السؤال

قبل 1 سنة (6 اجابه)
6 اجابه

بنتي توفت من شهرين و من يومها و انا ...

بنتى توفيت من شهرين من ساعتها وانا مش حاب اقعد فى الشقة بس جوزى مش راضى يسبها ويقعد فى مكان تانى عشان هو بيت عيله والشقة تمليك وانا حاجه عمله تقولى خدى ابنك وامش بعيد بس اناخايفة وانا حامل ومش عارفه اعمل ايه بس انا تعبانه اوى فى الشقه بشوف بنتى فى كل حته ونفسيتى تعبت وطول النهار نيمه وطول الليل صاحيه وكل حاجة اتلخبطت وكرهت كل حاجه

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

العذاب لفقد الابن او الابنة هو هو في كل مكان بوجودها في الذاكرة او عدمه لذلك يجب ان تتعودي على الفزاق ولن تفرق كثيرا تغيير الشقة لان الالم في القلب ولا تخلقي صعوبات اخرى في حياتك يزيد تعبك واذاك اقراي القران وتصدقي لها وارضي بحكم الله وقدره وادعي ان يصبرك الله. ،،،مكن ان تذهبي اخيانا الى بيت اهلك لتغيير الاجواء والكي تتلهي قليلا واشغلي نفسك بامر ما حتى يخفت الحزن

قبل 1 سنة

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله أختي الفاضلة.. أحسن الله عزاكم ورحمها وتقبلها في جناته. أختي الفاضلة.. هل تعتقدين ان خروجك من الشقة سوف تنسين كل شي، بالعكس يا اختي عليك مواجهة هذا الواقع، حتى تستطيعين العيش ومواجهة الحياة فلا تنسين انه لديك طفل وهناك آخر في الطريق إن شاء الله. أفضل واسهل طريقة لنسيان وكسر ما يؤلمنا هي مواجهته، وعليك أن تبقي في شقتك، وان تسلمي أمرك لله تعالى فهو من أعطى وهو من أخذ، ولا دائم إلا وجهه سبحانه وتعالى. لو ان كل شخص فقد عزيزاً عليه سيترك منزله او المكان او البلد، تخيلي ماذا يحدث، ستبقى هذه الصورة او الذكرى معه مهما بعد عن المكان. نسأل الله لإبنتكم الرحمه والجنة ولكم الصبر والسلوان. وصل اللهم وسلم وبارك على نبينا محمداً وعلى آله وصحبه وسلم

قبل 1 سنة

لتحسين حالتك وإخراج نفسك من هذه الحالة : 1- الخروج من المنزل : عند شعورك بالإكتئاب فإن أحد الحلول أن تقوم بالخروج والذهاب لأماكن مختلفة وجديدة كأن تذهب لمطعم لأكل وجبة مختلفة وجديدة او الذهاب لمنتزه مميز لم تذهب إليه من قبل او التسوق وشراء ملابس او عطور ، هذه الأمور قد تحسن قليلا من حالة الإكتئاب التي لديك . 2- الإبتسامة : إن إرتسام إبتسامة سعيدة على وجهك يمكن أن يساعد في قتل الإكتئاب من داخلك وتعتبر طريقة مدهشة ورائعة وسبهرك. 3- المشاركة : ستكون حياتك أفضل وأسهل إذا أبعدت نفسك عن الأفكار السلبية وعن العزلة ، ولن يتم ذلك إلا بمشاركتك في بعض النشاطات او المسابقات كأن تشارك في مسابقى للخبز أو في نادي يشمل العديد من المسابقات والأنشطة المسلية بالنسبة إليك . 4- ابعد نفسك عن التعاسة وعدم الرضا : تأكد بأنك لست الوحيد الذي تشعر بهذا الشعور ، عليك التفكير بشكل إيجابي والقيام ببعض الأمور التي تحبها مثل مشاهدة فيلم كوميدي أو إلقاء نظرة على ألبوم صور قديم . هذه الأشياء ستجلك تبتسم وتذكرك بالأمور الجيدة في الماضي وتدفع عنك الأفكار السلبية . 5- التمسك بالأشخاص القريبين منك المرحين والمريحيين لك : عليك الإبتعاد أي أصدقاء سيئيين قد يولدون فيك الكآبه وممن هم أنانيون وحاقدون ، تمسك وبشدة بأي أصدقاء وأقارب محببين لديك ويساعدونك دوما على تخطي الصعاب والخوض في الحياة بروح متفائلة سعيدة . 6- النهوض : مجرد بقائك في مكان نومك لمدة طويلة بعد الإستيقاظ هذا وحدة يشعرك بالكآبه سيجعلك تشعر بأنك بدون فائدة ولاتقوم بأي شئ مهم في حياتك ، عليك بالنشاط وتغيير مكان جلوسك كل فترة والقيام بمهامك الواجب عليك فعلها لتشعر بالتجديد والتغيير مما سيحسن من نفسيتك كثيرا ، كما أن النوم في الصباح وعدم أخذ كفايتك من النوم ليلا قد يسبب لك بعض الشعور بالكآبة . 7- مجرد الاستمتاع و التوقف عن القلق وطرد التفكير في الأمور السلبية . التمتع ليس من الضروري أن يكون واجبا، فقط انه شعور مدهش بالفرح وخاصة إذا كان الشخص لديه القدرة على فعل ذلك . 8- العرض : إذا كان هناك العمل والوظيفة الذي كنت تبحث عنها فعليك عدم تفويت الفرصة والذهاب للحصول على هذه الوظيفة التي كنت تحلم بها ، هذا سيغير كثير من تفكيرك في الحياة مما سيعطيك شعورا بالسعادة وبأهميتك وسيطرد عند الكآبه . إقرأ كيف تتبني التفكير الأيجابي في حياتك 9- تحدث كثيرا : مجرد خروجك من الصمت وبدء التحدث فهذا شئ جيد جدا وسيجعلك أكثر راحة ، عندما تتحدث إبتعد عن التحدث عن الشياء السيئة والمخاوف التي تراودك . من الأفضل التحدث عن الأشياء السعيدة والمضحكة وعن طموحاتك ، وذلك بأن تقضي ليلة مع عائلتك وتمرح فيها . 10- إن وقوعك في الإكتئاب يشعرك بأنك ضعيف : لذلك عليك في محاولة طرد هذا الشعور من داخلك وإقناع نفسك بقوتك وأنك الشخص الأكثر نفوذا ، هذا سيجعلك تشعر بتحسن أكبر وسيطرد عنك كل أشكال الحياة السلبية من حولك لتتمتع بروح إيجابية متفائلة مرحة وتنظر للحياة بشكل مختلف. 11- الرياضة: ممارسة التمرينات الرياضية بشكل منتظم قد تكون هي ما تحتاج إليه للتخفيف من حدة الكآبة أو القلق. حيث أظهرت دراسة أجراها فريق من الباحثين في المركز الطبي بجامعة ديوك، أن الانخراط في التمارين الرياضية الخفيفة ثلاث مرات في الأسبوع، يعطي نفس مفعول الأدوية المضادة للاكتئاب. فالرياضة تؤثر على المواد الكيميائية في الدماغ وتحسن من تدفق الدم إلى المخ . وليس من الضروري القيام بأنشطة قوية، فالمشي لمدة 30 دقيقة على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع يساعد في تحسين المزاج. 12- اليوجا : عندما تسمح لجسمك بالاسترخاء فإنك تساعده على رؤية العالم من منظور أكثر تفاؤلاً. وهنالك طريقة واحدة لتحقيق الاسترخاء بشكل فعال وهي ممارسة اليوجا التي باتت اليوم تأخذ شعبية متزايدة. إذ أظهرت الدراسات أن اليوجا المرتبطة بتمارين التنفس يمكن أن تخفض مستويات الكورتيزون، وهو هرمون الغدة الكظرية التي تسبب الإجهاد. 13- الغذاء والفيتامينات : الأطعمة التي تختارها يمكنها أن تؤثر على مزاجك. إن النقص في بعض المغذيات يرتبط باكتئاب الإنسان مثل نقص أحماض اوميجا 3 الدهنية، والزنك والسيلينيوم والكروم و فيتامين (د)، وفيتامينات B12 وحامض الفوليك. وتقول مؤلفة كتاب “حمية الدماغ” إن تناول أغذية معينة يمكن أن تعزز الحالة المزاجية للشخص في ظل ظروف عادية والسر هو في تناول نظام غذائي متوازن.والطعام الشهي واللذيذ من شأنه أن يساعدك في تحسين نفسيتك أيضا وخصوصاً الشوكولا والحلوى . 14- اكتب ما تشعر به : إن إخراج المشاعر سواء في رسالة أو في المذكرات توفر نظرة ثاقبة للمشاعر وإعطاء فكرة عن كيفية التخلص من العواطف المدمرة. أستاذ ورئيس قسم علم النفس في جامعة تكساس الدكتور جيمس دبليو بنبيكر، يقول إنه على الرغم من أن الأبحاث حول قيمة الكتابة التعبيرية لا تزال في بدايتها، إلا أن من الواضح أنه يحسن من الصحة الذهنية للمرء. يوصي بالكتابة لمدة لا تقل عن 15 دقيقة يوميا، على الورق أو الكمبيوتر لمدة ثلاثة أو أربعة أيام متتالية

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.