صورة علم United States
من مجهول
منذ 3 سنوات 31 إجابات
2 0 0 2

زوجتي سجنتني في سبيل الإنتقام

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أطرح عليكم مشكلتي هذه وكلي أمل من الله أن تلقى أذان صاغية انا متزوج منذ سنة 1992 ولدي ثلاث أولاد والحمدلله كانت حياتي سعيدة كباقي الأزواج إلا أنه لا بد أن تحدث بين الزوجين مشادات كلامية أو ما شابه ولكن هذه طبيعية وعادية وحصل معي هذا بيني وبين زوجتي بسبب الأولاد وانا غضبت من زوجتي وقتها وحاولت الخروج من البيت إلا أنها منعني مما اضطرني لدفعها بيدي لاخرج إلا أن زوجتي استغلت هذه المشكلة البسيطة وذهبت


إلى الشرطة مقدمة شكوى ضدي بأنني ضربتها وهذا لم يحصل اطلاقا فكل ما هنالك نجم عن التدافع بيننا خدوش بسيطة في يدها لا يتطلب الأمر ما فعلت هي والمشكلة بيننا تم حلها فورا وتم الصلح بيننا في ذات اليوم إلا أنها استغلت خروجي للعمل وقدمت شكوى ضدي لشرطة إسرائيل زورا وبهتانا وكان هذا في سنة 2003 وبعد أكثر من أربع سنوات في المحاكم بسبب الشكوى تمت إدانتي في المحكمة وحكم علي بالسجن سنة كاملة لأن كلام الزوجة مصدق عند اليهود وهذا ما كان وبعد أن خرجت من السجن في 2007 قررت أن أطلقها إلا أن الناس والعشائر والجاهات التي أرسلتها هي لي قالوا خليها على ذمتك حرام لأجل الأولاد الذين كانوا وقتها صغارا وانا لأجل هذا أبيها أبقيتها على ذمتي إلا أنني وفي نفس الوقت بسبب فعلتها الدنية تعرفت على فتاة أخرى وتزوجتها وتركت لزوجتي الأولى بيتا ومصروفا شهريا لها وأولادها وكل ما يلزمها مفضلا الحياة مع زوجتي الثانية التي ر زقت منها بولدين إلا أن زوجتي الأولى وبعد مدة من الزمن أخذت ترسل لي العشائر والناس والجاهات في سبيل الذهاب عندها وعدم هجرها وفعلا وبعد تدخل الجهات وعملا بشرع الله تم الاتفاق بيننا على زيارتها مرة في الأسبوع وفعلا تم ذلك إلا أنه قبل شهر حدثت مشكلة بيني وبينها بسبب الأولاد وعادت ورجعت هي مرة أخرى وقدمت شكوى للشرطة بأنني ضربتها وهذا لم يحصل لا في المرة السابقة ولا في هذه المرة إلا أن الشرطة هذه المرة لم يصدقوها فما كان منها إلا أن قالت وفي سبيل الانتقام مني لأنني تركتها سابقا وتزوجت عليها قالت للشرطة الإسرائيلية أنها عاشرتني جنسيا وانا أثناء العلاقة الجنسية بيننا حاولت تقبيلها عنوة رغما عنها مستغلة في ذلك قانون إسرائيل الذي يجرم من يقبل زوجته رغما عنها علما بأنني عمري 48 سنة وهي عمرها 46 سنة وأيام الصبا والشباب ما كنت اقبلها لا برضاها ولا رغما عنها علمابان زوجتي الثانية اجمل منها واصغر منها سنا بعشرة اعوام إلا أنها استغلت قانون وحكم إسرائيل لتنتقم مني بسبب زواجي عليها بعد أن سجنتني في المرة الأولى وفعلا كان لها ماأرادت وانا الان علي حكم بالسجن سبع سنوات بسبب تقبيلي لزوجتي غصب عنها علما بأن هذا القرار الصادر عن محكمة اليهود مخالف للشريعة الإسلامية ومخالف لشرع الله وسنة نبيه محمد حيث اعتبر القاضي تقبيلي لزوجتي رغما عنها كما ادعت هي اعتبره اغتصابا وزوجتي لم تجد سبيلا لحل الخلاف البسيط فيما بيننا إلا اللجوء لشرطة ومحكمة اليهود التي أحكامها تخالف شرع الله وانا بعد الذي حصل منها سابقا وتكرر منها هذه المرة افظع من عملتها السابقة قررت أن أطلقها وهي ترفض ذلك مهددة اياي أن فعلت ذلك ستلجأ إلى قانون إسرائيل الذي يمنع تطليق الزوجة إلا برضاها والا يعتبر ذلك طلاقا تعسفيا واسجن عليه ثلاث سنوات أخرى وانا في سبيل حرصي على أولادي صبرت على زوجتي بمافيه الكفاية على الرغم من أساءتها لي ودمارها لحياتي ومستقبلي وأصبحت خريج سجون وكل ذلك بسبب رغبتها الجامحة في الانتقام مني في الوقت الذي انا فيه وضعت مصلحة أولادي في المقام الأول إلا أنني الآن خسرت نفسي ومستقبلي وزوجتي الثانية التي لا ذنب لها سوى انها تزوجتني وانا الآن في انتظار دخول السجن بسبب فعلتها هذه راجيا من حضرتكم تقديم المساعدة والمشورة والنصح ويستفيد غيري من تجربتي المريرة فأنا صحيت بسعادة لأجل أولادي ولا منع بيتي من الخراب إلا أن الزوجة السوء لم يرق لها ذلك وجعلت بيني وبينها شرطة اليهود ومحاكم اليهود الجائرة ضاربة بغرض الحائط كافة القيم والأخلاق الإسلامية والمبادئ القائم عليها شرع الله ودين الله وسنة نبيه هذه هيكلي راجيا منكم سرعة الرد وهل اذا ما كان ذلك حسب ما ادعت هي هل تقبيل الزوج للزوجة أثناء العلاقة الحميمة يعتبر اغتصاب وهل ما فعلته الزوجة بحق زوجها مطابق لشريعتنا الإسلامية الغراء ودمتم في رعاية الله راجيا منكم أخذ هذه الشكوى بعين الاعتبار وعرضها على جهات الاختصاص للنصر والإرشاد والله من وراء القصد

أضف إجابتك

صورة علم United States
السؤال التالي