السؤال

قبل 5 شهر (6 اجابه)
6 اجابه

كرهت الدنيا و كرهتهم معها

انا بنت عمري 16 سنه بس بواجه مشاكل كتير من شباب .. بصير مشاكل بيناتهم بسببي تقريبا هما 3 بحكولي انهم بحبوني وعرفو عن بعض وبلشت المشاكل مين رح يكسبني .. بس م وهمت ولا واحد منهم بحبي الو بلعكس بحكيلو م في امل.. والمشاكل عم تكبر كل يوم .. شو الحل ؟ كرهتهم التلات وكرهت الدنيا

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا ابتي الله يهديك انت لا يزال عمرك 16 سنة، ومن في مثل سنك تهتم لبراءتها ولعبها وتطوير ذاتها ووضع اهدافهها في الحياة. لا تجعلي الشباب هدفك، ولا تورطي نفسك في المتاعب معهم، لا ادري ما اعمار من تتحدثين معهم، ارجو انهم مراهقون مثلك، وبالتالي لن يزيد الموضوع عن فترة ثم يشعرون باملل. لا تعطي اي احد منهم عين عليك. اقطعي اتصالك معهم الثلاث قطعا باتا الغيهم من حسابك الفيس بوك كوني صادقة مع نفسك ولا تورطي نفسك بعلاقات متعددة اخشى غدا ان يتطاول الموضوع ويكبر في راسك وتفقدين اشياء اخطر يا ابنتي الموضوع اوله دلع واخره ولع... يجب ان تكوني محافظة في تصرفاتك وتحترمي نفسك اهم شيء، وعائلتك وسمعتك، تتحدثين مع ثلاثة ولم تعط احد منهم اي تلميح، اعتقد انك بدون وعي تقومين بهذا. صغيرتي اخشى ان عندك مشكلة حب الظهور، وتريدين اثبات انك مرغوبة ومطلوبة وانهم يتهافتون عليك، لذا نصحتك بقوة ان تتوقفي عن مثل هذه الاعمال اهتمي بجمالك ولا باس، وبدراستك وهذا امر هام، وبوضع اهدافك وهذا مستقبلك، وابتعدي عن مثل هذه الحركات ولا تكرهي نفسك، ولماذا تكرهيها؟؟ لولا انك عملت شيء أرّق ضميرك. لذا كوني حذرة وفقك الله

قبل 5 شهر

كوني اوعى من عكرك لانك اذا استمريتي على هذا الحال رح تخسري نفسك و دراستك و ثقة اهلك ايضا يعني الحياة امامك و انت صغيرة على كل هذا الكلام الفاضي الي ما رح يفيدك ابدا

قبل 5 شهر

عزيزتي انت بعدك صغيرة على كل هذه القصص !! يعني عمرك 16 سنة و بتتلمي عن العلاقة مع الشباب بهذا الشكل وكأنها شيء عادي !! ركزي بدراستك و فقط بالوقت الحالي

5 شهر

بالمناسبه انا الاولى على صفي .. وم بتهمني هاي القصص ومحترمه سني لهيك م بدي اوقع بمشاكل


المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه