الأسئلة ذات علاقة


إذا نظرنا لمعظم حاجاتنا العاطفية المعقدة، سنجد أنها تنصب في بحر حاجتنا إلى الحب. وأصناف الحب تتمحور حول حاجات المرأة والرجل، فلدى الرجال ست حاجات أولية من الحب، ولدى النساء 6 حاجات أولية أخرى. وكلاهما يحتاج حاجات الحب الاثني عشر أو كما تسمى أصناف الحب الاثني عشر، ولكن بدرجات متفاوتة.

وبالتعرف على هذه الحاجات نستطيع أن نلمس النقطة التي يحتاجها الشريك منا، فلا نقع في حيرة من أمرنا! ونردد: لماذا لم يتفهمنا الطرف الآخر؟ 

ماذا يحتاج الرجل من المرأة في الحب؟ ما هي حاجات الحب الأولية عند الرجل؟

يحتاج الرجال في المقام الأول إلى الثقة، والتقبل، والتقدير، والإعجاب، والاستحسان والتشجيع. 

ماذا تحتاج المرأة من الرجل في الحب؟ ما هي حاجات الحب الأولية عند المرأة؟

تحتاج النساء في المقام الأول إلى الاهتمام، والتفهم، والاحترام، والإخلاص، والتصديق، والطمأنينة.

وإليكم الشرح التفصيلي عن حاجات وأصناف الحب:

• هي تحتاج إلى الاهتمام والرعاية وهو يحتاج إلى الثقة

عندما يظهر الرجل العناية والرعاية بمشاعر المرأة واهتمامه من القلب، تشعر بأنها محبوبة، فينجح هو في إشباع حاجتها الأولية الأولى وهي الرعاية والاهتمام. وحين شعورها بالحب والاهتمام والرعاية، تلقائيًا ستثق به أكثر! فيشعر هو بأنه موثوق به، والثقة عند الرجل تعني الاعتقاد بأنه يبذل أقصى ما عنده لرعاية شريكته.

• هي تحتاج إلى التفهم وهو يحتاج إلى التقبل

حين ينصت الرجل ويتفهم مشاعر المرأة بتعاطف وتواصل دون إصدار أحكام مسبقة! تشعر هي في الوقت ذاته بأنها مفهومة، وحين يشبع الرجل حاجة المرأة بأنها مفهومة، كان من السهل عليها أن تعطي رجلها التقبل الذي يحتاجه. وعندما يشعر الرجل بأنه متقبل يكون من السهل عليه أن ينصت، وأن يمنحها التفهم الذي تحتاجه.

• هي تحتاج إلى الاحترام وهو يحتاج إلى التقدير

عندما يحترم الرجل المرأة بأفكارها ومشاعرها، سيشعرها بكل تأكيد بالاحترام. والتعبير عن الاحترام قد يكون ملموسًا ماديًا أيضًا بأن يُحضر لها باقة من الزهور المفضلة لها، وبذلك يشبع حاجة الحب الأولية لديها وهي الاحترام. ورد فعلها الطبيعي سيكون التقدير والامتنان لشريكها.

• هي تحتاج إلى الإخلاص وهو يحتاج إلى الإعجاب

كما تحتاج المرأة إلى أن تشعر بإخلاص الرجل وأنها في المرتبة الأولى في حياته، والرجل لديه حاجة أولية إلى أن يشعر بالمقابل بإعجاب المرأة. والإعجاب بالرجل هو أن تنظر إليه بابتهاج واستحسان وفخر.

• هي تحتاج إلى التصديق وهو يحتاج إلى الاستحسان

حين لا يعترض الرجل على مشاعر المرأة ورغباتها، أو يجادل فيها، بل يتقبلها ويصدقها كما هي، بالتالي يكون قد أشبع حاجتها الأولية من الحب وهي التصديق، وبالمقابل سيحصل الرجل على حاجته من الحب وهي استحسان شريكته له.

• هي تحتاج إلى الطمأنينة والأمان وهو يحتاج إلى التشجيع

عندما يظهر الرجل لشريكته بأنه يهتم ويتفهم ويحترم ويؤيد مشاعرها ويُخلص لها، تلقائيًا سينثر الطمأنينة في قلبها فتشعر بالأمان.

وموقف المرأة التشجيعي بالنسبة للرجل يتمثل بالثقة بقدراته وشخصيته، مما يعطيه الأمل والشجاعة؛ لإظهار كل إمكانياته.

وفي النهاية، كل رجل وامرأة بحاجة بصورة مؤكدة إلى كل أصناف الحب الاثني عشر. فحاجات النساء إلى الأصناف الستة من الحب في المقام الأول لا يعني أن الرجال لا يحتاجون إلى هذه الأصناف من الحب. فإشباع الحاجات الأولية من الحب للطرف الآخر؛ سيزيد من التقدير والمحبة في العلاقة، وسيخفف من المشكلات المحتملة. فما أجمل أن نتفهم حاجات بعضنا البعض!

المراجع:

الرجال من المريخ، النساء من الزهرة - د. جون غراي