السؤال

قبل 2 شهر (35 اجابه)
35 اجابه

اهذا بلاء ام قدر يصفي حساباته

اهذا بلاء ام قدر يصفي حساباته

فتاة عمري 25 سنة تقدم لي شاب، جمعتنا الدراسة، قبل ان يتقدم لي صارحني بحبه و اني المناسبة له ليكون اسرة متدينة محافظة، أعطاني مهلة لتفكير، و ما ابداه لي من محاسن جعلني اوافق و انا كلي يقين انه الرجل الأمين العفيف ، مرة مدة جد وجيزة ظهر العكس، اتى يوما و اخبرني انهم عندهم مناسبة و طلب الاذن ان يأخذني و منها تتعود عائلته وجودي، فما كان الا فخا، و ليبرر ما فعل اتى بالقرآن و قرأ الفاتحة و أشهد الله على انه لن تحلو له غيري، في تلك اللحظة انتهت حياتي بكل ما للكلمة من معنى اهذا بلاء ام قدر يصفي حساباته و انا كبش الفداء، مرة علي و لازالت فترة اعتزلت الحياة و صمت لا انطق بكلمة الا للضرورة اسرتي كل منشغل بشؤونه و انا من عادتي الانفراد، هو اصبح يهينني كل ما سألته عن موعد الزفاف و يصرخ خاصة بعد ان نشبت مشكلة بين والدي الطلاق؛ اصبح يهددني بتركي و يساومني يريدني ان اشتغل و استأجر بيت او يتركني، اذللت نفسي من أجل اخذ حقي ثم اطلب الطلاق، حتى حين اشتغلت تهرب و قال سأتزوجكي بشرط ان لا يعلم احد بذلك، هنا انا ايقنت اني دفنت حية و وكلت الله عليه، و الان لا اعرف هل طلب الموت هو ما تبقى لي كحل اخير اختم بيه الألم و العذاب .

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا ابنتي هل عقد عليك بالعقد الشرعي؟ ان كان نعم فالموقف اهون عليك، لا تذلي نفسك له اكثر من هذا، ولا تفكري بالموت ولا بدفن نفسك حية وانت ضحية او كبش فداء كما قلت. هذه ليست حلول حقيقية. الحل الحقيقي ان تتمكني من الوقوف على قدميك، وان تقاومي، هو يزداد قوة كلما راك تزدادين ضعف، هو يسيطر عليك كلما صمت اكثر ويستقوي، انت لست بحاجة له، قومي وانفضي غبار اليأس عن ظهرك وتابعي حياتك، ولا تلتفتي له، اشتغلي وابداي بتكوين نفسك، وربما تشترين بيت تستقرين به واتركيه يفعل ما يحلو له، وان مر عليك وقت دون مراجعتك يمكنك ان تطلبي انت الطلاق بالهجر، ان اثبت مرور ستة شهور عليك دون ان ياتيك على اساس انك زوجته. الحل الاخر هو ان تبلغي عنه اعتداءه عليك وخاصة ان لم يكن قد فات وقت طويل على الموضوع، وانه اخذك من بيت اهلك وامامهم لبيت اهله ولكنه خدعك، ويمكنك تهديده، هذا الموضوع يعتمد على القانون في بلدك وقدرته على نصر المرأة والوقوف معها في هكذا قضية. اعملي على تاريقه وازعاجه ليطلقك وتنتهي منه الى الأبد.

2 شهر

وضعي مرة عليه اكثر من السنة و النصف بعد انفصال والدي و انتقالنا من المدينة لم أكن في وضع يسمح لي بأن أزيد مشكلتي كما أعلم تماما لن يسمعني أحد او حتى يخفف الحمل عني لأن الطرد كان مصيري لا محالة، الأن ال


2 شهر

لقد مرة ما يقارب السنة و النصف على ما حدث، بعد انفصال والدي انتقلنا من المدينة، لم يكن الوضع العائلي مستقر و خوفي من الطرد اخرسني كما أعلم تماما لن يقف بجانبي أحد، لا ادري هل اعود لأبحث عنه و اوجهه هذه المرة ام ان انساه و اكمل رغم ما أعانيه بيني و بين نفسي من صراع في تخلي عن كل شيء، حسبي الله و نعم الوكيل


سيدتي ندرك كم الاحراج التي انت فيه، فحجم الوجع كبير. لا يهم ما حدث، كل الناس تحدث لها مشكلات ومصائب، ولكن نراهم وبعد حين أحرارا ويخرجون من الكابوس. بيدك أنت وأنت فقط الخروج من هذا الكابوس. لكنك بحاجة الى خطة، وبحاجة الى أحد واعي وثقة هذه المرة لينسق معك الخطة. أهلك خيار مهم، الاقارب خيار مهم أن تفكري به ايضا. وقد تكون الخطة بسيطة بأن تتركي كل شيء وراء ظهرك، وتكملي حياتك بدونه وبدون ازعاجه، أعملى واستمري في حياتك، ولا تسمحي له بالاقتراب منك. فكري في الخطة لا بالموت سيدتي. الحياة حق وليست بيد أحد أن يجعلك تنهينها. هناك خيار آخر حسب وضعك الاجتماعي بأن تتهميه باغتصابك، ولهذا استحقاقات أخرى، لا أعرف ان كنت تقدرين عليها. حصل خطأ وأنت تتحملين مسؤوليته، فعليك اختيار الطريقة التي تناسبك. بالتوفيق

2 شهر

تفارقي معاه و عمرك ما ترجعي ليه. الزواج به و لو على سبيل تصحيح الخطأ سيدخلك في دوامة أبشع مما تعييشينه الان. و اعملي عمليه و انسي.


الموت ليس حالا، صارحي اهلك فورا بما حصل واذهبي معهم الى قسم الشرطة واشتكي عليه انه اغتصبك. لا تسكتي وتكلمي من موقع قوة، حين يعرف انك جادة وان اهلم علموا سيتغير موقفه. انت ظلمت، طالبي بحقك واطلبي من اهلك ان يقفوا بجانبك، حتى لو كانوا منشغلين وتأكدي انهم سيساندوك. لا تفكري بالموت اطلاقا، انت مررت بتجربة قاسية وخداع لكنك تستطيعين المقاومة والبدء من جديد. قلبي معك وايماني كبير بان الحق سينتصر ولو بعد حين، تشجعي وطالبي بحقك.

2 شهر

اتركيه وطلبي الطلاق وخليه يولي ودبري عمرك واشتغلي وخليج انسانه لها شخصيه


2 شهر

افعلي كل شىء حتي تتزوجيه وبعدها ومن أول يوم خليه يعيش في جحيم ونكد. الله معك


المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه