صورة علم Saudi Arabia
من مجهول
منذ 20 يوم 31 إجابات
0 0 0 1

رد الله لي روحي بعودة أبنائي لحضني

علمت ان الدنيا لما تضحك لك هتبكيك في ثانية قصة طويلة من الكفاح والمعاناة وايضا من الخيانة وعدم التقدير، لا اعلم كيف ابدا قصتي، وهل من أيام ما كنا في الجامعة وكانت صديقتي هي أقرب شخص لي! اتحدث معها في كل تفاصيل حياتي وهي كذلك، تخرجنا معاً واستمرت علاقتنا سنين. وعندما بدأت عملي في إحدي شركات البترول تعرفت على موظف وقتها كان لسه في بداية حياته، بالفعل تعرفنا وحبينا بعض وكانت قصة استمرت حوالي 3 سنوات، وقفت بجواره من الصفر وحتي


استطاع ان يتمم الزواج، كان وقتها مرتبه لا يستطيع ان يسد احتياجات المنزل، لم ابخل عنه يوما وكنت اسانده. أول سيارة امتلكها كنت انا اللي دافعة اقسطها كاملة، كنت لا أحاول ان احسسة بمسؤليتي نهائياً. كل متطلباتي الشخصية كذلك كنت اتكفل بها، وكانت والدتي لعلمها التام بوضعه المادي كانت كل شهر تحضر لينا كل مخزون البيت حتي تخفف عنه العبئ، سنوات مرت على زواجنا وبدأ في الترقي في عملة واصبح مستواه المادي ميسور، وقتها كنا رزقنا بطفلين والحياه بدأت في التحسن. كل هذا وصديقتي كانت مشاركنا في حياتنا وكانت صديقة للعائلة، دوماً ما كانت تأتي للغداء معنا، وكثيرا ما خرجنا سوياً، هي لم تتزوج. ظلت العلاقة بينا وطيده فهي التي كانت تصلح بيني وبين زوجي في حالة اي خصام يحدث، ولكنها لم يحالفها الحظ في الزواج. وبعد حوالي 15 سنة زواج وبعد ان اصبحت ام لاربعة ابناء جميعه صبيان أكبرهم 13 سنه واصغرهم عامان. وقتها كان زوجي على منصب كبير واصبح لديه رصيد حساب كبير جدا وبدل الشقة اتنين. في الوقت الذي كنت اري ان الدنيا بدأت تضحك لي إذا بها فجأة تغلق كل ابواها أمامي، فلقد اكتشفت ان زوجي متزوج من أخرى بعد كل العمر والعشرة والأولاد الذين وصلو لمرحلة عمرية متقدمه، ليس هذا كل الأمر فزوجي متزوج من صديقتي! التي تبلغ من العمر الان 38 عاماً!. والأمر ليس جديدا فهم على علاقة من ورايا منذ حوالي 5 أعوام، 5 اعوام وانا في غفلة عما يحدث، أعوام وهي تشاركني الأكل وساعات السفر والخروج والمصيف وغيره وهي على علاقة بزوجي. ان تأتيك الخيانة من عدو أفضل من تأتيك من قريب!، وكانت المواجهة بيني وبين صديقتي التي صدمتني بردها انها كانت تقرب مني وتحاول ان توطد العلاقة حتي تكون على خطوات قريبة من زوجي وان من حقها ان تتزوج خاصة انها انسه ولم يسبق لها الزواج في الوقت الذي منحني الله 4 اولاد. وبعد ما اصبحت على دراية قام زوجي بإعلان زواجه الرسمي للجمميع من صديقتي في العمل الذي يجمعني به ، بل فهو وفر لها فرصه للعمل في نفس الشركة التي نعمل بها. وبدأ الأمر يزداد سوءا عندما طلبت الانفصال فقام بتهديدي بالاولاد انني اذا تطلقت سيأخذ من الأولاد. وبعد صراع طويل استطعت ان انفصل. واستمريت في عملي ولم اسمح له ان يهزمني بعدما كنت انا عموده الفقري في الحياه فبعدما ضحكت له الدنيا قرر يبعيني وبدأ الجميع في الشغل يتحدثون عني وعلى سمعه بيتنا واصبحنا كتاب مفتوح للجميع امام الشغل وفي احدي الرحلات مع امي واولادي، تعرضنا لحادث طريق مروع، فقدت فيه ابني الاكبر وكان الله يريد ان يعاقبة ويشعرة بالحسرة على تشتت عائلتنا الذي تسبب فيه بسبب أنانيته. ولكني حسرتي انا كانت أكبر بكثير، فلقد اتهمني بالاهمال واخذ مني اطفالي الثلاثة الاخرين وبدأ في تهديدي في مقر عملي ووصل الامر للإعتداء علي. وفي نفس الحادثة قد اصيبت والدتي بالشلل، ولكن الحقيقة انا التي اصيبت بالشلل ففي لحظة حياتهي كلها انهارت زوجي وفقدته وصديقتي وابني مات واطفالي سلبو مني وامي كذلك بين الحياه والموت. مرارة الوقت الذي شعرت به لا توصف بأي حال من الأحوال، ولكنني كنت على يقين بان الله لن يتركني. وبدأت اغير من حياتي وابدا في التواصل مع اولادي ، التي لم تتحمل زوجه الاب رعايتهم وهي التي طلبت من ابوهم انهم يرجعو لي وبالفعل حدث، فهي كانت تهدف ان توقف لي حياتي لانني بدأت اترقي واهتم بنفسي وشكلي ولبسي من جديد . فهي حاولت ان توقف لي حياتي لما اخد عيالي. بالعكس فروحي قد ردت لي وقد رزقني الله بزوج ، ظروفه شبيه بظروفي فهو يريد زوجة وونيسة ولكن في سكن مستقل ولديها اطفال لانه هو الاخر لديه اطفال ولا يريد ان يشعر بزوجة الام . وحياتي الان مستقرة لحد كبير ومرتبي كله لي وزوجي مسئول بالكامل عني وعن اولادي مع العلم ان والدهم لا يصرف عليهم.

أضف إجابتك

صورة علم United States
السؤال التالي