السؤال

قبل 2 شهر (10 اجابه)
10 اجابه

هل كنت محقة بتصرفي هذا ؟

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة مسلمة متدينة عملت في ميدان الدعوة على شبكات التواصل وعندها تعرفت على أخ حافظ لكتاب الله ولما اعترف بحبه لي كان ردي عليه قاسيا جدا فغضب مني ثم أرسلت له رسالة إعتذار وأغلقت على إثرها حسابي مباشرة لكنني لم أستطع نسيانه حتى اللحظة فهل كنت محقة بتصرفي هذا؟ أخبروني ماذا أفعل الآن والله لقد تعبت ولم أعد قادرة على التحمل أكثر أفيدوني أرجوكم ماذا عساي أفعل 😢😢💔

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

لم رديت بقسوة، كان بامكانك ان توصلي رسالتك بهددوء ودون قسوة، كما أن غلق حسابك لن اغلق اي طريق للتواصل. انت سددت كل الطرق ولكن لا تحزني واعتبري للمستقبل فبامكانك ان تردي بلباقة وادب. انت تؤمنين بان الله كتب لكل واحد منا نصيب، ان كان من نصيبك فسيجدك وسيرجع فلا تحزني.

قبل 2 شهر

اخطاتى من بداية الموضوع بمصارحته بحبه كان الافضل لكى ان يكون هو المبادر بطرح حقيقة مشاعره نحوك انتظرى نصيبك مع ابن الحلال اللى بيقدرك

قبل 2 شهر

انت لم ترتكبى خطا صارحتيه بحقيقة مشاعرك وهو للاسف عقليته رجعية مو يستاهل تفكرى بيه

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه