السؤال

قبل 1 شهر (7 اجابه)
7 اجابه

سألته متى الزواج فانقلبت الأمور

بِسْم الله الرحمٰن الرحيم مشكلتي هي انه صاحبت واحد (سنة كاملة)، و كنّا نطلع مع بعض كثير و لي يشوفنا يقولنا لايقين على بعض ، لين ما حبينا بعض كثيييير و انا بدأت اسأل على الزواج "متى نتزوج؟ تتزوجني او لا؟ متى تخطبني؟ " والجواب كان: انا ما أبغى اتزوج الحين! قلتله اوكي، بس اخطبني او وعدني انك تتزوجني و بعدين يكون خير قالي ما اقدر أوعدك على شي ما اعرفه اذا يصير او لا و في مرة قلتله؛ إما تروح تخطبني او انساني راح عند أمه و كان جوابها: إنتوا لِسَّه صغار و مو مناسبين بعض. و اجا عندي وقالي شنو أمه قالت و اتعصبت لان أمه ما تعرفني كثير، التقينا بس مرتين كيف تقوله مو مناسبين؟ و كيف احنا صغار و انا و هو بنشتغل و نقدر نبتدي حياتنا شوي شوي و مع بعض... المهم هو قالي خلاص اهلي على حق و انا ما ابي اتزوج الحين، اذا تبي تكوني معاي اوكي اذا ما تبين خلاص و الحين انا مو عارفة شنو اسوي احبه كثييييير و ما اقدر ابتعد عنه

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

لا ضرورة لأي حيره ، اتركيه طبعا وضعي حدا لعلاقتك معه فإذا كان يحبك سيفعل المستحيل ليقنع والدته وليتم ارتباطكما الرسمي اما اذا كان لا يريد الارتباط فهو على الأغلب يتسلى ومكتفي بالوضع الحالي طالما انك تخرجين معه. لن يتخذ قرارا حتى تتصرفي أنت حتى لو خاطرت بفقدانه وانفصالك عنه فذلك أفضل من ان تضيعي وقتك . ما موقفك وانت تركضين وراء شاب عابث يعترف بانه لا يريد الزواج بل علاقه فارغه لا مستقبل لها ، اتركيه وابحثي عن مصلحتك. اذا كان فعلا يحبك ولا يملك سببا مقنعا ليرتبط بك فلا تتوقعي ان يقوم بهذه الخطوه مهما هددت وتوعدت. نفذي تهديدك وتذكري دائماً بان الرجل الذي يحبك سيرتبط بك مهما كانت ظروفه .

قبل 1 شهر

تأكدي انه الانسان الي يحبك يمكن يفعل اي شيء كي يكون معك و يرتبط فيكي , و دامه تهرب و الامر كان واضح بالنسبة لك , توقفي عن حبه و التعلق فيه ’, لانه فعلا يمكن تكونوا فعلا صغار و على هذه المشاكل و الارتباط و المسؤوليات

قبل 1 شهر

اتركيه لو كان يحبك بيخطبك ويقدر يقنع امه لكن واضح انه يتهرب

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه