السؤال

قبل 5 شهر (32 اجابه)
32 اجابه

هل سيغير اعترافي شيء

هل سيغير اعترافي شيء

سلام عليكم يا أحباب تقبل الله صيامكم وقيامكم وصالح أعمالكم -حدث معي موقف جعلني أشعر بالذنب وتأنيب الضمير تعود الحداثة لسنة 2012 حين أتصل بي صديقي وأخبرني أنه بحاجتي وطلب رؤيتي، حين تقبلنا قال لي أنه تعرف على فتاة وأحبها وهي أيضا أحبته كانو يدرسون في نفس القسم بالثانوية وطلب مشوراتي لأنه لا يجيد معاملة البنات، المهم قدمت له خدمة وتكلمت مع البنت وأخبرتها بأن صديقي واقع في حبك وهو معجب بك كثيرا لم تصدق ماسمعت لأنها ظنت عكس ذلك حين تعرفت عليها والحمدلله صارو سعداءمع بعضهم من ذلك الوقت. بعد مرور أشهر أخبرني صديقي أنه على خلاف مع حبيبته وسبب ذلك كانت هي تكلم شاب في ساحة المدرسة مرة بعد مرة. وأخبرها صديقي أن تختار بينه وبين هذا الشاب لكن أجباتها كانت كاصعاقة له فأخبرته أنها لا تستطيع تجاهله لسبب أنه كان زميلها في المتوسطة أو لى سبب أخر أنا لا أعرفه، لم يعجبه الأمر وتجاهلها كليا ،تحاول البنت التقرب منه وتكلم معه وهو يتجاهله قصدا، لم يدوم الحال كثيرا ،ومع الوقت صار يغار أكثر كلما رأها مع ذلك الشاب طلب من المساعدة في هذا الموقف بأن أكتب لها رسالة عتاب وقهر ثم يرسلها هو على أساس هو من كتبها بصراحة تأثرت وشعرت بحال صديقي وبالفعل كتبت لها رسالة قوية تمزق الاحشاء وتسحق المشاعر وكتبت في التوقيع أسم صديقي .سلمتها له وأعطاها لها، بعد أسبوع تلقيت رسالة من صديقي وهي الرد من حبيبته على الرسالة التي أنا كتبتها أعطاها لي وهو يضحك و يستهزاء من صدق كلامها ورقة مشاعرها لأنه لم يعتد في حياته إلا على قسوة قلبه معها -قراتها وانا كلي حسرة وندامة على مافعلت أحسست أني أسوء أنسان في الوجود ظلمت بنت بريئة حطمت قلبها وقتلت مشاعرها. كان الرد الذي في الرسالة مذهل ورائع في قمت التواضع والتسامح ذكرت الكثير من الأشياء لم أكن أعلمها البنت هي الوحيدة في البيت ليس لها أخوات ولم يذكرها لي صديقي أبدا أكتشفت بأنها تحبه وتعشقه وهي مستعدة أن تفعل لأجله مايطلبه وأنها ستبتعد عن ذلك شاب نهائيا حتى تستمر علاقتهم بصراحة تأثرت كثيرا لكلامها البرئ بحكم أن من كتب الرسالة ،من ذلك الحين وأن أفكر في الذهاب أليها والاعتذار عن ماكتبته وماسببت له من حزن وآسى ودموع وكل ما أنوي فعل ذلك يتحجج صديقي ويمنعني بحكم أنها تستاهل ذلك وأكثر وأنه قطع علاقته بها وقال لي لا تبالي به وأنسى أمرها. لم أستطيع أن أنساها أو أنسى الجريمة التى ارتكبتها في حقها. مرت السنين و نحن في 2016 مرت على تلك الحادثة 04 سنوات وبالصدفة سألت صديقي عنها قال لي أنه رأها وقد تدهورت صحتها وهي تدرس في الجامعة الأن ، قلت في نفسي كل ماهي عليه الان انا سببه ربما تعيش في حالة من الكائبة والحزن على مافعلته انا قبل 04سنوات أفكر حاليا في البحث عنها بأي طريقة لأني لم أرها منذ ذلك الحين وأخبرها بحقيقة الأمر وأعترف لها بأني أنا من كتب الرسالة وانا من سبب لك كل الدموع التى سالت من عينيك وعلى المؤمرة التى أوقعني فيها صديقي الذي أستغل صداقتي وعطفي له. يا أحباب أريد منكم الاجابة والله أنا في كل يوم أتفكر البنت إلى ظلمتها وحطمتلها قلبها أحترق من الداخل وأشعر بتأنيب الضمير هل سيغير أعترافي لها من حالها ونسفيتها وهل سيشفي أعتذاري لها من جروح وأحزان خلدها الزمن في قلبها -افيدوني-

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا عزيزي انت ليس لك علاقة بالموضوع، ولاتتدخل فيما لايعنيك، انت كنت وسيطا محايدا، والكلام الذي كتبته عبر عن مشاعر صديقك اتجاهها بغض النظر، تعترف لها بماذا؟؟ هو ليس موقفك، وماذا ستقول لها ؟؟ انك لم تقصد ايذائها، انت من بالنسبة لها لتجرحها، ليس انت من جرحها، انت كنت كاتبا لمشاعر صديقك فقط، لا تكبر دورك في الموضوع، إلا اذا كنت طمعان بها، أو أحببتها، وفي كلا الحالتين انت تخون صديقك. أما اذا احببتها أنت، ومازال حبها عالق في ذهنك، فهذا موضوع آخر...أما التحجج بالرسالة ليس مقنعا بالنسبة لها، ولن يكون مقنعا. فهي ما زالت تحمل حبا لصديقك على الاغلب.

5 شهر

اذا كان يحبها فأين الخيانة لصديقه؟؟ صديقه تركها و انتهى الأمر فأين الخيانة من وجهة نظرك؟؟؟؟؟؟؟؟


5 شهر

صديقه تركها اذا أين الخيانه ؟؟!


قبل 5 شهر

نركها صديقك هل تحبها انت اه تقدم لها لاه اتركها فى حالها كفى خداع لبنات الناس مثل ما فعل من تقول ان صديقك

قبل 5 شهر

احكي معها بكل صراحه انت الذي كتبتي الرساله وعتذري منهم

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه