صورة علم Germany
من مجهول
منذ 7 شهور 16 إجابات
0 0 0 0

الحرب في بلادي لم تمنعني من تحقيق حلمي

الحرب في بلادي لم تمنعني من تحقيق حلمي لا تعلق شيء على الظروف من لاجئ سوري لصاحب مشروع أرفق لكم قصتي يمكن بتكون حافز لكتير من الشباب ياللي بتحججون بالظروف ، وأقولكم ما فيه ظروف أصعب من ظروف الهجرة من بلدك لتبات في المخيمات وتسافر وانت تعرف أن 90% انت هالك مثل كتير قبلك هلكوا أنا سوري كنت أعمل بالصناعة وكان عندي مصنع في بلدي قبل الحرب وكنت أحب العمل أكثر من أي شيء في العالم ، والحمدلله كان مصنعي معروف


في سوق الأعمال السوري ، حتى تساوى المصنع بالأرض أثناء الحرب ، وقررنا الرحيل . توفي أمي وأبي في سوريا ، وزوجتي وأختي توفيت بعدما خرجنا من سوريا ، صرت وحيد لا أعرف هل أعود لسوريا وأموت وسط من أعرفهم طالما أن مصيري الموت ، ولكن حتى هذا الخيار لم يكن متوفر ، فقررت الاستمرار في الرحلة إلى أن يأذن الله ، خرجت من سوريا ع لبنان ومن لبنان ع تركيا ومن هناك ركبت قارب مطاطي لبلد اوروبية ، والله كنت ارى الموت بعيني كل يوم ولكن لله حكمة بالتأكيد في انقاذي ، ووصولي بسلام ، وهناك كانت رحلة اخرى من العذاب في المخيمات ومع اللاجئين وكثرة التنقل والرؤية المعدومة ، فانت كل طموحك أن تعيش اليوم فقط ، ولا تعرف ماذا تفعل بعد ذلك . أتقن اللغة الانجليزية وهذا ساعدني كثير هناك في البداية رغم انها ليست اللغة الرسمية ولكن على الاقل كنت اعرف اتواصل مع الاخرين بخلاف الاخرين للاسف ، طرقت كل ابواب العمل هناك وكنت اعمل نهار وليل وانا عندي حلم ان اجمع المال الكافي لافتح مشروعي هناك خاصة ان البلد هناك تنعم بمناخ استثمار جيد وبالفعل شاركت رجل عربي هناك في بداية عام 2017 ونجحت نجاح مبهر في عامها الاول ولكن اتت الرياح بما لا تشتهي السفن وتوفي هذا الرجل نشب خلافات حول الميراث بين ابنائه وخرجت من الشركة بدون دولار واحد خاصة ان ابناء الرجل معهم الجنسية ، ونحن لم نكن حسمنا الاوراق بعد ، فكان اهتمامي منصب ان تنجح الشركة. لم أيأس وتواصلت مع العملاء الذين كانت الشركة القديمة تعمل معهم ، وعملت مع واحد منهم وكنت بمثابة رجله الأول بسبب اخلاصي له واجتهادي ، وتزوجت من امرأة رائعة هناك وهي قريبة للرجل الذي أعمل معه ، وساعدني ذلك في أوراق الإقامة ، وشعرت أنه الوقت الذي احقق حلمي وادشن مشروعي ، وأقمت المشروع مع زوجتي في بداية هذا العام وحقق النجاح الذي توقعته الحمدلله ، واحاول الان فتح ابواب العمل للاجئين الذي أعرفهم هناك. اقول ذلك لان كثير من الشباب لديهم احلام وافكار مبدعة ولكنهم يعلقون عدم تحقيقها على شماعة الظروف .. مستقبلك بيدك انت فقط من تتحكم به

أضف إجابتك

صورة علم United States
السؤال التالي