السؤال

قبل 4 شهر (9 اجابه)
9 اجابه

قرار الانفصال قرارا مروعا و فظيع ( 2 )

قبل فترة طرحت مشكلتي بعنوان "قرار الانفصال قرارا مروعا و فظيعا" - قصدت القول أنه يبدو قرارا. و قد أخذت بنصائحكم بخصوص البقاء مع خطيبي و قلت الحب أهم و علي أن أتأقلم مع الحياة الجديدة.. فقد تقبلت السفر للعيش معه في بلده في شقة صغيرة فوق أهله رغم الظروف الاقتصادية و الصحية و التعليمية السيئة هناك.. و قلت لنفسي أنني امرأة واسعة الحيلة و سأتمكن من التأقلم مع شكل الحياة التي يحلم بها.. و توفير بيئة منزلية تعوض اطفالنا عن سوء الاوضاع حولهم.. و أنني سأتأقلم مع الحياة التي يريدها لي و مع كل القيود.. و لا بأس.. أنا أجيد التكيف مع الأوضاع المختلفة على أي حال.. و فعلا لا شيء يضمن لي أن يتكرر هذا الحب.. لكنني أخطأت خطأ فادحا.. فأنا منذ صرنا مرتبطين أكرر عليه أنه "سيدي و سيد قلبي و أنا ملكه وحده".. لما لمسته من فرحة و غبطة لديه من هذه الكلمات.. و من تصريحي له بطاعتي له.. أنا بطبيعتي أمتص انفعالات الطرف الاخر.. فإن غضب احتوي غضبه و لا اغضب بالمقابل عادة.. حتى صار في كل مرة يغضب و لا يحسب كلماته و يحدثني بأسلوب سيء.. و انا ألتمس له العذر لأنه غاضب.. سواء كان السبب سوء فهم ( و لا ادري كيف تحول الشخص الذي لطالما قلت انه اكثر من يفهمني الى اكثر من يسيء فهمي على الاطلاق ) او خطأ مني او عدم تلبية طلب له او حتى غيرة.. ما حدث هو انه كلما اعترضت على عدم العدل في التعامل بيننا او رفضت امرا له كرر علي انه سيدي و انني مطيعته و مملوكته.. و علي ان انفذ أمره.. حتى غاب الاحترام و غاب التقدير.. ما الفائدة من الحب ان كان الاحترام هو الثمن ؟ في آخر حديث لنا اخبرته بأنني كنت مستاءة لأن سوء فهم حصل بيني و بين ابي لكننا تصالحنا.. لم أشأ التحدث بالتفاصيل لكنه أصبر علي ان افعل.. و رغم اعتراف ابي نفسه بخطئه و اعتذاره مني كان رأي خطيبي انه لو كان مكان ابي "لكسر راسي تكسير" او كان سيصبر حتى يصل البيت لكنه لا يضمن "ان لا يفقد اعصابه و يسبب لي عاهة مستديمة"...!!! صعقت مما قال.. و حين بدا الاستياء في اسلوبي انفجر في وجهي قائلا انه لم يقل شيئا خاطئا و ان اسلوبي زفت و انه ما دام انني اتحدث بهذه الطريقة فهو يفضل ان نقطع علاقتنا هنا لانه لو بدر مني هكذا اسلوب بعد زواجنا سيطلقني بالثلاث و يعيدني الى اهلي ! وافقته على ما قال و قلت له الله معك. لم نتحدث بشيء بعدها.. اعرف جيدا انه لا يقدر الموقف و يتصرف بشكل غير ناضج.. لكنني حقا لم اعد اتخيل حياتي معه.. صرت اخافها.. و اعلم انه حين يهدأ سيعود.. و انا اخطط لرفضه بشكل قاطع حين يعود.. فهذه العلاقة استنزفتني طويلا.. و قد تعبت.. و لم اعد اريد الاستمرار.. لكن قلبي لا زال يحمل شيئا من التردد.. فما رأيكم.. هل أقدم على انهاء كل شيء..؟

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

غياب الاحترام وحب الامتلاك وفرض الرأي يعني زواج فاشل بكل المعايير وتعاسة لا نهائية لك. من الواضح انك انسانه واعية وتتصرفين بحكمة وهدوء ويبدو انك أعطيته اكثر من فرصه. لا تتردي فقد قمت بالقرار الصائب، من الصعب العيش مع رجل لا يمكن التفاهم معه ويريد ان تبجله زوجته كل الوقت. ستعترضكما الكثير من المواقف بعد الزواج وستحتاجان لكثير من النقاش لاتخاذ القرارات المناسبة ولا يبدو خطيبك مستعدا لذلك.

لا اظنه الشخص المناسب لك واعلمي ان الاحترام يحمي الحب والحب يموت دون احترام وانت اخطات بالمبالغة باظهار مشاعرك او حتى تزييفها. العلاقة والزواج مشروع له بنود واشياء مشتركة وامور يشترك فيها الطرفان ولكنه يحب التسلط والطاعة ويبدو انه قد ظن في نفسه اكبر من حجمها وواضح عدم التفاهم بينكما. وربما السبب تربيته وبيئته،، في الحياة فرص كثيرة

قبل 2 شهر

انفصلي عنه يدون اي تردد هذا ان تزوجته سيحطم كيانك ويمحو شخصيتك لا تنجرفي وراء مشاعرك لانه مع سوء المعاملة واليعد عن اهلك كل الحب سيزول وسترين انك حطمت نفسك بهكذا زواج

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه