر به ليس سوى احلام حب لم يتحقق وصعب المنال ، وكل شيء مستحيل وصعب المنال يصبح حلما. انها متزوجة وفي بلد اخرى وهو كذلك، ما الذي يستطيع ان يفعله سوى ان يجلب المتاعب لنفسه ولها .لقد اختار حياته واختارت هي حياتها فلتبقى ذكرى طيبه بعيده وليكمل حياته ولينسى هذا الحب الذي يعذبه ويهتم بزواجه وعائلته.

اعتقد ان صديقك يعيش في وهم حب قديم. والسبب عدم راحته في الزواج الحالي وهو بذلك يظلم زوجته التي لا ذنب لها.. ويظلم نفسه بالخيانة.. ويظلم الفتاة لانها متزوجة.. ولا يجوز له ان يتصل باهلها او بها فهذا حرام. اكاد اقسم انه نسي شكلها ولكنه يتعلل لانه غير سعيد. يجب ان يبدأ البحث عن سعادته مع زوجته حلاله ويعرف انه لو كانت تلك الفتاة نصيب له لاخذه.. فهي ليست له. اخبره انه حرام عليه ان يظلم زوجته ويخونها. فليتق الله في بيته ويترك هذا الوهم وينفضه من عقلك ولا يعيش في الماضي لانه علق هناك ولن يرى الحاضر ولا المستقبل ولن يسعد به. لينفض الماضي ويعيش الحاضر ويستمتع به مع زوجته واولاده.

نحن نحب كل شي غير متاح لنا. صديقك اليوم متزوج ومازال متعلق بوهم وفكرة الحب الذي انتهى وكل من الطرفين بدأ حياة جديدة. جميل ان نتذكر هذه التجارب ولكننا لا يجب ان ندعها تسيطر على تفكيرنا وتؤثر على حياتنا. فالحب ليس عذاب ولكننا من يجلب هذا العذاب لانفسنا. انصح صديقك ان يستمتع بعائلته وان يوجه اهتمامه ومشاعره لأولوياته في هذه الحياة وهي عائلته.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه