الطعام كان ملاذي الأقرب حتى توفي صديقي

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

الطعام كان ملاذي الأقرب حتى توفي صديقي
الطعام كان ملاذي الأقرب حتى توفي صديقي الطعام هو حبي الأول والأخير، أري فيه المتعة والعشق، المعني الحقيقي للسعادة، ربما تشعر بالتهويل في كلامي ولكن هذه هي الحقيقة، نشأت في الخارج بسبب اغتراب اهلي وانا في الثالثة من عمري وفي الغربة لا يكون هناك أنشطة اجتماعية او اصدقاء فهم نادرون، لذا وجدت في الطعام الصديق والنشاط والتجربة الوحيدة المتوفرة أمامي ، تمحورت حياته حول الطعام وكان هو صديقي الوحيد وعندما ذهبت للمدرسة وبدء يكون لي اصدقاء، كان الامر اصبح متاخرا فقد اكتفيت بصديقي الوحيد، فعندما يتسائل اصدقائي عن نشاط جديد نقوم به او مكان لنخرج فيه، كنت اقترح تجربة مطعم جديد اصبحت خبير في تذوق الطعام وتقيمه، لم أكن اتناول الطعام لشعوري بالجوع كنت اتناوله لحبي له فقط وهنا بدء صديقي في مضايقتي، إذا بدأت اشعر بالسمنة واصبح شكلي غريب عن اللازم كما اصبحت الحركة والنشاط صعب جدا علي، فمن أقل حركة اقوم به لا استطيع ان اتنفس، عندما بدأ من حولي يوجهون كلاما لي على وزني الذي اصبح زائدا كنت آخذ الموضوع بضحك وهزار كي اظهر امام الجميع انني متصالح مع نفسي وليس لدي اي مشكلة مع مظهري عكس ما كنت اشعر بداخلي، ولكن دائما كان ينتصر ضعفي وحبي للطعام على صراع الوزن والتعب أنهيت دراسة الثانوية ودخلت كلية الهندسة، ثم أصبحت نظرتي لذاتي متدنية، وزني كل يوم في تزايد أكبر، بدأت أعزل نفسي وأدخل في اكتئاب، كما ان فكرة الطبيب النفسي هنا لا تلاقي استحسانا، بدء التفكير في تغير مكان الدراسة يراودني شيئا فشيئا عل ذلك ينتشلني من الالام والوحدة، وبالفعل ذهبت إلى دولة اخري للدراسة فيها وهناك بدأت اتعلم صناعة الأفلام، في مجال دراستي الجديد صادفت شخصا معروف عنه انه كاتب ساخر كان يعاني من نفس مشكلتي وهي السمنه الزائدة ولكنه لم يخبر شخصا وحتي انا بها جمعني به حوار واحد فقط قال لي فيه لو كنت استطيع ان انصحك بنصيحة هي الا تترك نفسك فريسة للوزن الزائد والمتاعب والامراض المحتملة في المستقبل لم اعرف عن هذا الشخص شيئا اخر فيما بعد، وبعد فترة علمت انه قد توفي!، كانت صدمة كبيرة لي بالرغم انني لم تجمعني به مقابلات كثيرة ومازاد احباطي وصدمتي انني علمت انه كان ينوي اجراء عملية لتدبيس المعدة ولكن حدثت مضاعفات سريعه بعد العملية هي التي ادت للوفاه اكتئبت جدا، ووجدتني عكس ما بداخلي اذهب لاحد المطاعم واطلب انواع كثيرة من الطعام، وهنا شعرت انني وصلت للقاع فانا شخص وزني قارب على الـ200 كيلو، وهناك من يماثلني توفي بسبب هذا الوزن، فالسمنة المفرطة قاتلة لصاحبها أدركت أنه علي البدء بالتغيير، وأن تغيير المكان أو الدراسة لم يغير في شيء، وهنا كان لا بد من مواجهة نفسي وتغيير نمط حياتي بدأت ادرب نفسي على بعض السلوكيات، كنت اري ان الطريق طويلا ولكن كان لدي امل ان اتغير، كانت الخطوة الاولي انني توقفت تماما عن شرااء اي نوع اكل جاهز ملئ بالدسم وبدأت أطهو لنفسي في المنزل بعد حوالي شهرين شعرت ان صحتي بدأت تتحسن، اشعر انني افضل وبعدها عندما اعتدت علي الأمر، بدأت بتقليل كميات الاكل التي اتناولها، وبدأت اشعر انني في اول خطوة لفقدان الوزن، فشكلي بدأ يختلف في الملابس، كنت اعتقد انني بهذا وصلت ولكن هذا غير صحيح بعد اول سنة، بالفعل انا فقدت وزني ولكن لم اصل كما كنت اتوقع كموديل مثلا!، بدء اليأس والاحباط يتمكن مني وهنا بدأت في القراءة في حالتي وعلى الانترنت ووجدت ان هناك الكثير يعانون كما اعاني وانني لست وحدي في موضوع السمنة والترهلات بدأت اجرب اللف التنحيفي في المنزل ولكني فشلت ولكني قرأت تعليقا رجع لي ثقتي بنفسي وبانجازي وهو ان الترهلات هي اثار الحرب وخروجك منتصر مع معركتك مع السمنه انا فقدت حتي الان حوالي 55 كيلو من وزني في عامين ونصف اشعر بتحسن شديد واشعر انني اتقبل نفسي وجسدي الشئ الوحيد الذي سيرافقني للنهاية، واعلم ان الطريق مازال طويلا ولكنه مسألة وقت ليس أكثر طالما وجدت الارادة
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • صورة علم Iraq
    صورة علم Iraq
    مجهول

    من حقك تفتخر بنفسك لانك انسان طموح وارادتك ستنتصر باذن الله فقط استمر والله الموفق

  • صورة علم Egypt
    صورة علم Egypt
    مجهول

    الله على الحماسة انصحك كمان بالرياضة المستمرة لانها شيء جميل كمان عشان تحافظ على الطاقة الايجابية

  • صورة علم Jordan
    صورة علم Jordan
    مجهول

    لا تستستلم

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا صديقي انت قد وصلت فعلا الى ما تريده ما يفصلك عنه هو مجرد وقت لهذا لا يجب ان تستلم الان بل يجب ان تستمر في المحاوله حتى تحقق هدفك فلا يجب ان تترك نفسك للافكار لتتحكم بك بل يجب ان تسيطر على نفسك وان تتحكم بها فلا تراجع الان بعد كل ما وصلت اليه اكمل وستصل الى ما تريد 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ان ما فعلته هو امر رائع بالفعل فما صلت اليه ليس بالقليل لهذا يجب ان لا تتوقف الان ابدا بل يجب ان تكمل حتى تتمكن من تحقيق حلمك والوصول الى الجسم المناسب ففي المهايه تغيير المكان لا يفيد ما لم تغير من نفسك اولا فلابد من ان تغير طريقه تفكيرك لكي تجد التغيير 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    عليك ان تضيف ممارسه الرياضه الى نظامك اليومي حتى تتمكن من تسريع العمليه وايضا الى تقويه عضلاتك وتحسين نفسك فيجب عليك ان تدرك ان الرياضه ستترك لك شكل جميل ان نقص وزنك لهذا يجب ان تمارسها من الان حتى تثل الى الجيم الذي تسعى اليه

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا اخي الكريم ان الامر يعود لك انت وحدك في النهايه فانت من يمكنك ان تقلل وزنك وانت من يمكنك ان تستسلم فانتقد نقصت الكثير من الوزن ولا يجب ان تتوقف الان بل يجب ان تكمل حتى تصل الى الوزن المثالي الذي تحلم به فالامر ليس مستحيل ابدا لهذا لا داع لان تجعل التفكير السلبي يؤثر عليك بل اخرجه من راسك واكمل طريقك

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا اخي انت وصلت الى الكثير فلا تفقد الامل الان فلا يجب ان تضيع كل ما وصلت اليه بل اكمل حتى تصل لما ترسد فلا يوجد ما يمنعك وان بحثت فستجد الكثيرين وصلوا الى الجسمالذي تحلم انت به فالامر ليس مستحيل لهذا لا يجب ان يتعقد حياتك او ان تتراجع فالامر هو قرار وانت اتخذته فلا تتراجع

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    هذا الصديق الذي أنت تقدسه في النهاية هو من سيغدر بك أنت للأسف تربي عدواً لك و تنمية في داخلك انه الأفعى التي تحتضنها و في النهاية ستلدغك لأن هذا هو طبعها و لن تتغير كذلك الأكل اذا زاد الاهاتمام به سيتحول الى أفعى ستلدغك على حين غرة و يكون قد فات الأوان و لا تنسى أن هذه الترهلات يمكن التخلص منها بعمليات جراجية و الآن هي كثيرة و لا خطورة فيها 

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا